الصباح العربي
الخميس، 21 نوفمبر 2019 11:41 مـ
الصباح العربي

مقالات ورأى

جلال دويدار يكتب: الفرعون المصرى..تعويذة ليفربول فى مبارياتــه مع الفـرق المنافســة

الصباح العربي

لوحظ من خلال المتابعة لمسيرة فريق ليفربول لكرة القدم تعثره فى بعض المباريات ولا اقول معظمها التى يغيب عنها نجمه وهدافه الفرعون المصرى محمد صلاح. هذا الامر اصبح يدركه مدرب الفريق الألمانى الجنسية (كلوب) إلى درجة اتهامه بالتحيز لاصراره على تواجده فى كل المباريات من اولها حتى نهايتها.

هذا الامر اصبح ظاهرة اذا لم يكن هناك ظروف اصابة تمنع صلاح من المشاركة. انه جعله يربط بين غياب صلاح والنتائج السلبية للفريق هزيمة أو تعادل.

حدث هذا فى اكثر من مباراة والتى كان آخرها مباراته ضد فريق ليستر فى الدورى الإنجليزى. من هذا المنطلق يتملك النكد كلوب كلما تعرض صلاح المستهدف لاى إصابة من مدافعى الفرق المنافسة فى إطار محاولات وقف هجماته الأكثر من خطيرة.

هذا الإحساس بالقلق لايقتصر عل المدرب فى هذه الحالات وانما يشمل ايضا الملايين من مشجعى ليفربول وعاشقى الفرعون المصرى.مايجب ان يقال حول هذا الشأن هو ان (مو) اصبح تعويذة مبروكة لنجاح ليفربول فى المباريات التى يخوضها ويشارك فيها صلاح. فى اعتقادى ان هذه الميزة الربانية هى محصلة الخير الذى يتسم به سلوكه برا بأسرته وأهل قريته نجريج الواقعة فى مركز بسيون غربية. يضاف إلى ذلك حسن تعامله بشكل عام مع الناس فى حياته العامة.

لا جدال ان محمد صلاح يعد بكل المقاييس ظاهرة فريدة على مدى تاريخ الكرة العربية والافريقية. ليس هذا فحسب.. ولكنه ومن واقع سجل انجازاته فى مسيرته مع نادى ليفربول أصبح من العلامات البارزة فى تاريخ النادى والكرة الانجليزية.

من ناحية أخرى فقد كان له دور فاعل فى كثير مما حققه المنتخب المصرى من انتصارات. من هذا المنطلق فإن علينا اتخاذ كل ما يلزم للحفاظ عليه كقيمة كروية عالمية.

نقلا عن اخبار اليوم

جلال دويدار الفرعون المصرى تعويذة ليفربول مبارياتــه مع الفـرق المنافســة

مقالات ورأى