الحوادث

  تجديد حبس متهمين بهتك عرض فتاة وتصويرها عارية بالقليوبية 

الصباح العربي

جدد قاضي المعارضات بمحكمة قليوب الجزئية بمحافظة القليوبية حبس المتهمين بهتك عرض طالبة بقليوب وتصويرها عارية 15 يوما على ذمة التحقيقات انتقاما منها لفسخها خطبتها من أحدهما.

وكان أحمد الإمبابى رئيس نيابة قليوب قد امر بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات، كما أمرت النيابة العامة تحريات حول الواقعة وملابساتها، وعرض الفتاة على الطب الشرعي لبيان واقعة هتك العرض وما بها من إصابات والتحفظ على الهاتف المحمول الذى تم تصوير المجني عليها به.

وأدلى المتهمان بأقوالهما أمام جهات التحقيق مؤكدين أن المتهم الأول كان خطيب المجنى عليها وبعد فترة من الخطبة قررت المجني عليها فسخها وإعطاءه الشبكة الخاصة به ومنذ ذلك الحين وهو ينوي الانتقام منها، حتى علم بقيام المتهم الثاني بالتقدم لخطبتها فرفضته أيضا فقاما بعقد العزم على الانتقام منها.

وأشار المتهمان خلال التحقيقات إلى أنهما قاما بمراقبتها حيث إنهما يقطنان ببلدة واحدة تابعة لمدينة قليوب وأثناء عودتها من المعهد الذي تدرس به، قاما بخطفها والتعدي عليها بالضرب، واقتيادها عنوة داخل توك توك قائلين " : أخذناها إلى إحدى المناطق النائية بعيدًا عن البلدة، وقمنا بهتك عرضها وتصويرها عارية، بهاتف محمول خاص بالمتهم الثاني".
تلقى اللواء حاتم حداد مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية إخطار من المقدم طه حسين رئيس مباحث مركز قليوب بورد بلاغا من "إ. ع" 22 عاما طالبة ومقيمة دائرة المركز بقيام شخص يدعى "م. م" عامل باختطافها في أرض زراعية نائية وكان بانتظاره أحد أصدقائه ويدعى "ع. م" 20 مبلط سيراميك وقاما بالتعدي بالضرب عليها وهتك عرضها وتصويرها عارية على هاتف محمول وفرا هاربين.

وتبين من التحريات صحة الواقعة وقيام خطيب الفتاة السابق بالاتفاق مع أحد الأشخاص بعد أن تقدم للفتاة لخطبتها ورفضته حيث عقدا العزم على هتك عرضها وتصويرها عارية بهاتف محمول وتمكن ضباط مباحث مركز شرطة قليوب من ضبط الجناة وتحرر محضر بالواقعة وأحيل المتهمان للنيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

  تجديد حبس متهمين هتك عرض فتاة تصويرها عارية بالقليوبية