الصباح العربي

الخميس، 18 يوليو 2019 11:31 مـ
الصباح العربي

الرياضة

أحمد أحمد يوضح حقيقة وضع الاتحاد الإفريقي تحت المراقبة

الصباح العربي

كشف أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي أن الكاف سيصدر بيانا رسميا لكشف حقيقة تعيين فاطمة سامورا مراقبا على الاتحاد الإفريقي.

وشدد أحمد في مؤتمر صحفي صباح الخميس على أن الاتحاد الإفريقي لا يمكنه الاعتراض على تعيين بعض الأشخاص من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، كما أوضح أن هناك بيان تفصيلي حول هذا الأمر سيصدر عن الكاف خلال الساعات المقبلة.

واستطرد أحمد أحمد بأنه اقترح على اللجنة التنفيذية اللجوء لخبرة "فيفا" لتقييم الوضع الحالي داحل الكاف مما يضمن العمل بشكل شفاف ومتفق مع المعايير، وفي إطار هذه العملية يجري إصلاح كبير داخل الكاف.

فاطمة سامورا تم تعيبنها لتكون مشرفا على الكاف لمدة ٦ أشهر بداية من أغسطس المقبل وسيتم مساندتها من الاتحاد الإفريقي في المرحلة المقبلة لمراجعة كل شيء وتقييم الأمور، وإعادة هيكلة الأمور داخل الكاف طبقا لقوانين الفيفا والمساعدة في عملية البناء.

وتستمر فاطمة في تواجدها بالكاف مع منصبها في الاتحاد الدولي كأمين عام للفيفا.

وأشار رئيس الاتحاد الإفريقي إلى أنه كان يود حضور رئيس الكاميرون لافتتاح النسخة الحالية من كأس الأمم بعد سحب البطولة من الكاميرون، وأردف "لا يمكن للكاف أن يوجه دعوات لرؤساء وطبقا للبروتوكول يكون ذلك عن طريق رئاسة جمهورية مصر العربية ولا دخل للكاف بذلك".

وأكد أن السلطات المصرية قدمت ضمانات أمنية هائلة لتنظيم كأس الأمم، موضحا أنه لا توجد مدينة في العالم خالية من الأخطار، وفي مصر الأمور تسير بشكل رائع ولم تحدث شكوى واحدة من الأمن، والقيادة السياسية في مصر توفر كل الأمن لحماية البطولة وضيوفها ويتوقع أن تخرج المسابقة بدون أي مشاكل أمنية".

أحمد أحمد أضاف أن الدولة المصرية بذلت جهودا عظيمة من أجل تنظيم النسخة الحالية، وأكمل "نشعر أننا في مصر حاليا داخل بيتنا، وفي مصر لا حاجة لي بحراس وأسير بدونهم فالأمر الأمني داخل مصر رائع للغاية وتشعر كأنك في تعيش في بلدك، ومسألة رفض تصاريح بعض الإعلاميين سببه أن العدد كان ضخما وكان يجب الاختيار بين الحضور".

وتقام البطولة بمشاركة 24 منتخبا على 6 مجموعات لأول مرة في تاريخ المسابقة الإفريقية.

أحمد أحمد يوضح حقيقة وضع الاتحاد الإفريقي تحت المراقبة

الرياضة