الصباح العربي
الخميس، 4 مارس 2021 04:55 صـ
الصباح العربي

أخبار عربية

”منشآت”: 570 مليون ريال قيمة الاستثمارات في الشركات الناشئة السعودية بنمو تجاوز 55% خلال عام 2020

الصباح العربي

أعلنت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" أن عام 2020 شهد تنفيذ استثمارات بقيمة قياسية بلغت 570 مليون ريال في شركات ناشئة سعودية، محققاً نمو بنسبة تجاوزت 55% مقارنة بعام 2019، وذلك حسب تقرير "الاستثمار الجريء في المملكة العربية السعودية لعام 2020" الصادر عن شركة MAGNiTT المتخصصة ببيانات الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة وبرعاية من الشركة السعودية للاستثمار الجريء التي أسستها "منشآت".

وسجلت منظومة الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة في المملكة العربية السعودية أرقاماً قياسية جديدة على الرغم من جائحة فيروس كورونا، وذلك من حيث حجم الاستثمار الجريء وعدد الصفقات وعدد صناديق الاستثمار الجريء ومجموعات المستثمرين الملائكيين الذين استثمروا في شركات سعودية ناشئة، إذ توزعت الاستثمارات على عدد قياسي من الصفقات في 2020 التي بلغت 88 صفقة، وبنمو تجاوز 35% مقارنة بالعام المنصرم.

وحافظت المملكة على المرتبة الثالثة بين دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث عدد الصفقات وإجمالي قيمة الاستثمار الجريء، مستحوذة على 15% من إجمالي قيمة الاستثمار الجريء و18% من عدد الصفقات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلا أن معدل زيادة عدد صفقات الشركات الناشئة في المملكة كان الأكبر في المنطقة.

وبهذه الأرقام القياسية، يكون إجمالي قيمة الاستثمار الجريء في المملكة العربية السعودية قد نما بوتيرة أسرع من معدل النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث لم يتجاوز معدل النمو في إجمالي قيمة الاستثمار الجريء في دول المنطقة الـ 17 نسبة 13% خلال عام 2020 مقارنة بعام 2019، بحسب التقرير، في حين بلغت نسبة الزيادة في السعودية 55%. وفي سياق أعداد الصفقات، شهدت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا انخفاضاً بلغ 13% خلال عام 2020 مقارنة بعام 2019، بينما سجلت المملكة زيادة بنسبة 35%.

بدوره، قال محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد: "نحرص بشكل مستمر على تحفيز التمويل الرأسمالي للمنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادي الأعمال، وتعزيز سبل الاستثمار في المنشآت الناشئة خلال مراحل نموها المختلفة واستغلال القدرات المحلية من خلال الاستثمار في الشركات في المراحل المبكرة ومراحل النمو بهدف توفير عوائد مالية للمستثمرين وتحقيق عوائد إستراتيجية تخدم نمو الاقتصاد في المملكة".

وقال الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للاستثمار الجريء الدكتور نبيل كوشك: "تشهد المملكة العربية السعودية نمواً في حجم ونوعية صفقات الشركات الناشئة، ناهيك عن ظهور أعداد متزايدة من صناديق الاستثمار الجريء ومجموعات المستثمرين الملائكيين، ونحن فخورين برؤية هذا العدد من رواد الأعمال المميزين الذين يؤسسون شركات ناشئة سريعة النمو وقادرة على التوسع".

وأضاف: "رغم التباطؤ الاقتصادي الذي تسببت به جائحة فيروس كورونا، إلا أن المملكة شهدت زيادة قياسية في الاستثمار الجريء في 2020 مقارنة بعام 2019، وفي إطار رؤية المملكة 2030 تم إطلاق العديد من المبادرات الجديدة خلال السنوات الماضية لتحفيز الاستثمار الجريء ونمو الشركات الناشئة. وقد كانت السعودية على الدوام سوقاً جاذبة لرواد الأعمال من المملكة والمنطقة نظراً لضخامة حجم هذا السوق".

منشآت": 570 مليون ريال قيمة الاستثمارات الشركات الناشئة السعودية بنمو تجاوز 55% خلال عام 2020

أخبار عربية