الصباح العربي
الجمعة، 15 نوفمبر 2019 08:17 مـ
الصباح العربي

أخبار عالمية

وزير الداخلية الفرنسي يؤكد تمسكه بالاستقالة 

الصباح العربي

أكّد وزير الداخلية الفرنسي المستقيل، جيرار كولومب، اليوم الثلاثاء، تمسكه بموقفه من مغادرة الحكومة، وعدم سحب استقالته، التي قدمها للرئيس إيمانويل ماكرون، أمس الاثنين، لافتا إلى أن استقالته تنبع من رغبته في التفرغ لحملته الانتخابية لرئاسة بلدية ليون.

وقال كولومب، في مقابلة أجرتها معه صحيفة "لوفيغارو"، اليوم الثلاثاء، "لن أسحب استقالتي التي قدمتها للرئيس، وسوف تبقى على الطاولة".
وقال كولومب الذي ينوي أن يترشح لرئاسة بلدية مدينته ليون، عام 2020، "أريد أن أكرس وقتي للحملة الانتخابية البلدية، ولهذا أريد ترك الحكومة بأسرع وقت".
وتابع: "هناك ضغوطات وشائعات، وأنا لا أريد أن تكون مسألة ترشحي لرئاسة البلدية عائقاً أمام حسن سير عمل وزارة الداخلية".
وقد صرّح كولومب الشهر الماضي، قائلاً بأن "الحكومة افتقرت للتواضع في تعاملها مع المواطنين، داعياً السلطة التنفيذية للاستماع أكثر للشعب"؛ هذه التصريحات وصفتها الصحافة المحلية، آنذاك، كبداية عملية لابتعاد كولومب عن السلطة، بسبب امتعاضه من بعض المسائل.
وتجدر الإشارة بأن كولومب كان أول الداعمين لماكرون، قبل ترشحه لانتخابات رئاسة الجمهورية.

وزير الداخلية الفرنسي يؤكد تمسكه بالاستقالة 

أخبار عالمية

آخر الأخبار