الصباح العربي
الأحد، 22 سبتمبر 2019 05:43 صـ
الصباح العربي

الاقتصاد

توقيع تعاون بين ” بنك مصر و جامعتي الأزهر وعين شمس وأكاديمية العلوم والتكنولوجيا”

الصباح العربي

قام بنك مصر أمس الأحد، بتوقيع بروتوكول تعاون مع جامعتي الأزهر وعين شمس والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وذلك بغرض إنشاء بيوت تصميم لرواد الأعمال.

وشارك التوقيع لبنى هلال – نائب محافظ البنك المركزي المصري، محمد الإتربى - رئيس مجلس إدارة بنك مصر، والسادة رؤساء الجامعات، وعاكف المغربي – نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر، نرمين الطاهري – وكيل محافظ لقطاع التطوير المصرفي بالبنك المركزي المصري، ولفيف من كبار الشخصيات العامة والقيادات المصرفية.

يأتي البروتوكول في إطار مشاركة بنك مصر في المبادرة القومية «رواد النيل» التي أطلقها البنك المركزي المصري لدعم ريادة الأعمال والابتكار والميكنة، وتلبية احتياجات المشروعات الصغيرة والمتوسطة والناشئة.

وفي تعقيبها على توقيع البروتوكول، أشادت لبنى هلال بجهود بنك مصر في دعم مبادرة رواد النيل مؤكدة أن "بيت التصميم يمثل أحد الآليات الرئيسية للمبادرة التي تساهم في زيادة تنافسية المنتج المحلي وزيادة نسبة المكون المحلي في التصنيع، وهو ما يتفق مع توجهات البنك المركزي المصري لتشجيع النمو المستدام للاقتصاد المصري، وهذا استكمالًا لنجاح نموذج بيت التصميم الذي تم افتتاحه في مقر جامعة النيل الأهلية مايو 2018، وتمثل البروتوكولات التي تم توقيعها اليوم أول خطوة على طريق التوسع في إنشاء المزيد من بيوت التصميم بالجامعات المصرية، لافتة الي انه تم اختيار الجامعات المشاركة نظرًا لما تملكه من الخبرات العلمية والتدريبية والبحثية العميقة في المجالات والعلوم الهندسية".

ومن جانبه أكد محمد الإتربي أن "بنك مصر أداة مالية وطنية يتم الاعتماد عليها في تنفيذ ودعم التنمية الوطنية والاستراتيجية في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية، ومن هنا كان حرص البنك على المشاركة بفاعلية في مبادرة رواد النيل من خلال المساهمة في إنشاء بيوت التصميم التابعة للمبادرة، لدعم الابتكار والنهوض بالصناعات المختلفة، بما يسهم في دفع عجلة التنمية وخلق المزيد من فرص العمل وتنمية المجتمع".

كذلك صرح عاكف المغربي قائلًا "أن البنك حرص على تنوع أهداف بيوت التصميم الثلاثة وذلك لتعظيم الاستفادة التي تعود على المجتمع ككل فنجد ان بيت التصميم الخاص بجامعة عين شمس سيعمل كحلقة وصل بين الجامعة وقطاع الصناعة لتقديم الاستشارات، خدمات التصميم والنماذج الأولية، وسيكون مجال تخصصه في الروبوتات والميكنة الصناعية والسيارات، بينما يرتكز بيت تصميم جامعة الازهر بمحافظة قنا على مجالات الزراعة، المياه والطاقة ليكون بمثابة الذراع التقني لحاضنة الأعمال التكنولوجية لتعظيم الاستفادة التي تعود على المراكز البحثية وطلاب وشباب المبتكرين والباحثين من المعاهد والجامعات الأخرى وذلك لنشر مفهوم الابتكار، هذا إلى جانب ارتكاز بيت تصميم الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري على العلوم البحرية والتقنيات تحت الماء وذلك بالتعاون مع العديد من الجامعات والمنظمات ذات الصلة بالتكنولوجيا تحت الماء".

وأشارت نرمين الطاهري إلى أن "بيت التصميم هو الأول من نوعه في الجامعات المصرية حيث يعمل مع طلبة الجامعات ورواد الأعمال والشركات الناشئة والمؤسسات الصناعية الصغيرة على تطوير المنتجات الجديدة وبناء النماذج الأولية باستخدام الهندسة العكسية والتصميم من أجل التصنيع، وتدريب الكوادر الشابة على مبادئ التصميم وأحدث برامج المحاكاة بالإضافة الي تقييم ومراجعة التصميمات الهندسية للشباب المبتكرين".

هذا وقد حقق بيت التصميم ـ الذي تم افتتاحه بجامعة النيل ـ خلال عامه الأول العديد من النجاحات حيث قام بالعمل مع عشر شركات ناشئة وأكثر من 15 مصمم لتطوير نماذج أولية لمنتجاتهم بالإضافة إلى التعاون مع أكثر من شركة مصرية مُصدرة لتطوير وتحليل أداء منتجاتهم حتى يتوافق مع المعايير العالمية، كما قام بيت التصميم بالتعاون مع الشركات المحلية ورواد الاعمال في مجال الهندسة العكسية وإعادة الهندسة وذلك لدعم التصنيع المحلي، وبالإضافة لذلك قام بتقديم 300 ساعة تدريبية في مجال تصميم المنتجات وتطويرها والمحاكاة باستخدام البرامج الهندسية المتطورة وذلك للمهندسين والمصممين ورواد الأعمال.

وقام بنك مصر على هامش التوقيع بتكريم فريق من رواد أعمال الاكاديمية العربية للعلوم التكنولوجيا والنقل البحري الحاصلين علي المركز الثاني في المسابقة الدولية للغواصات البحرية2019MATE ROV بالولايات المتحدة الامريكية؛ والتي تتيح الفرصة لطلاب الجامعات والمدارس والمعاهد الفنية لتعلم ولتطوير تكنولوجيات الروبوت التي تعمل تحت الماء حيث تستخدم هذه الروبوتات في مختلف الصناعات والمجالات البحرية والمائية، خاصة إصلاح وتركيب وصيانة كابلات الاتصالات البحرية والتي تربط شبكات الاتصالات والمعلومات بين مختلف قارات العالم، بالإضافة لصناعات البترول والغاز والنقل البحري والإنقاذ وهندسة المحيطات وغيرها، وجاء ذلك التكريم تأكيدًا لتقدير بنك مصر لرواد الاعمال وتشجيعًا لهم للمضي قدمًا نحو تحقيق افكارهم الطموحة بما يعود بالنفع على المجتمع ككل.

ومن الجدير بالذكر ان بنك مصر شارك فى العديد من البروتوكولات والمبادرات التى تدعم المشروعات المتناهية الصغر، الصغيرة والمتوسطة؛ حيث اشترك البنك مع وزارة التنمية المحلية في برنامج "مشروعك" بهدف تمويل المشروعات متناهية الصغر والصغيرة جدًا من خلال الشباك الواحد بالوحدات المحلية المنتشرة على مستوى الجمهورية والبالغة 308 وحدة محلية وينتشر البنك في 238 وحدة محلية بنسبة 77% اعتبارًا من 26/03/2015، هذا وقد بلغ عدد عملاء محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة 121 ألف عميل في يونيو2019 مقابل 86 ألف عميل في يونيو 2018 بزيادة قدرها 36 ألف عميل وبمعدل نمو قدره 41%، كما بلغت قيمة محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر 24 مليار جنيه في يونيو2019 مقابل 11 مليار جنيه في يونيو 2018 بزيادة قدرها 13 مليار جنيه وبمعدل نمو قدره 118%.

هذا ويحرص بنك مصر دائمًا على دعم الاقتصاد المصري ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر؛ كونها قاطرة النمو الاقتصادي نحو تحقيق التنمية المستدامة.

توقيع بنك مصر جامعتي الأزهر عين شمس أكاديمية العلوم التكنولوجي

الاقتصاد

آخر الأخبار