الصباح العربي
الخميس، 9 أبريل 2020 12:25 مـ
الصباح العربي

أخبار عربية

العاهل السعودي: المنطقة تمر بظروف وتحديات وأطماع بالغة التعقيد

الصباح العربي

أكد خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أن المنطقة تمر بظروف وتحديات وأطماع بالغة التعقيد، تستدعي التكاتف والعمل معا تحصينا من الأخطار الخارجية، ومد يد العون للأشقاء لاستعادة أمنهم واستقرارهم، ومواجهة ما تتعرض له المنطقة العربية من تحديات وحل قضاياها، منوها بأنه يأتي في مقدمة ذلك قضية فلسطين واستعادة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
وأضاف، في كلمته الافتتاحية مساء اليوم لأعمال القمة الخليجية في دورتها 36 التي تستضيفها الرياض برئاسته وحضور ملوك وأمراء قادة دول المجلس أنه بالنسبة لليمن فإن دول التحالف حريصة على تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن الشقيق تحت قيادة حكومته الشرعية، مؤكدا دعم دول المجلس للحل السلمي، ليتمكن اليمن من تجاوز أزمته ويستعيد مسيرته نحو البناء والتنمية.
وفي الشأن السوري، أكد خادم الحرمين أن المملكة تستضيف المعارضة السورية دعما منها لإيجاد حل سياسي يضمن وحدة الأراضي السورية ووفقا لمقررات "جنيف 1".
وقال خادم الحرمين "إن على دول العالم أجمع مسؤولية مشتركة في محاربة التطرف والإرهاب والقضاء عليه أيا كان مصدره"، مشيرا إلى أن المملكة بذلك الكثير في سبيل ذلك، وستستمر في جهودها بالتعاون والتنسيق مع الدول الشقيقة والصديقة بهذا الشأن، مؤكدا أن الإرهاب لا دين له وأن ديننا الحنيف يرفضه ويمقته فهو دين الوسطية والاعتدال.
وأكد خادم الحرمين أن قادة دول التعاون سيبذلون قصارى جهدهم لتحقيق نتائج ملموسة لتعزيز مسيرة التعاون والترابط بين دول المجلس، ورفعة مكانة المجلس الدولية، وإيجاد بيئة اقتصادية واجتماعية تعزز رفاه المواطنين، والعمل وفق سياسية خارجية فاعلة تجنب دوله الصراعات، وتساعد على استعادة الأمن والاستقرار لدول الجوار، واستكمال ما بدأته دول الخليج من بناء منظومة دفاعية وأمنية مشتركة، بما يحمي مصالح دول وشعوب ومكتسبات دول الخليج.

خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود الشرق الأوسط أخبار عربية

أخبار عربية

آخر الأخبار