الصباح العربي
الأربعاء، 5 أغسطس 2020 09:00 مـ
الصباح العربي

أخبار عربية

تركي آل الشيخ يصل نيويورك لإجراء عملية جراحية في المخ بعد تدهور صحته

الصباح العربي

أفادت مصادر اليوم السبت بسفر تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية رئيس نادي ألميريا الإسباني إلى الولايات المتحدة لتلقي العلاج بعد أنباء عن تدهور حالته الصحية.

وأكد مصدر مقرب من المستشار السعودي تركي آل الشيخ، الأنباء التي راجت منذ ساعات الصباح الأولى اليوم السبت بشأن سفر تركي آل الشيخ إلى نيويورك بعد تدهور في وضعه الصحي.

وقال المصدر أن تركي آل الشيخ رئيس هيئة الترفيه السعودية، ومالك نادي ألميريا الإسباني، وصل صباح اليوم إلى إحدى المستشفيات التي زارها قبل عدة أشهر، وأجرى بها عملية جراحية وذلك للوقوف على وضعه الصحي الحالي.

وأكد المصدر أن الفريق الطبي المعالج يعمل حاليا على إجراء فحوصات طبية جديدة، حيث تأكد أن تركي سيحتاج لإعادة إجراء العملية الجراحية بالمخ مجددا، منوها بأن هذا سيتقرر في غضون يومين بعد استكمال الإجراءات.

من جانبه قال الإعلامي الرياضي المصري عبدالناصر زيدان، إنه تواصل مع أحد المسؤولين في مكتب المستشار تركي آل الشيخ بالمملكة العربية السعودية، وأكد له أن الحالة الصحية تدهورت تماما وهو ما دعا إلى نقله لولاية نيويورك للعلاج.

وأكد عبدالناصر زيدان في فيديو مطول عبر قناته على موقع ”يوتيوب“ أن حالة تركي آل الشيخ حاليا تحتاج إلى لطف الله والدعاء له بأن يمر من تلك المحنة الصعبة، لافتا إلى أن الوضع برمته غير مطمئن.

وخلال الفيديو أجرى عبدالناصر زيدان، مداخلة هاتفية من نيويورك مع الدكتور أمجد حنا وهو طبيب يعمل بإحدى مستشفيات أمريكا وعلى دراية كاملة بما يتردد على المستشفيات الأمريكية من حالات بينهم حالة تركي آل الشيخ وفق قوله.

وشرح دكتور أمجد حنا التفاصيل الكاملة للوضع الصحي للمستشار تركي آل الشيخ قائلا إنه عانى منذ فترة من وجود ورم صغير على المخ، متابعا: ”الورم ده صغير والمساحة جوه المخ ضيقة فبيضغط على خلايا المخ“.

وأكد حنا أنه من الواضح أن تركي آل الشيخ لم يأخذ حذره من خطورة الوضع وأهمل في صحته ما جعل المشاكل تتفاقم في الوضع الصحي، مبينا أن الورم الصغير الذي عانى منه منذ عدة أشهر جعل أمام الأطباء خيارين إما فتح المخ وهذا كان صعبا لأن النتيجة غير مضمونة أو الذهاب إلى أحد 3 أطباء في أمريكا لإجراء العملية بالمنظار وإزالة الورم من الأنف.

وأضاف الطبيب أمجد حنا، أن العملية تمت بتلك الطريقة قبل أشهر ولكنه انشغل بعدها ولم يحرص على حالته الصحية مبينا أن الأطباء طلبوا منه الراحة لمدة عام كامل، والعمل بدون إجهاد نفسه ثم العودة إلى أمريكا مجددا للوقوف على الحالة الصحية.

وأردف أنه لا يستطيع أن يصرح بشأن تحليل الورم لأن القوانين في أمريكا تمنع ذلك لافتا إلى أن تركي آل الشيخ لم يلتزم بما قاله الأطباء، وكان يُعرض نفسه للعصبية ويبذل مجهودا لافتا إلى أن الفترة الماضية شهدت حالات إغماء، مبينا أن هذا طبيعي لأن الخلايا الموجودة تأخذ وقتًا كي تعود لحالتها الطبيعية.

وأكد الطبيب أن تركي آل الشيخ تعرض للتدهور في فترة كورونا والتنقل كان صعبا فتأخر في الحضور إلى أمريكا لافتا إلى أنه وصل إلى نيويورك قبل ساعات ولأن المسافة طويلة فقد أُجهد من ركوب الطائرة فوصل إلى أمريكا متعبا.

وأكد أنه حاليا تحت الملاحظة ويتم التأكد من سلامة الوظائف وإجراء الفحوصات لإجراء عملية جراحية جديدة وستكون ”منظار“ أيضا وستجرى يوم الإثنين أو الثلاثاء المقبلين.

وأشار إلى أن يوم الثلاثاء سيتم الوقوف على حالة المخ لإجراء الجراحة، منوها أن العملية خطيرة للغاية بسبب وجود ”قشرة“ وحالة متانتها هي التي ستحدد حالة الجراحة ومدى الخطورة المتوقعة.

ولم يصدر عن تركي آل الشيخ، الذي اعتاد على وضع متابعيه في صورة حالته الصحية، أي تعقيب أو تصريح حتى الآن.

تركي آل الشيخ يصل نيويورك لإجراء عملية جراحية المخ بعد تدهور صحته

أخبار عربية