رئيس التحريرحسين شمردل
  • بنك مصر
  • بنك مصر

بصور..”سحر نصر”:60% من الساحل الشمالي الغربي يحتاج تطهيرا من الألغام

بصور..”سحر نصر”:60% من الساحل الشمالي الغربي يحتاج تطهيرا من الألغام
2016-10-22 08:44:56

اختتمت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، زيارتها إلى محافظة مطروح مساء أمس، الجمعة، بحضور اللواء علاء أبو زيد، محافظ مطروح، وراينهولد برندر، القائم بأعمال سفير وفد الاتحاد الأوروبى فى مصر، والدكتور المصطفى بن المليح، الممثل المقيم للبرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، وشيرى كارلين، مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالقاهرة، وعدد من أعضاء مجلس النواب بالمحافظة.

وزارت الوزيرة، المواطنة ناجية سعد مخزوم، فى منزلها، والتى وفرت لها وزارة التعاون الدولى، مشروعًا صغيرًا عبارة عن كشك تجارى من المنحة المخصصة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، لمساعدة زوجها المصاب بسبب الألغام، والذى طلب توفير كرسى متحرك له، وهو ما استجابت له الوزيرة فورا، وتم توفير الكرسى خلال الزيارة.

وعقب ذلك، توجهت الوزيرة إلى مدينة العلمين، حيث تم عقد اجتماع مغلق مع كل من القائم بأعمال سفير وفد الاتحاد الأوروبى والممثل المقيم للبرنامج الإنمائى للأمم المتحدة ومديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بحضور محافظ مطروح، والسفير جون كاسن، سفير المملكة المتحدة لدى القاهرة، حيث تم الاتفاق على البدء فى وضع خطة لزيادة دعم الشركاء فى التنمية لإزالة الالغام بالساحل الشمالى الغربى، والتوعية بمخاطرها.

وناقش الحضور، دعم مشروع تغذية المدارس وعددًا من المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومساهمة القطاع الخاص فى دعم هذه المشاريع.

وعقدت وزيرة التعاون الدولى، لقاء مفتوحًا بحضور محافظ مطروح والشركاء فى التنمية والسفير البريطانى لدى القاهرة، وممثلين عن قبائل مطروح ووسائل الإعلام، وتم عرض فيلم تسجيل عن مشروع إزالة الألغام، تتضمن لقاءات مع عدد من المصابين وقيامهم بممارسة عدد من المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأكدت الدكتورة سحر نصر، أن الهدف من زيارتها إلى مدينة العلمين، هو التحرك السريع لإزالة الألغام، فى ظل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، بالإسراع فى إنهاء هذا المشروع وتطهير المنطقة بالكامل، لذلك تم عقد اجتماع مع المحافظ والشركاء فى التنمية؛ لوضع خطة واضحة بمعدل زمنى لتطهير الساحل الشمالى الغربى نهائيًا من الالغام، حيث تم تطهير 40% من الأراضى المصابة بالألغام فى الساحل الشمالى الغربى، ومازال يتبقى 60% وسيتم الاسراع فى تطهيرها.

وأوضحت الدكتورة الوزيرة، أن مصر ليس لها ذنب فى أن دول حاربت على أراضيها فى الحرب العالمية الثانية، وتسببت فى وضع ألغام فى مساحة كبيرة من أراضيها، لذلك يجب أن تتعاون هذه الدول مع مصر فى دعم مشروع إزالة الالغام، وهذا الأمر لن يقتصر فقط على الساحل الشمالى الغربى ولكنه سيشمل أيضا شمال سيناء، مشيرة إلى أنه سيتم عمل توعية للاطفال، وتدريب للمدربين لكيفية التعامل مع المصابين من الألغام، وإقامة عدد من المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى المحافظة.

وأشادت بالتعاون بين محافظة مطروح وأعضاء مجلس النواب والمجتمع المدنى فى المشروعات التنموية بالمحافظة، مؤكدة أن الوزارة ستبذل قصارى جهدها فى دعم إقامة هذه المشروعات بمطروح، مشيرة إلى أهمية إقامة طرق جيدة للتنقل داخل محافظة مطروح، كما ستقوم الوزارة بالتنسيق مع وزارة الإسكان لإقامة مشروع إسكان اجتماعى فى العلمين؛ فى إطار دعم اقامة تنمية شاملة بالمحافظة.

وأوضحت أن مصر تمر ببرنامج اقتصادى واجتماعى يتضمن تحسين بيئة الأعمال وحزمة من المشروعات لتقوية البنية التحتية، مشيرا إلى أن مطروح والصعيد وشمال سيناء فى حاجة إلى مزيد من الاهتمام نتيجة وجود كثير من البطالة فى هذه المناطق.

وذكرت الوزيرة، أنه يتم العمل على زيادة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ودعم المرأة والمشاركة فى المجالات الاقتصادية والاجتماعية.

أُضيفت في: 22 أكتوبر (تشرين الأول) 2016 الموافق 20 محرّم 1438
منذ: 1 سنة, 27 أيام, 1 ساعة, 34 دقائق, 39 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

214357

استطلاع الرأي

هل تؤيد محاكمة الإرهابيين أمام المحاكم العسكرية
جميع الحقوق محفوظة 2017 © - الصباح العربي