الصباح العربي
الأحد، 7 مارس 2021 04:30 صـ
الصباح العربي

الحوادث

إحالة قتلة الطفل «عبد الرحمن» بكفر الشيخ للمفتي

الصباح العربي

كتب:وسام أمين

قررت الدائرة الرابعة بمحكمة جنايات كفر الشيخ، اليوم الإثنين، إحالة أوراق سائق «توك توك» وعامل، لاتهامهما بخطف وقتل طفل بإلقائه حيا في ترعة منشية ناصر، لفضيلة المفتي، لاستطلاع الرأي الشرعي نحو عقوبة إعدامهما، وحددت المحكمة جلسة اليوم الثالث من دور المحكمة في شهر مايو المقبل للنطق بالحكم.

صدر القرار قرار المحكمة برئاسة المستشار حسام محمد صالح، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين محمد السيد عبده، وعصام خليفة، وسكرتارية محمد خليفة، ومحمد صبحي، وبحضور المستشار أحمد أبو حسين، مدير نيابة بيلا، وعلي الشرقاوي، وكيل النيابة، ذلك في أحداث القضية رقم 10940 لسنة 2020 جنايات مركز شرطة بيلا، والمقيدة برقم 2643 لسنة 2020 كلي كفر الشيخ.

شهدت المحاكمة مرافعة من مدير نيابة بيلا، ومرافعة من الدكتور عبدالحليم غزال، وسامح سمير، محامي الطفل المجني عليه، بحضور محمد الجعار، وهلال ندا المحاميين المنتدبين بقرار المحكمة، وذلك لرفض المحامين الدفاع عن كلا المتهمين، نظرًا لبشاعة الحادث.

كان المستشار أشرف علي ربيع، المحامي العام الأول لنيابة كفر الشيخ الكلية، أحال كل من «أحمد.م.ز.ع»، 29 عامًا، سائق توك توك، ويقيم بالعزبة الحمراء، التابعة لمركز نبروه، بمحافظة الدقهلية، و«توكل.ز.ع.ا» 51 عامًا، عامل، ويقيم بنفس عنوان المتهم الأول، إلى محكمة جنايات كفر الشيخ، لمعاقبتهما حول اتهامهما بقتل طفل.

ووفق قرار إحالتهما للجنايات أنهما في يوم 29 أكتوبر 2020، بدائرة مركز شرطة بيلا، قتلا عمدًا مع سبق الإصرار، المجني عليه الطفل عبدالرحمن فاروق علي إبراهيم، 11 عامًا، ويقيم بقرية إبشان، التابعة لمركز بيلا، وذلك بأن بيتا النية وعقدا العزم على قتله، وأعد لذلك الغرض شريط لاصق، ورباط من القماش، واستدرجاه إلى المكان الذين التقوا فيه مع الطفل.

وأوضح القرار أن كلا المتهمين كمما فاه بشريط لاصق، واقتياده عنوة إلى مكان الواقعة، وبعد وصولهما إلى مكان الواقعة كبلا قدميه برباط من القماش والقيا به حيًا بترعة منشية ناصر، قاصدين بذلك إزهاق روحه، فيما أقترنت تلك الجناية بأخرى بأنهما في ذات الزمان والمكان خطفا الطفل المجني عليه عنوة بطريق التحايل والإكراه.

وبحسب أوراق القضية وقرار إحالة المتهمين لمحكمة جنايات كفر الشيخ، أنهما استدرجا الطفل إلى منطقة نائية، من خلال إيهامهما الطفل بتعليمه صيد الأسماك، مستغلان صغر سنة في ممارسة هوايته المفضلة صيد الأسماك، حتى كمما فاه، واقتياده عنوة داخل مركبة بخارية «توك توك»، قيادة المتهم الأول، وتوجها به إلى مكان ناء، وكان الخطف مصحوبًا بطلب فدية قيمتها 500 الف جنيه، مقابل إطلاق سراحه.

إحالة قتلة الطفل عبد الرحمن بكفر الشيخ للمفتي

الحوادث