رئيس التحريرحسين شمردل
  • بنك مصر
  • بنك مصر

أبو المعاطي: حقل ظهر يدعم صناعة الأسمدة في مصر

أبو المعاطي: حقل ظهر يدعم صناعة الأسمدة في مصر
2018-02-13 15:50:01

أكد الكيميائى سعد أبو المعاطى، رئيس مجلس إدارة شركة أبوقير للأسمدة، أن افتتاح حقل ظهر لإنتاج الغاز والذي سيحول مصر إلى مركز إقليمي للطاقة، سيدعم صناعة الأسمدة باحتياجاتها من الغاز الطبيعي، حيث حقق هذ الحقل الأرقام القياسية من ناحية الكميات المقدرة ووقت التنفيذ.

جاء ذلك خلال الجلسة الافتتاحية للملتقى السنوي الرابع والعشرين للأسمدة المنعقد اليوم تحت شعار (الكفاح من أجل زراعة مستدامة وحماية البيئة) والمعرض المصاحب له بحضور خالد بدوى، وزير قطاع الأعمال وعدد من خبراء من الشركات والهيئات ومراكز البحوث العربية والدولية.

أكد أبو المعاطى، أن الملتقى فرصة عظيمة لتبادل الخبرات والممارسات والابتكارات لتطوير خِبراتنا الفردية والجماعية عبر تواصلنا معًا، سعيًا لتحقيق التنمية المستدامة والاستغلال الأمثل للموارد مع ربط التكنولوجيا الحديثة بما يخدم أهداف المجتمع لتحقيق حياة أفضل للسكان منوها بأن صناعة الأسمدة من أهم الصناعات في وطننا العربي حيث تساهم في زيادة إنتاجية المحاصيل الزراعية بكافة أنواعها.

وأشار ابوالمعاطى إلى ضرورة تطبيق سياسة الاستدامة في ظل التحديات، التي تشهدها صناعة الأسمدة في الوقت الحالي، من حيث التنافسية وزيادة المعروض منها ويتطلب ذلك إتخاذ كافة التدابير اللازمة للتغلب على هذه التحديات التي تواجه صناعة الأسمدة.

وأوضح أن حجم الإنتاج العالمي للأسمدة لعام 2017 سجل نحو 255 مليون طن عنصر غذائي، ومن المتوقع أن ينمو هذا الرقم بواقع 6% ليصل لنحو 270 مليون طن عنصر غذائي بحلول عام 2020.

وذكر أبوالمعاطى أن الطلب العالمي على الأسمدة، بلغ نحو 236 مليون طن عنصر غذائي خلال عام 2017 محققًا فائضا، يقدر بحوالي 19 مليون طن عنصر غذائي، ومن المتوقع أن يصل الطلب العالمي على الأسمدة بحلول عام 2020 إلى 247 مليون طن عنصر غذائي؛ أي بمعدل نمو يقدر بحوالي 4.6 %، محققًا فائضا في ميزان العرض والطلب العالمي يصل إلى 23.6 مليون طن عنصر غذائي.

أُضيفت في: 13 فبراير (شباط) 2018 الموافق 27 جمادى أول 1439
منذ: 8 شهور, 9 أيام, 17 ساعات, 51 دقائق, 53 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

303036

استطلاع الرأي

تقييمك لزيارات الرئيس السيسي الخارجية في الفترة الراهنة
جميع الحقوق محفوظة 2017 © - الصباح العربي