الصباح العربي
الجمعة، 10 أبريل 2020 02:06 مـ
الصباح العربي

الحوادث

الإعدام شنقاً للمتهمين بقتل مواطن كويتى الجنسية وسرقه متعلقاته بالغربية

الصباح العربي

قضت محكمة جنايات طنطا الدائرة الرابعة بمحافظة الغربية، برئاسة المستشار محمد عبد الحميد الخولي، وعضوية المستشارين شريف محمد مجدي الجندى والمستشار أمين أمين السيد الديب وأمانة سر محمد قابيل ومصطفى البهلوان، بمعاقبة المتهمين بقتل مواطن كويتى الجنسية داخل منزله بمركز السنطة وسرقه متعلقاته بالاعدام شنقا في القضية رقم 24271 لسنة 2018 جنايات مركز السنطة والمقيدة برقم 2977 لسنه 2018 كلى غرب طنطا.

ترجع الواقعة بعد تمكن ضباط المباحث الجنائية بمديريه أمن الغربية، فى عام 2018 بإشراف اللواء السعيد شكرى مدير المباحث انذاك، والعميد إيهاب عطية رئيس مباحث المديرية، والمقدم أحمد خيرى رئيس فرع البحث الجنائى بزفتى والسنطة، من كشف غموض العثور على جثة شخص يحمل الجنسية الكويتية مقتولا داخل شقته بقرية الجعفرية دائرة مركز السنطة

كان اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية انذاك، قد تلقى إخطاراً من مأمور مركز السنطة، بالعثور على جثة لشخص يدعى "س.ف.ن" 54 سنة كويتي الجنسية، داخل منزله فى ظروف غامضة، فانتقل الرائد محمد الدهراوى رئيس مباحث المركز لمحل البلاغ، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى السنطة.

ووجه اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة، تحت إشراف اللواء السعيد شكرى مدير المباحث الجنائية، والعميد إيهاب عطية رئيس مباحث المديرية، والمقدم أحمد خيرى رئيس فرع البحث الجنائى بزفتى والسنطة، وتوصل رجال المباحث لكشف ملابسات الواقعة، حيث تبين أن وراء ارتكاب الواقعة 3 متهمين وهم احمد عطية الناقه واحمد ماهر ابو النور، عبد اللطيف طارق عبد اللطيف ، فعقدوا العزم وبيتوا النية على قتله، بقصد السرقة، فصعد المتهمين الاول والثاني لشقة المجني عليه، وقاموا بقتله وسرقته، بينما قام المتهم الثالث بمراقبة الطريق وتم ضبط المتهمين، واحالت النيابة العامة المتهمين لمحكمة الجنايات التي تداولت القضية واصدرت حكمها المتقدم.

الإعدام شنقاً للمتهمين بقتل مواطن كويتى الجنسية سرقه متعلقاته بالغربية

الحوادث