الصباح العربي
الأحد، 25 أكتوبر 2020 01:19 صـ
الصباح العربي

أخبار عربية

قيادي في الجيش الوطني السوري: نذهب إلى أذربيجان لرد الدين التركي

الصباح العربي

نقل موقع إخباري عن قائد بـ"الجيش الوطني السوري" الموالي لأنقرة تعليقا على إرسال تركيا مقاتلين إلى أذربيجان، إنهم مستعدون للدفاع عن المصالح التركية داخل وخارج الأراضي السورية.

وأفاد موقع "رووداو ديجيتال" بأن العقيد زياد حاجي عبيد، القيادي في "الجيش الوطني السوري" صرح له قائلا: "نعمل على مصالحنا المشتركة مع الجيش التركي، وليس لدي أعداد لمن ذهبوا للقتال إلى أذربيجان"، مضيفا في ذات السياق أن "الجيش التركي قدم ولا زال يقدم لنا الكثير على الأرض السورية".

وكشف القيادي أن "الجيش التركي يقدم الدعم لأكثر من 70 ألف مقاتل، لكن لدينا أكثر من 50 ألف مقاتل لا يتلقون الدعم"، مشددا على استعداد الجماعات المسلحة التي ينتمي إليها "للدفاع عن المصالح التركية سواء داخل أو خارج الأراضي السورية".

ورأى عبيد أن مصالح الجيش الذي ينتمي إليه "مع الجانب التركي، والشباب ذهبوا إلى ليبيا، وعندما يتطلب الأمر نذهب إلى أذربيجان مع الجيش التركي، فهم جاهزون للذهاب".

وبرر هذا القيادي القتال مع تركيا خارج سوريا بالقول: "نحن مضطرون لرد الدين للجانب التركي، وأن نكون مع الأتراك في خندق واحد، سواء كان في ليبيا أو في أذربيجان أو في أي مكان آخر، فنحن نتعاون مع الجانب الذي يساعدنا في حل قضيتنا".

وتابع حديثه بهذا الشأن قائلا: "نحن صادقون مع الجانب التركي، مثلما كان معنا في الدعم بالجانب الإنساني والمالي واللوجستي".

قيادي الجيش الوطني السوري نذهب إلى أذربيجان لرد الدين التركي

أخبار عربية