رئيس التحريرحسين شمردل
  • بنك مصر
  • بنك مصر

ندى بهجت: أتمنى تجسيد دور مريضة نفسية

ندى بهجت: أتمنى تجسيد دور مريضة نفسية
2018-04-14 11:28:11

إسلام مصطفى

بخطوات سريعة وثابتة، استطاعت أن تقطع شوطًا كبيرًا في عالم الفن، في مسيرة لم تتعد الأربع سنوات، بدأتها بـ "الألماني" أمام محمد رمضان، ، ندمت بسببه على ما أصاب الشعب المصري من انحلال أخلاقي، مرورًا بنجاحها في المسرحية الاستعراضية "على مهلك أنت وهو"، الذي جعلها تتمنى تقديم الفوازير سيرًا على نهج شيريهان.

عن مسيرتها الفنية ,طريقة اختيارها لأعمالها، نجاحها كممثلة استعراضية، التقينا , بالممثلة "ندى بهجت".

 

- ماذا عن أعمالك التي تقومين بتصويرها حاليا ؟

*  أقدم في مسلسلي "أيوب" و"رحيم"، دورين مختلفين تمامًا عما قدمته من قبل ,وبشكل سيكون مفاجأة للجمهور، أما "الزيبق" فهو تكملة للجزء الأول، أجسد فيه دور صديقة الفنانة سهر الصايغ، التي تكتشف أنني شريرة وحقودة.

- كيف كانت أجواء تصوير مسلسل "رحيم"؟

* جميلة جدًا وشبابية، المخرج محمد سلامة شخص نشيط وفكاهي، مما يسعدني ويجعلني أفضل البقاء في اللوكيشن على العودة للمنزل.

 

-إلى أي مدى أسعدتك ردود الأفعال حول مسلسل "الكبريت الأحمر"؟

* ردود الأفعال كانت إيجابية، وكثير من متابعيني عبر شبكات التواصل الاجتماعي والمحيطين بي ، أبدوا إعجابهم بدوري، ولا يمكن أن أنسى الأجواء التي عايشتها أثناء تصوير هذا المسلسل ،فقد كانت رائعة جدًا، وسادها المرح والفكاهة ،خصوصا أني اعتبر الدكتور عصام الشماع  مخرج العمل بمثابة والدي، وكل فريق العمل كانوا مثل أخواتي وأصدقائي .

- ماذا أضاف لك مسلسل "سلسال الدم"؟

* سعدت به كثيرًا، دوري فيه مختلف تمامًا عن شخصيتي وعن أعمالي السابقة, كان نقطة تحول في حياتي، كما أني استفدت كثيرا من أبطال هذا العمل وخصوصا الفنانة عبلة كامل التي تعلمت منها الجرأة ,التركيز في شغلي، ,اكتساب محبة الناس، والحقيقة أني أحرص دوما  في كل عمل أشارك به ، على الاستفادة والتعلم من كل من أعمل معهم وعلى رأسهم الراحل محمود عبد العزيز.

 

- هل تتوقعين نجاح مسلسل "بيت السلايف"؟

* بالطبع، لأنه مسلسل اجتماعي، الجمهور المصري يعشق هذا النوع من الدراما، كما يشارك فيه مجموعة كبيرة من الشباب وكبار الممثلين.

 

- هل المشاركة في أكثر من عمل يصيب الممثل بالتشتت؟

* بالنسبة لي لا، منذ بداياتي أشارك في أكثر من عمل، تكسبني خبرة أكثر، لأنها تجعلني أركز في كل دور بكل حواسي.

- لماذا تفكرين في تقديم الفوازير ؟

* بعد نجاحي كممثلة استعراضية في مسرحية "على مهلك أنت وهو", تمنيت تقديمها ، عرض علي بطولتها من إحدى شركات الإنتاج ، تواصلت مع المخرج، لكننا اختلفنا في بعض التفاصيل، مع ذلك ستظل أحد أهدافي التي أسعى للوصول إليها.

 

- هل مَثَّل لكِ الدور تحديًا؟

* بالطبع، التحدي تمثل في محاولة إثبات نفسي أمام الجمهور بأني  ممثلة استعراضية ناجحة ، أسير على خطى شيريهان ، مثلى الأعلى في الاستعراض, والتي اتمنى أن أصل إلى ما وصلت إليه ، وما لا يعلمه الناس أني تعاقدت على المسرحية قبل عرضها بيوم واحد، حفظت دوري بشكل جيد ، قدمته في اليوم التالي بصورة أذهلت الجميع، لكني لم اندهش من ذلك لأني مُصممة استعراضات وممثلة مسرح، أمتلك أدواتي جيدا.

 

- ماذا يمثل لك المسرح؟

* بيتي، أكثر مكان أحبه، تربيت به منذ كان عمري 12 عاما.

 

- ماذا عن السينما؟

* "أم التفانين" , تساعدني على الإبداع، أعشقها ,أتمتع كثيرًا خلال العمل بها.

 

- ما الدور السينمائي الذي تتمنين تقديمه؟

* أتمنى تجسيد شخصية مريضة نفسية، المشاركة في الأفلام الأكشن والاستعراض.

 

- إلى أي مدى تشغلك البطولة المطلقة؟

* أعتقد أنها تأتي بمحبة الجمهور, أظن أنها قريبة جدًا, أتمتع بها وبالقبول، خطواتي ثابتة في عالم التمثيل.

 

- كيف تستعدين لها؟

* من خلال اختياري لأدواري، أرفض الكثير من الأعمال رغم أن المقابل المادي كبير، لا أريد أن يقول الجمهور أنني قدمت أعمالًا تافهة، لا أريد أن أُسقط نفسي.

 

- هل ندمت على عمل من أعمالك؟

* لا ، لكني ندمت على ما وصل إليه الشعب المصري بسبب فيلم " الألماني" ، لعدم توقعي ومحمد رمضان أن الفيلم سيؤثر بالسلب على المجتمع، رسالتنا الأساسية فيه كانت للتركيز على نهاية البلطجي، لم يكن دعوة لاقتداء الناس به.

 

- هل ترددت في المشاركة في فيلم "الملحد"؟

* لا، أنا جريئة حتى في حياتي واختياراتي الشخصية، أحب المجازفة، حتى أنني لم أسأل على أجري به، لاقتناعي بالقضية، لمحبتي في تقديم الأعمال الغريبة، التي تصدم الجمهور.

 

- كيف ترين الهجوم عليه؟

* كان متوقعا، الغريب أنه رُفع من السينمات بعد أسبوع من عرضه.

 

- هل الهجوم عليه سبب عدم نجاحه؟

* بالطبع، خصوصًا بعد رفعه من السينما، وحرمان الجمهور من مشاهدته ، على يقين أنه لو استمر عرضه كان سيحقق نجاحا ساحقا.

 

- هل تشعرين بالرضا تجاه  خطواتك الفنية؟

* 100% ، أحببت كل أعمالي، لكن هناك فيلم وحيد، لو اكتمل كنت سأندم كثيرًا، خصوصًا بعد نصيحة زوجي بعدم المشاركة فيه.

 

- أي أعمالك أحب إلى قلبك؟

* كل أعمالي , لكن "سلسال الدم" و"عيون القلب"، أعاداني للساحة بعد غياب أربعة أعوام. 

 

- هل ترين الجوائز والتكريمات مهمة في مسيرة الممثل؟

* بالطبع، لأنه يرى فيها نجاحاته وحب الجمهور، شيء يدعو للفخر أن يمتلئ بيت الممثل بالجوائز.

 

- ماذا يعني لكِ لقب "أشيك ممثلة مصرية"؟

* سعيدة جدًا لحصولي عليه  من  مهرجان كايرو فاشون ويك عام 2017 ، اعتبره وساما على صدري ، خصوصا أني وصلت لهذه المكانة خلال 4 سنوات فقط من مشواري الفني.

 

- هل تشركين أحدا في اختيار أعمالك؟

* زوجي يساعدني دائمًا ، ينصحني باختيار الأعمال المناسبة.

 

- هل تتعمدين التنوع في اختيارها؟

* نعم، أحب التنوع، رغم أنه يسبب لي مشكلة لدى الجمهور، لعدم قدرتهم على حفظ شكلي، لأنني اتقمص الشخصيات التي أقدمها شكلًا ومضمونًا.

 

- ما تأثير ذلك عليك داخل الوسط الفني؟

* عندما يرشحني أحد لمخرج ما, يُصاب بالدهشة، لأنه يرى الاختلاف مع كل شخصية أقدمها.

 

- كيف تختارين ملابسك؟

* اختار ما يناسبني عن قناعة دون مُساعدة أحد، باستثناء الأحذية التي يساعدني زوجي في اختيارها باعتباره رساما, صاحب حس فني، في عملي غالبا تتوافق اختيارات "الاستايلست" مع اختياراتي.

- ماذا تعني لكِ محبة الجمهور؟

 

* أهم شيء في حياتي، في حياة أي ممثل، أدعو الله دائمًا, "يا رب حبب الناس في كمان وكمان".

 

- ماذا تمثل لكِ مواقع التواصل الاجتماعي ؟

* لا أهتم بها، أتلقى لوما من أصدقائي لتجاهلها، اعتقد أنني سأحقق شهرة أوسع إذا اعرتها اهتمامًا.

 

أُضيفت في: 14 أبريل (نيسان) 2018 الموافق 28 رجب 1439
منذ: 6 شهور, 4 أيام, 16 ساعات, 5 دقائق, 39 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

311821

استطلاع الرأي

تقييمك لزيارات الرئيس السيسي الخارجية في الفترة الراهنة
جميع الحقوق محفوظة 2017 © - الصباح العربي