الصباح العربي
الخميس، 24 أكتوبر 2019 07:29 صـ
الصباح العربي

أخبار عالمية

الناتو يعلق على مناورة المقاتلة الروسية المرافقة لطائرة وزير الدفاع

الصباح العربي

اعتبر حلف شمال الأطلسي (الناتو)، اليوم الأربعاء، أن إحدى المقاتلات الروسية التي رافقت طائرة وزير الدفاع الروسي "تو – 214 "، فوق بحر البلطيق، قامت " بمناورة غير آمنة " عند محاولة طيران الحلف التعرف بصريا على الطائرة الروسية.

قالت المتحدثة باسم الحلف، أوانا لونجيسكو للصحفيين " كان لدى الطائرة من طراز "تو -214" مسار طيران محدد، أما المقاتلتان المرافقتان من طراز "سو – 27" فكانتا تحلقان دون مسار طيران، وكانت أجهزة الإرسال والاستقبال الخاصة بهما مطفأة، ولم تتواصلا مع خدمات مراقبة الحركة الجوية".

وأشارت المتحدثة باسم "الناتو" إلى أنه تم إرسال طائرتين من بعثة الدوريات الجوية التابعة لمنظمة حلف شمال الأطلسي من أجل "التعرف البصري على الطائرة، وفقا للممارسة المعتادة".

وأضافت "بأن الطائرتين [للناتو] كانتا تراقبان الطائرات [الروسية] على مسافة آمنة، حينما قامت إحدى المقاتلات الروسية بمناورة غير آمنة قاطعة مسار طيران إحدى المقاتلات التابعة للناتو".

ويذكر البيان الذي تم توزيعه، اليوم الأربعاء، أن الطائرة الروسية "تو – 214" التي كانت ترافقها طائرتان مقاتلتان روسيتان من طراز "سو – 27 "، تم تعقبها فوق بحر البلطيق بالقرب من المجال الجوي للناتو في 13 آب/ أغسطس.

هذا وكان مسؤول في حلف شمال الأطلسي (الناتو) قد أكد تتبع طائرة تابعة للحلف لطائرة روسية فوق بحر البلطيق يوم أمس الثلاثاء، مشيراً إلى أن الطائرة الروسية كانت تحلق بالقرب من المجال الجوي للحلف.

وقامت طائرة "سو-27" روسية بإبعاد مقاتلة للناتو من طراز "إف-18" حاولت الاقتراب من طائرة وزير الدفاع الروسي، فوق المياه الدولية من بحر البلطيق.

ويذكر كذلك أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت يوم أمس الثلاثاء، أن طائرة مقاتلة من طراز "إف-18 " تابعة للناتو حاولت الاقتراب من طائرة وزير الدفاع الروسي، سيرغى شويغو، فوق المياه المحايدة لبحر البلطيق، قبل إجبارها على الابتعاد بواسطة مقاتلة روسية من طراز " سو – 27".

الناتو يعلق مناورة المقاتلة الروسية المرافقة لطائرة وزير الدفاع

أخبار عالمية

آخر الأخبار