الصباح العربي
الثلاثاء، 17 سبتمبر 2019 02:28 مـ
الصباح العربي

أخبار عربية

الجيش السوري يحضر لعملية في ريف حماة الشمالي ردا على الخروقات

الصباح العربي

تمكنت وحدات من الجيش السوري  في ريف حماة الشمالي من صد الهجوم الذي شنه مسلحون من المنطقة "منزوعة السلاح" على مواقع عسكرية، فيما نقل موقع "مراسلون" أن الجيش السوري يحضر لعملية في ريف حماة الشمالي.

وبحسب الموقع، صرح المصدر الميداني "بأن وحدات الجيش السوري بدأت تحضيراتها النهائية لبدء عملية عسكرية واسعة في ريف حماة الشمالي".

وأضاف المصدر العسكري "أن الجماعات الإرهابية تمادت في الآونة الأخيرة وتسببت باستشهاد العديد من المواطنين وجرح آخرين وألحقت أضرارا بالغة في البنى التحتية عبر قصفها للمناطق الآمنة والحيوية في ريف حماة الشمالي بالقذائف الصاروخية في خرق واضح لاتفاق سوتشي".

وأوضح المصدر أنه العملية "تستهدف مواقع الجماعات الإرهابية المنتشرة داخل ومحيط المنطقة المنزوعة السلاح، بهدف السيطرة على تلك المناطق وإبعاد خطر المسلحين عن المناطق المأهولة".

وقتل عدد من جنود الجيش السوري، اليوم الأحد، وأصيب آخرين خلال التصدي لهجوم إرهابي على نقاط عسكرية على امتداد محور المصاصنة بريف حماة الشمالي.

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر عسكري قوله  "إنه في فجر اليوم الأحد قامت مجموعات إرهابية مسلحة بمهاجمة بعض نقاطنا العسكرية على امتداد محور المصاصنة بريف حماة الشمالي مستخدمة أنواعا متعددة من الأسلحة بعد تمهيد ناري على نقاط المداجن ــ زور الحيصة ــ خربة معرين/ في ظل أجواء جوية سيئة وعاصفة".

وأضاف المصدر "تصدت قواتنا العاملة هناك بكل بسالة للإرهابيين القتلة، واستطاعت التعامل مع المهاجمين، والقضاء على أعداد منهم وتدمير عتادهم وأسلحتهم، حيث تم سحب عدد من جثث من القتلى، وبقيت أخرى في العراء".

وتابع "نتيجة لهذا الهجوم وتصدي أبطالنا له ارتقى عدد من جنودنا البواسل شهداء، وأصيب آخرون بجراح".

وأدانت الحكومة السورية بشدة خروقات المجموعات الإرهابية لاتفاق خفض التصعيد وهجومها على مواقع تابعة للجيش السوري في ريف حماة الشمالي وأكدت أن القوات المسلحة جاهزة لصد الاعتداءات ومنع الإرهابيين ومن ورائهم من التمادي.

ووأدانت الخارجية السورية الهجوم وأكدت على جهوزية الجيش السوري للتصدي للإرهابيين وقال المصدر: "الجمهورية العربية السورية إذ تعرب عن إدانتها الشديدة للسلوك الإجرامي المستمر للمجموعات الإرهابية وخروقاتها الدائمة لاتفاقيات خفض التصعيد، تؤكد على الجاهزية العالية والتامة للجيش العربي السوري في التصدي لهذه الجرائم والخروقات وعلى أنها لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه هذه الجرائم مشددة على أنها لن تسمح للإرهابيين ومن يقف وراءهم بالتمادي في اعتداءاتهم على المواطنين الأبرياء وقوات الجيش العربي السوري وتؤكد على حقها في الدفاع عن سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية وسلامة مواطنيها على كامل التراب السوري".

الجيش السوري يحضر لعملية ريف حماة الشمالي ردا الخروقات

أخبار عربية

آخر الأخبار