الصباح العربي
الأحد، 29 مارس 2020 10:46 مـ
الصباح العربي

الحوادث

الانتهاء من سماع شهود الإثبات فى ثالث جلسات الاستئناف للمتهمين بقتل محمود البنا

الصباح العربي

استمعت هيئة محكمة جنايات الأحداث بمحكمة شبين الكوم بمحافظة المنوفية، برئاسة المستشار محمد دوير رئيس الدائرة، منذ قليل لشهود الإثبات والبالغ عددهم 3 شهود فى ثالث جلسات الاستئناف للمتهمين بقتل محمود البنا والقضية المعروف إعلاميًا ب "شهيد الشهامة" على الحكم الصادر 15 عاما على كلا من المتهم الأول محمد أشرف راجح، إسلام عواد، مصطفى محمد و5 سنوات للمتهم إسلام البخ بمحكمة جنايات مستأنف الأحداث بمحكمة شبين الكوم بمحافظة المنوفية على الحكم الصادر من قبل محكمة أولى درجة برئاسة المستشار محمد دوير رئيس الدائرة، وسط تشديدات أمنية مكثفة من قبل قوات الأمن بمديرية أمن المنوفية، تحت إشراف اللواء محمد ناجى أباظة، مدير أمن المنوفية، واللواء محمد عمارة مدير المباحث الجنائية، ورفضت المحكمة بعض الأسئلة للشهود من قبل محامو المتهمين.

وقال نضال مندور، محامى المجنى عليه محمود البنا، والقضية المعروف إعلاميًا بشهيد الشهامة، إن ثانى جلسات الاستئناف شاهدت هيئة المحكمة خلالها الفيديوهات وسماع المقطع الصوتى المرسل من المتهم الأول إلى المجنى عليه على وسائل التواصل الاجتماعى مرة أخرى، والذى تبين منه عدم حمل المجنى عليه لآلة حادة.

وأكد نضال مندور، فى تصريحات خاصة "لليوم السابع" أن هيئة المحكمة تأكدت من خلال الفيديوهات إلى أن المجنى عليه لا يحمل أى آلة حادة نهائيا كما ذكر محامو المتهمين لتغير مسار القضية، وتبين من خلال الفيديوهات أن المجنى عليه كان معه شيء لا يمكن تحديده نهائيا ولكنه ليس آلة حادة.

وأشار إلى أن أحد محامى المتهمين أكد أن المجنى عليه محمود البنا شهيد الشهامة كان يحمل آلة حادة فى تلك الفيديو الذى طالبوا بمشاهدته مرة أخرى للتأكد من ذلك وحضر شاهد إثبات كان الغرض من شهادته هو تأكيد حمل المجنى عليه لآلة حادة "مطواة" وأظهرت الفيديوهات غير ذلك تماما.

وأكد مندور، أن هيئة المحكمة استمعت الجلسة الماضية إلى مرافعة النيابة، ودفاع المجنى عليه، ودفاع المتهمين الذين طالبوا بطلبات جديدة ومنها اسم شاهد لم يكن فى أدلة الإثبات.

وأكد مندور، أننا طالبنا خلال الجلسة الماضية فى الفصل فى الدعوى لأن محكمة أول درجة سبق لها وأن شاهدت الفيديوهات واستمعت إلى المقطع الصوتى وناقشت جميع الشهود بما فيهم الشاهد الذى طلب محامى المتهمين إعادة سماعه مرة أخرى.

وكانت محكمة جنايات الطفل بشبين الكوم بمحافظة المنوفية "محكمة الأحداث"، برئاسة المستشار باهى حسن، قد قضت بمعاقبة المتهمين بقتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بضاحية الشهامة، بالسجن على المتهم الأول محمد أشرف راجح 15 عاما، إسلام عواد 15 عاما، مصطفى محمد 15 عاما، إسلام البخ 5 سنوات.

وكان اللواء محمد ناجي، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن المنوفية، قد تلقى إخطارًا من اللواء محمد عمارة، مدير المباحث الجنائية بالمنوفية، يفيد استقبال مستشفى تلا المركزى "محمود. ع. أ" طالب بالصف الثالث الثانوي، جثة هامدة.

بالانتقال الفورى والفحص تبين قيام راجح .م 18 عاما بالتعدى عليه بمطواة نتيجة مشادة كلامية حال معاتبته على مغازلة جارتهما، أثناء تواجدهم فى إحدى المقاهى المتواجدة بالمدينة، وتم تحرير محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وتمكنت مباحث مركز تلا بمديرية أمن المنوفية، تحت إشراف اللواء محمد عنارة مدير المباحث الجنائية من ضبط ،إسلام .ا،ا متهم رابع فى قضيى قتل محمود البنا شهيد الشهامى والمتهم فيها محمد أشرف راجح المتهم الرئيسى فى قتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بضاحية الشهامة ومساعديه كلامن إسلام عواد 17 عاما ، مصطفى محمد 17 عاما ومقيمان جميعا بمدينة تلا.

وأكد مصدر أمنى، أن المتهم الرابع حاول مساعدتهم فى الهروب عبر دراجة النارية.

وبمواجهته المتهمين اعترفو بقيام محمد أشرف راجح بقتل المجنى عليه بسبب خلافات على مغازلة فتاة.

الانتهاء سماع شهود الإثبات ثالث جلسات الاستئناف للمتهمين بقتل محمود البنا

الحوادث