الصباح العربي
الإثنين، 10 مايو 2021 03:31 صـ
الصباح العربي

link link link link link link
فن وثقافة

أبو الزيك يكتب: للفشل عنوان إسمه شريهان

الصباح العربي

يوميات أبو الزيك في رمضان.. للفشل عنوان إسمه شريهان

بمناسبة احتفال مصر العالمي بنقل المومياوات الملكية لمتحف الحضارات و في حادثة فريدة من نوعها انتهزت مومياء فرصة إن الناس منبهرة بالموكب والمومياوات وتاريخهم الملكي و بما انها كانت في يوم من الأيام ملكة متوجة على عرش الإستعراض المصري قررت إنها ( تزوغ ) من الموكب بناء على مؤامرة مع إحدى شركات المحمول علشان تعمل لهم حملة اعلانات رمضان السنة دي وفعلا عملت كام اعلان ع الماشي وانتشرت اعلانتها أول يوم رمضان على كل محطات التلفزيون لكن وللأسف هذه الملكة القديمة لم تدرك أنها كانت مركونة في متحف الذكريات الجميلة من عشرين سنة وصعب جدا بعد المدة دي انها ترجع بنفس حلاوة ونشاط وحيوية زمان فظهرت للناس فعلا كأنها مومياء خرجت من المتحف و نسيت إن الزمن غير الزمن واللي كان بيعجب الناس زمان وبيتفرجوا عليه في ماسبيرو زمان مبقاش ينفع يتفرجوا عليه في عصر المنصات الرقمية .. يا خسارة يا شريهان كنتي حلم لكل شباب عصرك و اللي عملتيه ممكن يعجب بعض الناس وطبعا هيزود رصيدك في البنوك لكن هتفقدي رصيد كبير جدا جدا من محبة وتعاطف إللي عرفوكي أيام لما كنت ملكة..

التمثيل والرقص والإستعراض يا حضرات من المهن إللي مينفعش نِبَطلهم سنين ونرجع تاني نمارسهم بنفس الكفاءة حتى لو الموهبة موجودة زي لاعب كرة القدم لو اعتزل مينفعش يرجع يلعب تاني على مستوى الإحتراف .. مش كده برضه ولا إيه ؟

يوميات أبو الزيك رمضان للفشل عنوان إسمه شريهان شريهان المومياوات الملكية ماسبيرو زمان فوازير رمضان استعراضات شركات المحمول مؤامرة تزوغ ابو الزيك

فن وثقافة