الصباح العربي
الأحد، 19 سبتمبر 2021 07:04 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
الحوادث

فتاتان تقتلان شقيقهما إثر خلافات عائلية بالاردن

الصباح العربي

أقدمت شقيقتان على قتل شقيقهما في محافظة العقبة جنوب الأردن، أمس السبت، بحسب ما أعلنت مديرية الأمن العام في بيان صحفي اليوم الأحد.

وذكرت مديرية الأمن العام أنه ورد بلاغ لمديرية شرطة العقبة السبت بقيام فتاتين بطعن شقيقهما ما أدى إلى وفاته في محافظة العقبة إثر خلافات عائلية.

وقالت المديرية إن الفتاتين قامتا بتسليم نفسيهما، فيما جرى الكشف على الجثة وتحويلها للطب الشرعي، وبوشرت التحقيقات مع الفتاتين المشتبه بهما، بحسب وكالة الأنباء الأردنية (بترا).

وأظهر التقرير الإحصائي الجنائي لعام 2020 الصادر عن إدارة المعلومات الجنائية في الأردن وقوع 90 جريمة قتل عمد وقصد إلى جانب 9 جرائم ضرب مفضٍ إلى الموت، وأن عدد الجناة في جرائم القتل العمد والقصد بلغ 201 شخص من بينهم 7 نساء شكلن ما نسبته 3.5% من مجموع الجناة، فيما بلغ عدد المجني عليهم في هذه الجرائم 99 شخصاً من بينهم 22 امرأة وبنسبة 22.2% من مجموع المجني عليهم، وهي شكاوى جرائم قد تتغير أوصافها القانونية عند إحالتها إلى القضاء.

وبحسب التقرير فإن جرائم القتل العمد والقصد انخفضت بنسبة 18.2% خلال عام 2020 (وهو عام جائحة كورونا) مقارنة مع عام 2019، حيث وقعت 90 جريمة ذهب ضحيتها 99 شخصاً عام 2020 مقابل 110 جرائم ذهب ضحيتها 115 شخصاً عام 2019.

وأشار التقرير إلى أن 3.48% من الجناة وبعدد 7 أشخاص أعمارهم تقل عن 18 عاماً، و 34.8% منهم تراوحت أعمارهم ما بين 18-27 عاماً وبعدد 70 شخصاً، و 33.3% أعمارهم ما بين 28-37 عاماً وبعدد 67 شخصاً، و 17.4% كانت أعمارهم ما بين 38-47 عاماً وبعدد 35 شخصاً، فيما كان هنالك 22 شخصاً أعمارهم 48 عاماً فأكثر وبنسبة 10.9%.

أما المجني عليهم وبحسب العمر أيضاً، فقد أظهر التقرير أن 10.1% من المجني عليهم وبعدد 10 أشخاص أعمارهم تقل عن 18 عاماً، و 24.2% منهم تراوحت أعمارهم ما بين 18-27 عاماً وبعدد 24 شخصاً، و 25.3% أعمارهم ما بين 28-37 عاماً وبعدد 25 شخصاً، و 19.2% كانت أعمارهم ما بين 38-47 عاماً وبعدد 19 شخصاً، فيما كان هنالك 21 شخصاً أعمارهم 48 عاماً فأكثر وبنسبة 21.2%.

ومن حيث دوافع ارتكاب الجرائم بحسب التصنيفات المعتمدة في التقرير، فقد كانت أبرز الدوافع الخلافات الشخصية والسابقة وبنسبة 47.8% (43 جريمة)، تلاها الخلافات العائلية 31.1% (28 جريمة)، والمشاجرات بنسبة 7.8% (7 جرائم)، والدفاع عن “الشرف” 3.3% وبعدد 3 جرائم، والانتقام والإهمال وقلة الاحتراز بنسبة 2.2% (جريمتان لكل منهما)، والأسباب المالية والانحلال الأخلاقي والقتل تحت تأثير المخدر والشغب والثأر بنسبة 1.1% (جريمة واحدة لكل منها).

وهناك أسباب عديدة تدفع النساء إلى ارتكاب جرائم القتل أو الانتحار ومن بينها تعرضهن الدائم للعنف بكافة أشكاله خاصة العنف الجسدي والجنسي.

فتاتان تقتلان شقيقهم ا إثر خلافات عائلية بالاردن

الحوادث

link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link link