الصباح العربي
السبت، 28 مارس 2020 11:18 مـ
الصباح العربي

الرياضة

شوبير يكشف كواليس استقالته من الجبلاية وخلافه مع أبو ريدة

الصباح العربي

كشف أحمد شوبير، نائب رئيس اتحاد الكرة السابق، كواليس استقالته من الجبلاية على خلفية الإقصاء المبكر لمصر على يد جنوب إفريقيا في دور الـ16 لكأس الأمم الإفريقية 2019، مشيرًا إلى أن مشكلة هاني أبو ريدة، رئيس المجلس السابق، تمثّلت في منحه كل الصلاحيات لشخص -دون ذكر اسمه-.

وقال شوبير، في ضيافة قناة "الأهلي" صباح الأحد: "نضرب تعظيم سلام لهاني أبو ريدة في الاتحاد الإفريقي والاتحاد الدولي لكرة القدم، لكنه كان عكس ذلك في اتحاد الكرة المصري، حيث كان لديه مشكلة لأنه يمنح كل الصلاحيات لشخص دون الرجوع للآخرين ولا يثق إلا فيه".

وأضاف: "لم يكن يجوز هذا الأمر في ظل وجودي ووجود قامات كبيرة في المجلس، حيث سبق لي تولي منصب نائب رئيس وهاني أبو ريدة كان أمين صندوق، وكانت القرارات التي نتخذها تتغير مساءً دون أن نعرف".

وتابع: "علاقتي بهاني أبو ريدة كانت ممتازة، لكنها انقطعت خلال الفترة الأخيرة لأنه لا يزال يستمع إلى الآخرين، طلب مننا الاستقالة بعد الخروج من أمم إفريقيا عبر واتس آب، موضحا لنا أن الأجواء العامة لا تسمح وأن الجماهير غاضبة، فأرسلنا الاستقالة لكن كرم كردي ومجدي عبدالغني رفضا".

وأوضح: "دخلت اتحاد الكرة وكان هناك فوضى عارمة في كل شيء وأمور غير منظمة وفوجئت بعدم حصول الحكام على مستحقات لإدارة المباريات ولم يكن هناك لجنة انضباط".

وأتم شوبير قائلا: "لم أكن أتوقع الإقصاء المبكر لمصر من أمم إفريقيا لكني كنت أنتظر خسارة اللقب، ولم أكن مرحب بالاستقالة في البداية خاصةً أنه لم يكن لدي ذنب في أي شيء متعلق بخروج منتخب مصر من كأس الأمم، كنا كبش فداء لهذا الشخص، ولم يكن هناك احترام للقامات الكبيرة بالمجلس".

شوبير يكشف كواليس استقالته الجبلاية وخلافه أبو ريدة

الرياضة

آخر الأخبار