الصباح العربي
الخميس، 21 نوفمبر 2019 02:54 صـ
الصباح العربي

أخبار عالمية

البرلمان البريطاني يرفض إقرار الجدول الزمني لمناقشة قانون البريكسيت 

البرلمان البريطاني
البرلمان البريطاني

رفض مجلس العموم البريطاني، اليوم الثلاثاء، إقرار الجدول الزمني لمناقشة قانون اتفاق بريكست

وكان رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون قد هدد بسحب مشروع قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "البريكست"، الذي توصل إليه مع بروكسل، والمطالبة بإجراء انتخابات مبكرة قبل أعياد الميلاد "الكريسماس" إذا ما أعاق النواب الجهود المبذولة لإنجاز الصفقة بسرعة في ساعات.

ويواجه "جونسون"، تصوتين حاسمين أمام مجلس النواب، أحدهما على صفقته التى توصل إليها مع الاتحاد الأوروبي، والثاني على مهلة تمتد 72 ساعة لتمرير "البريكست".

ويأمل مساعدو رئيس الوزراء البريطاني، على نحو متزايد، في الحصول على موافقة على الصفقة من حيث المبدأ، بعد أن أشار متمردون سابقون في حزب المحافظين وما يصل إلى 12 من السياسيين العماليين بالموافقة على مشروع القانون.

ويكافح جونسون من أجل الحصول على تأييد برنامجه، والذي يعتمد على جدول زمني حتى يتمكن من الوفاء بتعهده بالخروج من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر الحالي.

وفي رسالة صارمة إلى المترددين الذين يهددون بحرمانه من تحقيق تقدم تاريخي، قال جونسون إن رفض مشروع القانون سيعني التخلي عن التشريع.

ووسط حالة من الصخب داخل مجلس العموم البريطاني، قال جونسون إنه لن يسمح بشهور جديدة من المناقشات حول البريكست، وإنه في حالة رفض البرلمان تنفيذ الخروج وقرر تأجيل كل شيء حتى يناير، وربما أبعد من ذلك، فلا يمكن لحكومة الاستمرار في وضع كهذا".

وأوضح أن "مع عظيم الأسف، فإنه يجب سحب القانون، ويجب أن نتجه إلى إجراء انتخابات عامة".

وتحدى جونسون زعيم المعارضة البريطانية "جيرمي كوربن"، قائلًا إنه "سيقضى 2020 في استفتائين، الأول على البريكست، والثاني على اسكتلندا، وسيقرر الشعب في النهاية".

البرلمان البريطاني البريكسيت 

أخبار عالمية