الصباح العربي
الخميس، 17 يونيو 2021 07:59 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
الأخبار

شيخ الأزهر: يجوز التصدق لغير المسلم من المسيحيين واليهود أو المجوس

الصباح العربي

قال فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إن العلماء أفادوا بجواز صدقة المسلم لغير المسلم من المسحيين أو اليهود أو المجوس وكذلك زكاة الفطر والكفارات والوصية والوقف، جائزة شرعًا.

وأضاف" الطيب أن العلماء أوضحوا أن الآية نزلت بعدما سألت أسماء بنت أبي بكر الصديق الرسول عن إمكانية استقبال أمها المشركة في المدينة، موضحًا أن الرسول أوصاها بصلة رحم أمها.

وتساءل: "إذا كانت صلة المسلم للكافر مطلوبة فهل يكون مجرد السلام على أهل الكتاب وتهنئتهم منهي عنها؟"، مستدلًا بقوله تعالى: "وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الذين قالوا إِنَّا نصارى ذلك بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا".

وتابع شيخ الأزهر: "هل ينتظر المسلم وهو يقرأ الآيات الكريمة أن تفاجئه آية أو حديث صحيح يحرم عليه تهنئة جاره أو صديقه المسيحي أو مصافحته؟"، متسائلًا عن إباحة القرآن للمسلم أن يتخذ زوجة مسيحية أو يهودية تبقى على دينها مع زوجها المسلم ويكون بينهما ما يكون بين الزوجين المودة والرحمة والاحترام والعيش المشترك، وذلك ردًا على أصحاب المذهب المتشدد.

وأشار إلى أن بعض المتشددين يستشهد بالحديث: "لا تبدأوا اليهود ولا النصارى بالسلام» في عدم تهنئة المسيحيين، قائلًا إن راوي الحديث مع عدالته وحفظه، فإن علماء الجرح والتعديل أفادوا بأنه أصابته علة فنسي حديثه وتغير حفظه.

الأخبار