الصباح العربي
الثلاثاء، 30 نوفمبر 2021 11:46 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
المرأة والصحة

العلاج بالبلازما يعزز معدلات النجاة لمرضى كورونا المصابين بسرطان الدم

الصباح العربي

كشفت دراسة أجراها باحثون من جامعة واشنطن الأمريكية، أن منح ما يُعرف بـ ”بلازما النقاهة“ لمرضى كورونا المصابين بسرطان الدم، يمكن أن يعزز أكثر من فرص النجاة ويساعد في العلاج.

وبحسب مجلة ”ذا هيلث“، اعتمدت الدراسة على فحص 143 شخصًا تلقوا بلازما النقاهة و823 آخرين لم يحصلوا عليها، ومن بينهم 338 مريضًا تم نقلهم إلى وحدات العناية المركزة بسبب أعراض حادة للفيروس، مثل صعوبة التنفس أو النوبة القلبية.

وأشارت النتائج إلى أن بلازما النقاهة ساعدت في انخفاض معدل الوفاة بنسبة 48% لدى مرضى كورونا المصابين بسرطان الدم الذين تلقوها، وذلك مقارنة بالمرضى الذين لم يتلقوا نفس العلاج.

وساهمت بلازما النقاهة في انخفاض خطر الوفاة بنسبة 60% لدى المرضى من ذوي الحالات الحرجة والذين اعتمدوا على أجهزة التنفس الاصطناعي.

وقال جيفري بي هندرسون، بروفيسور الطب وعلم الأحياء الدقيقة الجزيئي من كلية الطب بجامعة سانت لويس:“تشير النتائج إلى أن بلازما النقاهة لا تساعد فقط مرضى كورونا المصابين بسرطان الدم والذين يعانون من ضعف في جهازهم المناعي، بل قد تساعد أيضًا الذين يعانون من أمراض أخرى وضعف الأجسام المضادة لفيروس كورونا أو للقاحات“.

وأوضح البروفيسور أن العلاج ببلازما النقاهة يتطلب نقله من المتعافين من كورونا إلى مرضى الفيروس المصابين بسرطان الدم أو سرطان الغدد الليمفاوية أو غيرها من أورام الدم الخبيثة، وذلك بهدف تعزيز قدرتهم على مكافحة الأمراض.

العلاج بالبلازما يعزز معدلات النجاة لمرضى كورونا المصابين بسرطان الدم

المرأة والصحة

آخر الأخبار

link link