الصباح العربي
الخميس، 2 ديسمبر 2021 11:12 صـ
الصباح العربي

link link link link link link
الأخبار

الهجرة والتخطيط يجتمعان ومحافظ الفيوم وممثلو ”حياة كريمة”

الصباح العربي

وزيرة الهجرة: اللقاء هدفه التعاون بين الحكومة والمصريين بالخارج للنهوض بالمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية

محافظ الفيوم يثمن جهود وزارة الهجرة لإطلاق مبادرة "أصلك الطيب" امتداداً لأنشطة المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"

د.هبة مغيب:

نجاح المشروعات المشتركة يعتمد على التخطيط الهيكلي وبناء الإنسان برؤية واضحة

ممثلو حياة كريمة:

هناك خطوات فعالة للنهوض بالقرى وتلبية احتياجاتها لبناء الإنسان

رئيس مجلس الجالية بالكويت:

نتعاون لبناء وطننا انطلاقا من المسئولية الاجتماعية

في إطار توحيد الجهود لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، ضمن مبادرتي حياة كريمة وأصلك الطيب، شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج في لقاء ضم الدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، والدكتور محمد عماد نائب محافظ الفيوم، والدكتورة هبة مغيب، رئيس قطاع التخطيط الإقليمي بوزارة التخطيط، والاستاذة سارة مأمون معاون وزيرة الهجرة للمشروعات والمؤتمرات، وممثلو المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، والدكتور رفعت حليم رفعت حليم راعي لجنة المساعدات الإنسانية بمجلس الجالية بدولة الكويت.

من ناحيتها، أوضحت وزيرة الهجرة أن اللقاء يهدف لبحث مشاركة المصريين بالخارج في مبادرة تطوير القرى المصرية ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، وبالأخص بالمحافظات الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية بالتعاون بين القطاع الحكومي ومؤسسات المجتمع المدني.

وأعربت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عن شكرها، للدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، مثمنة على التعاون والجهد المشترك في تنفيذ عدد من المبادرات الرئاسية مثل مبادرة "مراكب النجاة" لمكافحة الهجرة غير الشرعية، بالإضافة للمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، ويعد هذا الاجتماع استكمالا للجهد المبذول في سبيل تنفيذ مبادرة "حياة كريمة"، من خلال مشاركة المصريين بالخارج في تطوير القرى لتوفير حياة أفضل لمواطنينا، وذلك ضمن مبادرة وزارة الهجرة "أصلك الطيب" المعنية بهذا الشأن.

وأضافت السفيرة نبيلة مكرم أن الدكتور رفعت حليم راعي لجنة المساعدات الإنسانية بمجلس الجالية بدولة الكويت، يعد أحد النماذج المشرفة للمصريين بالخارج لما يبذله من جهد وعطاء في سبيل خدمة الجالية المصرية بالكويت، وكذلك دعمه المتميز غير المحدود للمبادرات الوطنية التي تستهدف خدمة مواطنينا بالداخل، وسعيه للمشاركة في مبادرة "أصلك الطيب" المعنية بمشاركة المصريين بالخارج في المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير القرى المصرية.

وأوضحت وزيرة الهجرة أن مشروع دكتور رفعت حليم، يستهدف النهوض بنموذج قرية نموذجية بمحافظة الفيوم، ذات طبيعة متطورة وتتمتع بميزة تنافسية تجعلها قرية متفردة، حيث يستهدف هذا المشروع تنفيذ التوجيهات الرئاسية ببناء الإنسان المصري وكذلك مبادرة "حياة كريمة"، مؤكدة أن هذا الاجتماع يعد خطوة أولى للمضي قدما نحو تنفيذ هذا المشروع المهم، وجعله نموذجا يحتذى به، والعمل على تصديره للمصريين بالخارج، حتى يمكنهم المشاركة في تنفيذ وتعميم هذا النموذج الهام.

وأشارت وزيرة الهجرة إلى أنه بالتعاون مع وزارتي الهجرة والتخطيط ومحافظة الفيوم سيتم تحديدا القرية المستهدف تطويرها وجعلها نموذجا متطورا، وفق رؤية مشتركة لتنفيذ المشروع ضمن جهود الدولة والعمل على دعم هذه الجهود، بجانب تنسيق الجهود بين الجهات المشاركة، لتذليل كافة العقبات وتسخير الطاقات والإمكانيات التي تساعد على تنفيذ هذا المشروع المهم بأعلى درجات الجودة.

وفي السياق ذاته، ثمّن الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، جهود وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين في الخارج في إطلاق مبادرة "أصلك الطيب"، بالتنسيق مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والتي تأتي امتداداً لأنشطة المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، مؤكداً أن مصر تسير بخطى ثابتة على طريق التنمية بفكر مستنير لقيادتها، وجهود مخلصة من أبناءها.

وأكد "الأنصاري" على ضرورة التركيز على بناء الإنسان فى المناطق المستهدفة من المبادرة الجديدة، لتحقيق تنمية حقيقية وتمكين اقتصادي للسكان، موضحاً أنه تم إجراء مسح شامل لجميع القرى المستهدفة من مبادرة "حياة كريمة" بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، للوقوف على آليات النهوض بهذه القرى اقتصادياً، من خلال إقامة مجمعات زراعية وصناعية متوافقة مع المجتمع المحلي، وخلق تكتلات اقتصادية متكاملة، فضلاً عن دعم وتشجيع الصناعات والحرف اليدوية التي تشتهر بها هذه القرى لاستغلال المزايا النسبية بها.

وقال محافظ الفيوم إن مبادرة "حياة كريمة" ليس الهدف منها رفع كفاة البنية التحتية والخدمات العامة فقط وإنما بناء الإنسان المصري بشكل كامل، وأن مبادرة "أصلك الطيب" تأتي استكمالاً لأنشطة مبادرة "حياة كريمة" في النهوض بالإنسان وتمكينه فى محل إقامته، مشيراً إلى أنه سيتم تزويد جميع الجهات المتداخلة في مبادرة "أصلك الطيب" بالدراسات التي تم إجراؤها على القرى المستهدفة من مبادرة "حياة كريمة" والفرص التنموية والأنشطة الاقتصادية المتاحة بهذه القرى، حتى يتسنى تحديد نوع التداخلات وآلياتها من خلال المبادرة الجديدة.

وأضاف، أنه تم ترشيح 4 قرى بشكل مبدئي لأنشطة مبادرة "أصلك الطيب" هي قرى: المشرك، والشواشنة، وتونس، وقارون، بمركز يوسف الصديق، وأنه سيتم التركيز على الأنشطة الصحية، وخدمات التعليم ومحو الأمية، وتحسين البيئة، وسكن كريم، والتمكين الاقتصادي من خلال إقامة مجمعات صناعية مرتبطة بالزراعات الموجودة بالقرى المستهدفة، وأسواق حضارية مطورة، مؤكداً على ضرورة تقوية دور المجتمع المدني في تنفيذ الأنشطة التنموية.

وكشف محافظ الفيوم عن نهج المحافظة في تنفيذ مشروعاتها بشكل غير تقليدي وعدم تعطيل الأعمال بسبب إجراءات روتينية، وتسريع وتيرة العمل بالمشروعات، مع الالتزام بالقانون لكن دون التقيد بالإجراءات الروتينية، مشدداً أن الدولة لديها إرادة قوية وتعليمات واضحة بإنجاز كافة المشروعات وعدم تعطيلها، مؤكداً أن محافظة الفيوم تسابق الزمن لإنجاز مشروعاتها بقوة وكفاءة، من خلال الترابط والتشبيك بين الجهاز التنفيذى وكافة الجهات الشريكة والمنفذة للمشروعات.

وفي السياق ذاته، أوضحت د. هبة مغيب، رئيس قطاع التخطيط الإقليمي بوزارة التخطيط، أن نجاح المشروعات المشتركة يعتمد على التعاون البناء بين كل الجهات والاهتمام بالتخطيط الهيكلي، ويمكن الاستعانة بمراكز تدريب تابعة لمؤسسات المجتمع المدني لتحقيق النتائج من التدريب والتأهيل، بجانب الارتقاء بحياة المواطنين.

ومن ناحيتهم، أوضح ممثلو "حياة كريمة" أن هناك خطوات فعالة تقوم بها الدولة في العديد من القرى بالمحافظات الأكثر احتياجا، للارتقاء بتلك المناطق والنهوض بالقرى وبناء الإنسان في مجالات الصحة والتعليم والتدريب المهني لتوفير فرص العمل للشباب، بجانب دعم الموهوبين ورصد احتياجات المواطنين والعمل على تلبيتها.

ومن ناحيته، أكد د. رفعت على التواصل مع المصريين بالكويت، مثمنًا الطرح الذي طرحته وزيرة الهجرة بتبني بناء قرية نموذجية ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، مؤكدًا أهمية التعاون البناء بين الدولة والأفراد لبناء وتنمية الإنسان، وفقًا لتوجيهات القيادة السياسية، وانطلاقا من المسئولية الاجتماعية، مشيرا الى أهمية التعاون في مجالات التدريب المهني والتعليم والارتقاء به، انطلاقًا من المسئولية المجتمعية.

وفي ختام اللقاء، أكدت وزيرة الهجرة أنه سيتم الاتفاق على لقاء آخر خلال الأسبوعين المقبلين لمناقشة الخطوات التنفيذية للبدء في التنفيذ، مثمنة جهود المصريين بالخارج وإخلاصهم لوطنهم، وحرصهم على المشاركة الفعالة في بناء الوطن.

3010a9850ad9bc68975470760c687d5a.jpg
3ee67d74de3e134b13d828e9672a57c7.jpg
43a13c997cea4199a1098b92635e4c40.jpg
4457d3d513629fe360bad47dad707417.jpg
92da1272999b1351d13927ea6cec7424.jpg
9b063050ef4f19dd7661aa4e963a192c.jpg
9f2ecace58f7201e9800edb2e8ab5fe3.jpg
afc183e1c1fcab6f7c2c1a7f6859ab15.jpg
f77fddaf3e1eb53d5e8899d21432ba62.jpg
الهجرة والتخطيط يجتمعان ومحافظ الفيوم وممثلو حياة كريمة

الأخبار

link link link link link link