الصباح العربي
الأربعاء، 23 أكتوبر 2019 08:50 مـ
الصباح العربي

أخبار عالمية

دولتان عربيتان وإسرائيل في منظمة شنغهاي

الصباح العربي

أعلن الممثل الخاص للرئيس الروسي لدى منظمة شنغهاي، باختيير خاكيموف، يوم أمس الأربعاء، عن مشاركة قريبة  للسعودية والبحرين وإسرائيل في أعمال قمة المنظمة مشيرا إلى أن المنظمة استقبلت طلبات الانضمام.

وأوضح مدير معهد أدوات التحليل السياسي، الأستاذ في المدرسة العليا للاقتصاد، ألكساندر شبونت، في حوار كشف أسباب رغبة هذه الدول في المشاركة في أعمال المنظمة والمزايا من الانضمام إليها.

وقال: "أولاً وقبل كل شيء، يوجد الآن في العالم نقص في آليات التكامل العملي. وهذا الأمر ملحوظ جدا وتواجهه عدد من اقتصاديات العالم... وأثبتت منظمة شنغهاي فعالية آلية عملها."

ويشيرالخبير إلى مزايا انضمام هذه الدول للمنظمة بقوله "روسيا والصين والهند موجودة بفعالية داخل المنظمة. واحدة من الفوائد الرئيسية هي تحقيق التكامل مع اقتصادات هذه البلدان الثلاثة. وذلك لأن العالم  يمر بفترة من الحروب التنافسية. وعلى وجه الخصوص بين الولايات المتحدة والصين."

ويتابع الخبير "وبذلك فإن أية آلية تستخدمها الدول هي أسلوب دفاعي لتجنب العواقب غير المباشرة لهذه الحروب. "

وردا على سؤال حول فوائد الانضمام إلى منظمة شنغهاي للتعاون، خلص شبونت إلى القول: "توفر منظمة شنغهاي للتعاون أنواعا مختلفة من العضوية كالدول الأعضاء، والدول المراقبة وشركاء الحوار".

ويوضح الخبير "تكمن ميزة الانضمام إلى المنظمة في عدم وجود إطار اقتصادي صارم وأي إطار عمل آخر: الانضمام إلينا لا يجعلنا نرفض التعاون مع النقابات أو البلدان الأخرى. منظمة شنغهاي للتعاون منصة حيث يمكن للدول أن تقوم بتنسيق السياسات الاقتصادية المشتركة مع بعضها البعض. على سبيل المثال ، أصبح موضوع صادرات النفط الإيرانية الآن ذا أهمية كبيرة. وتصر الولايات المتحدة على أن لا يقوم شركائها بشراء النفط من إيران. أما روسيا والصين فيتبعون سياسة مغايرة. من الواضح أن من المهم جدًا أن تشارك كل من إسرائيل والبحرين في الحوار من أجل فهم الموقف الذي يتخذه هؤلاء الطرفان بشأن هذه القضية ".

دولتان عربيتان وإسرائيل منظمة شنغهاي

أخبار عالمية

آخر الأخبار