رئيس التحريرحسين شمردل
  • بنك مصر
  • بنك مصر

تعددت الأسباب ولكن .. استقالة ”الحريري ” تفضح مخططات إيران في المنطقة 

تعددت الأسباب ولكن .. استقالة ”الحريري ” تفضح مخططات إيران في المنطقة 
2017-11-04 16:33:55

أثارت استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري اليوم السبت ، من رئاسة الحكومة  حالة من الإرباك في المشهد السياسي العربي والدولي ، تنديدا بالأوضاع التي تشهدها الأجواء التي تشهدها لبنان نتيجة سيطرة حزب الله على مقاليد الأمور في لبنان تنفيذا للمخططات الإيرانية التي تحث علي نشر الفتن والدمار والخراب نتيجة التدخلات في الشؤون الداخلية للبلدان العربية .

وأضاف "الحريرى " أن حزب الله استطاع  خلال العقود الماضية فرض قوة السلاح  الموجه إلى صدور أخواننا السوريين واليمنيين فضلا عن اللبنانيين وكل يوم يظهر لنا حجم هذه التدخلات التي نعاني منها على صعيد علاقتنا مع أشقائنا العرب".

وأردف رئيس الوزراء السابق قائلا :" أننا نعيش أجواء شبيهة بتلك التي كانت سائدة قبيل اغتيال الحريري ولمست محاولات لاستهداف حياتي ولأنني لا أرضى أن أخذل اللبنانيين أو أقبل بما يخالق مبادئ قوى الرابع عشر من آذار أعلن استقالتي من رئاسة الحكومة مع علمي أن أرادة اللبنانيين أقوى وسيكونون قادرين على التغلب على الوصاية".

ووسط المخططات الشيطانية التي تحاول إيران إقراراها على أرض الواقع العربي جاءت استقالة "سعد الحريرى " فاضحة لتلك المؤامرة الخبيثة التي تقوم بتنفيذها عناصر حزب الله في لبنان والعناصر الموالية لطهران في المنطقة .

وتتباين التكهنات حول الأسباب الحقيقة التي دفعت "الحريرى " لاعلان استقالته من الحكومة .

وكانت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، قد نشرت في مقال لها ، الأربعاء الماضي معلقة على الدبلوماسية السعودية النشطة في لبنان حاليًا :"إن هناك قرارًا سعوديًا للمواجهة مع "حزب الله"، وإن الحريري سيعود من السعودية باتفاق مع السعوديين على وجهة المرحلة المقبلة".

وبدأ تحليل الصحيفة المحسوبة على "حزب الله"، بوجود قرار سعودي بمواجهة الحزب دقيقًا، بعد أن تم الكشف يوم الخميس، عن دعوة وجهتها الرياض لرئيس الكنيسة اللبنانية، البطريرك الكاثوليكي الروماني، بشارة الراعي، لزيارة المملكة، ولقاء الملك سلمان بن عبد العزيز.

وتعكس زيارة رجل الدين المسيحي البارز للسعودية، إلى أي مدى يمكن أن تذهب الرياض لكبح جماح حزب الله، بعد سنوات من اكتفائها بلغة الدبلوماسية، التي كانت متبعة في الماضي، وانتهج الملك سلمان منذ توليه عرش المملكة مطلع العام 2015 سياسة مغايرة لها، تقوم على المبادرة والمواجهة.

وقالت وكالة "إرم نيوز" الإماراتية إن دور حزب الله اللبناني المستقبلي في لبنان، سيكون على قائمة أولويات دول المنطقة في الفترة المقبلة، بعد أن تراجع الخطر الذي شكله تنظيم داعش قبل انهياره.

وأضافت الوكالة أن السعودية وحلفاءها الخليجيون، ومن خلفهم الحليف المشترك، واشنطن، تقود حاليًا دبلوماسية مكثفة ضد حزب الله اللبناني، عبر عدة محاور داخل لبنان وخارجه، وتستهدف في نهايتها، إجبار الحزب على نزع سلاحه،

حيث اعتبر المحلل السياسي السعودي ، الدكتور محمد السعيدي ، أن البيان الذي أدلى به رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، من الرياض، ليس مجرد إعلان استقالة، إنما هو أقوى خطاب ألقاه منذ دخوله لعالم السياسة، وأقوى خطاب يتوجه به إلى إيران، مشيرا إلى أن الاستقالة هي إعلان رجوع "تيار المستقبل" إلى حاضنة الدول العربية وجامعة الدول العربية وبشكل أخص للجزيرة العربية.

وأضاف "السعيدي "خلال تصريحات تلفزيونية، أن "تيار المستقبل" لم يكن مرضيا عنه في الفترة الماضية، معربا عن اعتقاده أن "الحريري" لم يكن له خطاب صريح وقاسٍ ضد إيران أو ضد "حزب الله" قبل هذا البيان الذي أصدره اليوم، ورأى أن هذه الاستقالة هي عبارة عن تغيير نمط سياسي للكتل اللبنانية، وسيعقبه تغييرا كبيرا في التحالفات في لبنان.

وأوضح السعيدي أن الزيارة المرتقبة لبطريك لبنان إلى السعودية لها صلة بإعلان "الحريري" الاستقالة، معربا عن اعتقاده بأن تغيير السياسة الأمريكية في المنطقة تجاه إيران له أثر في تغيير سياسة "تيار المستقيل"، وتقلص النفوذ الإيراني في العراق وسوريا أيضا كان له أثر في هذا الموقف من التيار، بالإضافة إلى زيادة العمل السياسي الجاد والقوي السعودي في كافة المنطقة لمناهضة النفوذ الإيراني.

ومن جانبه علق رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط على الاستقالة قائلاً : "بصراحة فإنّ لبنان أكثر من صغير وضعيف كي يتحمل الأعباء الاقتصادية والسياسية لهذه الاستقالة. كنت وسأبقى من دعاة الحوار بين السعودية وإيران".

وعن كلام الرئيس الحريري حول استهداف حياته بالقتل وان الواقع اللبناني الحال أشبه بما كان عليه ابان اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري اعتبر جنبلاط ،ان حياة المرء مرهونة بالأقدار ـ وعلى هذا نتابع المسيرة مدركين صعوبتها وتعقيداتها لكن نقول للقاصي والداني نحن اصحاب البيت والقضية وعليه نتوكل على الله ونتابع واجب خدمة البلد

أما النائب في كتلة "القوات اللبنانية" انطوان زهرا، فتمنّى بأن تكون استقالة الحريري "انتفاضة كرامة بوجه كل العراقيل السياسية امام انطلاق الحكومة"، مخمناً أن يكون السبب الرئيسي وراء الاستقالة يعود لكلام مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي بأن الإنتصار اللبناني السوري العراقي ضدَّ الإرهابيين يشكّل انتصار محور المقاومة، فهو ضمّ لبنان الى المحور الايراني من دون استشارة اللبنانيين.

وشدد زهرا ان الاستقالة هي رفض للأمر الواقع، فالمرحلة السياسية، كما قالها الحريري تشبه مرحلة ما قبل استشهاد الرئيس رفيق الحريري.

 في الوقت ذاته ، أعلن المكتب الإعلامي للرئيس اللبناني، ميشال عون، أنه ينتظر عودة رئيس وزراء لبنان، سعد الحريري، إلى البلاد للاطلاع على أسباب استقالته.

وأضاف البيان: "وعلم أن الرئيس عون ينتظر عودة الحريري إلى بيروت للاطلاع منه على ظروف الاستقالة ليبنى على هذا الشيء مقتضاه".

وكان الحريري أعلن، في وقت سابق من اليوم، في خطوة غير متوقعة اتخذها خلال زيارته إلى السعودية، عن استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية.

 

أُضيفت في: 4 نوفمبر (تشرين الثاني) 2017 الموافق 14 صفر 1439
منذ: 14 أيام, 17 ساعات, 49 دقائق, 12 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

288449

استطلاع الرأي

هل تؤيد محاكمة الإرهابيين أمام المحاكم العسكرية
جميع الحقوق محفوظة 2017 © - الصباح العربي