الصباح العربي
الثلاثاء، 28 سبتمبر 2021 09:45 صـ
الصباح العربي

link link link link link link
مقالات ورأى

أحمد عبد الرحمن يكتب : الرئيس في التعمير والدراما للتدمير

الصباح العربي

ما حدث في موسم رمضان الدرامي من إهدار للمال العام والخاص على المسلسلات لا يجب أن يمر مرور الكرام .

يا سيادة رئيس الجمهورية أتوجه إلى سيادتكم بهذا الكلام لأنك الوحيد في هذا البلد القادر على وقف المهزلة الدرامية المصرية ، لأن في الوقت الذي تبذل فيه يا سيادة الرئيس كل ما تملك من وقت ومجهود للنهوض بهذه البلد وأصبحنا نرى على أرض الواقع نهضة عمرانية واقتصادية وأمنية شاملة ، أصبح هناك وعلى خط موازي من يهدم ما تقوم به بمنتهى الهمة والنشاط .

نعم يا سيدي الرئيس انهم يصنعون دراما الهدم والخراب يهدمون كل بناء ويشوهون صورة الماضي ويرسخون للعشوائية والجهل والبلطجة ويشجعون على كل ماهو قبيح للحاضر والمستقبل .

يا سيدي الرئيس هناك جهات إنتاجية للدراما التلفزيونية المصرية تتعمد إهدار الأموال على إنتاج مسلسلات بالملايين على المحاسيب والنسايب والقرايب وكنا كمشاهدين نستعجب من أن الدراما المصرية بجلالة قدرها يسيطر عليها شخص واحد وشركة واحدة وكان الجميع يتقبلون ما يحدث على مضض ، لكن ماحدث هذا العام لا يمكن السكوت عنه أو قبوله بأي شكل من الأشكال.

لقد تم بقصد أو بغير قصد ( الله أعلم ) انتاج مسلسلات لا تعبر عن الواقع المصري بأي حال من الأحوال بلطجة ودعارة ونصب واحتيال وخيانة وتدليس وزنا محارم وعلاقات مشبوهة وتجارة مخدرات وتهريب آثار وتفكك أسري وعقوق والدين وجحود أبناء إلى آخر الصفات الشيطانية التي يتخيلها أو لا يتخيلها العقل .

فهل يعقل أن تكون هذه هي صورتنا أمام كل شعوب العالم ؟ هل سيثق من شاهد هذه الدراما الهدامة في أن هذا البلد يصلح للإستثمار أو للسياحة ؟ أم ستترسخ في أذهان الجميع أن مصر بلد الأخلاق المنعدمة والتصرفات الشاذة والعلاقات المشبوهة ؟

ورغم أن هذه الجهات الإنتاجية كان لها دور هام في إنتاج مسلسل الإختيار ٢ والذي إلتف حوله كل الشعب المصري كله واعتبروه ملحمة وطنية يفتخرون بها وبأحداثه وبطولات شخصياته الحقيقية ونفس الشيء حدث مع المسلسل المخابراتي هجمة مرتدة ، إلا أن ذلك لا يشفع لهم ما فعلوه في باقي مسلسلات رمضان .

وحتى إذا أراد البعض أن يبرروا ما حدث بأنه خطأ مخرج ولن يتم التعامل معه مجددا فإنهم أدانوا أنفسهم أكثر من تبرأة ساحتهم .

يا سيدي الرئيس إنهم يحاولون أن يصوروا للرأي العام أن المشكلة في مسلسل واحد لكي لا يتم حسابهم على عشرات المسلسلات ومئات الملايين من الجنيهات التي أهدروها عن قصد أو عن غير قصد ( الله أعلم ) لكي يشوهوا كل صورة جميلة في هذا البلد .

أنهم يدمرون بالشمال ما تبنيه يا سيدي باليمين ويهدرون المال دون وازع من ضمير أو أخلاق لذلك أكتب إليك لأن من وقف في وجه الإرهاب ومن حاولوا إسقاط هذا البلد يستطيع أن يقف في وجه من يحاولون تخريب العقول والأخلاق بكل ماهو سيء وكل ماهو شاذ .

أنا على ثقة فيك يا سيدي الرئيس أن ماحدث في رمضان لن يمر مرور الكرام وانك كما كنت حريصا على إنقاذ هذا البلد من براثن الظلاميين وتجار الدين ستنتصر للأخلاق ولكل ماهو من شأنه نهضة هذا البلد بصورة صحيحة وليست كما يحاولون أن يصوروها لنا ولكل العالم .

تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر

أحمد عبد الرحمن يكتب الرئيس في التعمير الدراما للتدمير الرئيس دراما رمضان الإختيار٢ هجمة مرتدة إهدار المال مسلسلات نهضة عمرانية الواقع المصري تحيا مصر

مقالات ورأى

آخر الأخبار

link link link link link link link link