الصباح العربي

الثلاثاء، 25 يونيو 2019 04:36 مـ
الصباح العربي

محافظات

بالتفاصيل والصور.. أمن كفر الشيخ يكشف لغز العثور علي أسرة مذبوحة علي يد الأب

الصباح العربي

كتب:وسام أمين

جريمة تبكيها الإنسانية وتنعاها المروءة، شهدتها محافظة كفر الشيخ،في ليلة رأس السنة ،وسط حالة من الصدمة انتابت المتابعين لقضية مقتل الدكتورة مني السجيني،أخصائية تحاليل بكفر الشيخ، بعد أن نجحت أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن كفر الشيخ بالتنسيق مع قطاع الأمن العام في خلال 6 ساعات من ارتكاب الواقعة،إلى أن القاتل هو الزوج والأب،والذي قام بقتل عائلته ذبحًا داخل شقتهم في حي سخا بمدينة كفر الشيخ،لوجود خلافات أسرية بينهما.

بدأت الواقعة عندما تلقي اللواء فريد مصطفي،مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار،مدير إدارة البحث الجنائي،بورود بلاغ لقسم أول كفر الشيخ،من الدكتور أحمد عبد الله زكي،36 سنة،طبيب باطنة بالوحدة الصحية بسخا،بعثوره علي جثة زوجته وأبنائه الثلاثة بالطابق الخامس ببرج عمر بن الخطاب بحي سخا.

بالانتقال إلي محل الواقعة وبالفحص تبين العثور علي "مني.ف.ا" 35سنة،أخصائية تحاليل، وأبنائها الثلاثة "ليلي" 4 سنوات و"عبد الله" 8 سنوات و"عمر" 6 سنوات ،مذبوحين داخل منزل الزوجية ببرج عمر بن الخطاب بحي سخا.

تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة اللواء محمد عمار،مدير إدارة البحث الجنائي،والعميد عبد الفتاح المنشاوي،رئيس المباحث الجنائية،والرائد سعد اللبيشي،رئيس مباحث قسم أول كفر الشيخ،ومعاونيه، لكشف ملابسات واقعة الذبح والتوصل إلي مرتكبي الواقعة والوقوف علي أسباب الحادث،كما انتقل فريق من النيابة العامة لمعاينة جثث الضحايا، وحرر المحضر اللازم بالواقعة .

وكشفت المعاينة أنه عثر على جثتي الزوجة وابنتها داخل صالة الشقة،كما أشارت المعاينة أن الطفلين عثر عليهما مذبوحين علي سريرهما بحجرة نومهما في غرفة مجاورة ، وأن غرفة نوم المجني عليهم مليئة بالدماء، نتيجة طريقة الذبح لزوجته وأبنائه الثلاثة.

كما كشفت المعاينة سلامة جميع نوافذ الشقة، وعدم وجود أي آثار تفيد باقتحام شقة الضحايا أو آثارعنف بالنوافذ المطلة علي الشوارع أو المناور، مما يدل على أن القاتل دخل بطريقة شرعية.

أثناء السير في خطة البحث التي وضعها فريق بحث على أعلى مستوى من ضباط مباحث مديرية أمن كفر الشيخ،توصل فريق البحث إلي أن الزوج "الأب" وراء ارتكاب الواقعة،وقد اعترف المتهم بقتل المجنى عليهن بعد تضييق الخناق عليه في مناقشته،مبررا وجود خلافات أسرية بينه وبين زوجته، ومداومتها إفتعال الخلافات مع أهليته،مما أدي إلي قيامه بالتخلص من زوجته وأولاده الثلاثة.

وأضاف الزوج في اعترافاته أنه قرر التوجه إلي شقة الزوجية ثم قام بخنق زوجته بحبل ستارة بالمنزل وطعنها بسكين حتى تأكد من وفاتها ، ثم قام بطعن أبنائه تباعًا فأودى بحياتهم ، وإستولى على المشغولات الذهبية الخاصة بزوجته لتضليل جهات البحث والإيحاء بأن الحادث بدافع السرقة،ثم قام بإبلاغ  رجال المباحث بعثوره علي جثث عائلته مذبوحة داخل الشقة لإبعاد الشبهات عنه.

وأرشد عن "السكين المستخدم وحبل الستارة والمشغولات الذهبية" بمكان إخفائها بالجزيرة الوسطى بطريق "كفرالشيخ المحلة".

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة،واخطرت النيابة التي باشرت التحقيق.

 

0b4a218c4aac2671e59121f32cc06691.jpg
365827bfb4dc6a8eedae87269a810331.jpg
c270eb7dd0e8b6b2e46e7b8efb3a1362.jpg
c7da2202001ef3739c67954b4c9dbb31.PNG
بالتفاصيل والصور أمن كفر الشيخ يكشف لغز العثور أسرة مذبوحة يد الأب ذبح اطفال

محافظات