الصباح العربي
الأحد، 29 نوفمبر 2020 06:31 مـ
الصباح العربي

الحوادث

بـ«مطواة وجوال».. تفاصيل انتقام عامل طرده صاحب مقهي في كفر الشيخ

الصباح العربي

كتب:وسام امين

لجأ عامل بإحدي قري مركز كفر الشيخ، إلي الانتقام من صاحب مقهي، بعد قيام الأخير بطرده من العمل ورفضه عودته للعمل مرة أخري، فقرر قتل المجني عليه عمدًا مع سبق الإصرار والترصد بأن عقد النية على ذلك، وأعد العدة اللازمة لتنفيذ عملية القتل، فجلب سكينا «مطواة»، واختبأ خلف منزله، وترصد له منتظرًا رؤيته حتي شاهده خارجا من منزله، وانهال عليه بالضرب، مسددًا له عدة طعنات في الصدر والرقبة، وقام بقتله بلا رحمة لتوسلاته ولم يتركه الا بعد ان فاضت روحه واستسلم لنهايته المؤلمة بدون ذنب.

بعد أن إنتهي المتهم من جريمته واكتشف سقوط صاحب المقهي جثة هامدة لعب الشيطان برأسه وقرر اخفاء معالم جريمته والخروج من الورطة بأى شكل ولم يجد أمامه حلا سوى وضع الجثة في جوال بلاستيك، ووأدها في حفرة بأرض زراعية خلف منزل المجني عليه، ويظن القاتل بعدها أن أحدًا لن يكشف سره، لكن عدالة السماء كانت له بالمرصاد حتى لا يضيع دم المجنى عليه هدرًا.

الحادث الإجرامى البشع دارت أحداثه المؤسفة بقرية دقلت التابعة لمركز كفر الشيخ، عندما عُثر أحد الأشخاص على جثة عمه «صاحب مقهي»، مدفونه بأرض زراعية، ملفوفة في جوال بلاستيك.

وكان اللواء خالد العزب، مدير أمن كفرالشيخ، تلقي إخطارًا من العميد عبدالحليم فايد، مأمور مركز شرطة كفرالشيخ، بورود بلاغ من «عبدالخالق.ع.م» 38 سنة، مقيم بقرية دقلت التابعة لمركز كفرالشيخ، بعثوره على جثة عمه مدفونة في حفرة خلف منزله وسط الأراضي الزراعية.

انتقل العميد ياسر عبدالرحيم، رئيس المباحث الجنائية بكفر الشيخ، ومأمور مركز شرطة كفر الشيخ، والمقدم رامي شرف الدين مفتش مباحث المركز، والرائد عمرو عوض رئيس مباحث مركز شرطة كفر الشيخ، إلى مكان الواقعة محل البلاغ، وتبين أن الجثة للمدعو «خالد.م.ع» 43 سنة، صاحب مقهى، ومقيم بذات القرية.

بسؤال صاحب البلاغ، أفاد بأن عمه كان متغيبًا عن المنزل، ولم يجر التعرف على مكانه سوى لحظة العثور على جثته، عندما اكتشف أحد المزارعين خلال مروره جوار مكان العثور على الجثة، رائحة كريهة، وانتشار الذباب الأزرق فوق مكان الجثة في الحفرة، عندما جرى الاطلاع على مصدر الرائحة.

علي الفور وجه اللواء إيهاب عطية، مدير المباحث الجنائية بكفر الشيخ، بتشكيل فري بحث جنائي لكشف غموض الواقعة، وضبط مرتكبيها.

أسفرت جهود فريق البحث الجنائي أن وراء ارتكاب الواقعة المدعو «م.م.ا» وشهرته «الألماني»، وذلك لسابق خلاف بينهما بسبب العمل في المقهى الذي يملكه المجني عليه، ما دفعه للانتقام منه بغرض قتله والتخلص منه، وذلك عندما ترك المتهم العمل في المقهى منذ حوالي شهرًا، وأراد العودة مرة أخرى، فرفض صاحب المقهى نظرًا لوجود عامل بديلاً له.

وكشفت التحريات أن يوم الواقعة عقد المتهم العزم على التخلص من صاحب المقهى، فترصد له مختبأ خلف منزله، وبمجرد رؤيته للمجني عليه انهال عليه بالضرب، مسددًا له عدة طعنات في الصدر والرقبة وأنحاء متفرقة بالجسد، مستخدمًا سلاح أبيض «مطواة» حتى لفظ المجني عليه أنفاسه الأخيرة، ووضع المتهم الجثة في جوال بلاستيك، ووأدها في حفرة خلف منزل المجني عليه.

تمكن رجال المباحث من القبض على المتهم، واقتيد إلى مركز شرطة كفر الشيخ، وبموجهته بما أسفرت عنه جهود فريق البحث الجنائي، أنكر في البداية، وبتضيق الخناق عليه أمام رجال المباحث، انهار معترفا بتفاصيل جريمته واكد أنه لم يتوقع افتضاح امره بهذه السرعة ليتم ضبطه.

وتحرر المحضر اللازم برقم 9593 لسنة 2020 إداري مركز شرطة كفر الشيخ، واخطرت النياية التي باشرت التحقيق.

مطواة وجوال تفاصيل انتقام عامل طرده صاحب مقهي في كفر الشيخ

الحوادث