الصباح العربي
الأربعاء، 16 أكتوبر 2019 12:15 مـ
الصباح العربي

أخبار عالمية

أول تعليق إسرائيلي على خطاب نصر الله

الصباح العربي

علق أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، على تصريحات حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله اللبناني.

وأوضح أدرعي أن نصر الله تسبب في "إعادة لبنان سنوات طويلة للوراء، وتسبب في أكبر أزمة أخلاقية واقتصادية لحزب الله اللبناني".

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي في تغريدة له على حسابه الرسمي على "تويتر"، صباح اليوم، السبت:

في الذكرى ال-١٣ للحرب، عاد نصر الله ليروي من السرداب نفس القصص، مستخدمًا الفيديوهات والحملات التويترية في سعيه المستحيل لتغيير نتيجتها. لقد أعاد لبنان سنوات طويلة للوراء، وتسبب في أكبر أزمة أخلاقية واقتصادية لتنظيمه الشيعي- الطائفي.

وتابع أدرعي في تغريدة جديدة:

النتيجة الحقيقية لحرب 2006 كانت كارثة على حزب الله وعلى أمينه العام ليظهر وجهه الحقيقي كقوة إرهابية طائفية، تمثّل عميلا إيرانيا، وهو دوره الحقيقي كما تبين للجميع.

ويشار إلى أن الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، قد اعتبر أن القرار، في حرب يوليو/تموز 2006، كان أمريكيا ومشروع تصفية المقاومة كان مشروعا أمريكيا، وإسرائيل كانت مجرد أداة في الحرب.

وفي كلمة له في الذكرى الـ 13 لنصر لبنان الاستراتيجي في عدوان يوليو/تموز 2006، من بلدة بنت جبيل الجنوبية، أمس الجمعة، شدد نصر الله أن حرب 2006 كانت حرباً مكملة للغزو الأمريكي لأفغانستان والعراق، وأن من أهدافها إسقاط المقاومة في لبنان وفلسطين والعراق ونظام الرئيس السوري بشار الأسد، وعزل إيران.

وتوعد نصر الله الإسرائيليين بحضور بث مباشر لتدمير ألويتهم العسكرية "إذا دخلت لبنان"، وأضاف:

إذا اعتديتم علينا، فإن كل بقعة في جنوب لبنان ستكون على شاكلة مربع الصمود بأكثر من 500 مرة.

 

أول تعليق إسرائيلي خطاب نصر الله

أخبار عالمية