الصباح العربي
الجمعة، 28 فبراير 2020 08:01 صـ
الصباح العربي

محافظات

الأقصر تستعد للإحتفال بعيدها القومي العاشر بإفتتاح مشروعات وكرنفالات فنية

الصباح العربي

هنأ المستشار مصطفي ألهم محافظ الأقصر ، المواطنين وأهالي المحافظة بقرب حلول العيد القومي العاشر للمحافظة والذي يوافق يوم 4 نوفمبر من كل عام ، وهو التاريخ الذي يوافق ذكرى اكتشاف مقبرة الفرعون الصغير الملك "توت عنخ آمون " اشهر ملوك الفراعنة .

وبهذه المناسبة أعلن المحافظ عن المضي قدماً في خطط تطوير وتنمية المحافظة مشيراً الي ان الفترة المقبلة تشهد جني ثمار ما تم من جهد وعمل حيث سيتم افتتاح عدد من مشروعات تطوير وتجميل المحافظة السياحية والتي من ابرزها مشروع تطوير كورنيش النيل بالأقصر بالإضافة الي اعمال تطوير الميادين وتجميل الشوارع والطرق ، بجانب ما يجري من مشروعات تنموية وخدمية وتحسين للبنية التحتية في كافة المرافق والقطاعات الخدمية كالصحة والتعليم ومياه الشرب والصرف الصحي والتنمية المجتمعية .

وفي هذا الصدد عقد نائب محافظ الأقصر ، محمد عبد القادر اجتماعاً موسعاً لمناقشة الاستعدادت الخاصة بالاحتفال بعيد الأقصر القومي وضم الاجتماع قيادات التربية والتعليم والشباب والرياضة والثقافة والمرور والحماية المدنية والهلال الأحمر وشركة مياه الشرب والعلاقات العامة بالمحافظة والجهات المعنية ، وذلك بحضور اللواء هشام شادي السكرتير العام للمحافظة والعميد ايمن الشريف رئيس مدينة الأقصر ، والمهندس اسعد مصطفي مستشار المحافظ للمشروعات.

تناول الاجتماع طرق تنظيم العروض الاحتفالية التي تبدا في الصباح الباكر بداية من يوم السبت الموافق 2 نوفمبر وتشهد فاعليات كرنفالية فنية وشعبية متنوعة منها مسيرة لحاملي الاعلام يتقدمها محافظ الأقصر وقيادات المحافظة التنفيذية والامنية وطابور عرض وعروض مائية في نهر النيل بالمراكب الشراعية واللنشات وعروض فنية وفلكلورية لفرق الموسيقى العسكرية ومسيرات للشباب والرياضة وطلاب وطالبات التربية والتعليم وعروض فنية لفرق الفنون الشعبية ستمتد في طريق كورنيش النيل وامام قصر ثقافة الأقصر وعروض فنية بمختلف الميادين وذلك تزامنًا مع انطلاق الموسم السياحي الشتوي.

وصرح المحافظ إن المحافظة تسعى من خلال تلك الاحتفالات لتسليط الضوء على العيد القومي للمحافظة لجذب أكبر قدر من السائحين لحضور الاحتفالات وتسعى سلطات المحافظة إلى استغلال هذا الحدث في الترويج السياحي للمحافظة.

ويعد العيد القومي للمحافظة هذا العام هو العاشر منذ تاريخ اعلانها محافظة في يوم 9 ديسمبر 2009 .

جدير بالذكر أن مجلس الوزراء كان قد وافق على تعديل موعد الاحتفال من يوم 9 ديسمبر إلى يوم 4 نوفمبر من كل عام حيث إن تاريخ 4 نوفمبر هو التاريخ الذي يوافق ذكرى اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون عام 1922 والذي يعد أكبر حدث أثرى في التاريخ المعاصر .

ويوافق احتفال الأقصر بعيدها القومي هذا العام الذكري الـ 97 لاكتشاف مقبرة الفرعون الصغير توت عنخ آمون بمقابر وادي الملوك بالبر الغربي على يد العالم الأثري الإنجليزي هيوارد كارتر حيث اكتشفت مقبرته كاملة محتفظة بجميع كنوزها إضافة إلى جثته.

وكانت الأقصر قد شهدت خلال الفترة الماضية الإعلان عن اكبر كشف أثري خلال القرن وهو اكتشاف 30 تابوت خشبي ملون وبحالة جيدة من الحفظ والنقوش وبداخلهم مومياوات لكهنة من المصريين القدماء وذلك في خبيئة العساسيف بمدينة القرنة غرب الأقصر .

396d8fedb6ee87ec5910325fb92ab548.jpg406a5e1ae5a82329786c1fefc91937dc.jpgb880604a085c9041923bf6057c2a2991.jpg
محافظة الأقصر تستعد للإحتفال بعيدها القومي العاشر بإفتتاح مشروعات وكرنفالات فنية

محافظات