الصباح العربي
الخميس، 26 مايو 2022 07:53 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
منوعات

مسجد زين الدين يحيى..حي بولاق

الصباح العربي

أقدم مساجد بولاق هو مسجد زين الدين يحيى بشارع الخضرا .. وهو ثاني مسجد أقامه الأمير يحيى زين الدين ، وعرف بجامع المحكمة لاستخدامه كمحكمة منذ القرن العاشر الهجري حتى عصر محمد علي.

وبني هذا المسجد عام 1448م وأفتتح للصلاة فيه قبل تمام إقامته ، وصاحبه هو الأمير الزيني الإستادار بشاطئ النيل ببولاق. وكان محتسبا للقاهرة ، وناظرا للأسطبل السلطاني ، وإسمه يحيى بن عبد الرازق الزيني القبطي ، وفي رواية الأرمني الظاهري الإستادار المعروق بالأشقر " والإستادار هو المسئول عن أموال السطان الخاصة" ، وذلك في زمن حكم السلطان الظاهر جمقمق. ولكن تم التنكر فيما بعد للأمير يحيى وتم تعذيبه مرات ، وتم الإستيلاء على أمواله وقاصى أهوالا شديدة. ولما تولى السلطنة الملك الأشرف قايتباي صادر ما بقي من أمواله ، وحبسه بالقلعة إلى أن توفي عام ١٤٦٩م. وقد زاد عمره على الثمانين ، ودفن بمدرسته وجامعه عند تقاطع شارع الأزهر بشارع الخليج المصري.

ومسجده هذا في بولاق ، وكذلك مسجده بشارع الأزهر ، بناه المعلم محمد إبن حسين الطولوني ، وكان من أشهر المهندسين في عصره. وعند قيام لجنة حفظ الآثار العربية وجدت هذا المسجد خربا مندثرا مهدما ، وجدرانه مائلة وعقوده ساقطة وسقوفة مفقودة ، أي كان عبارة عن أطلال. وقدرت تكاليف إصلاحه عام 1891م بحوالي 6000 جنيه ، وبدأت أعمال التجديد عام 1916م ، وفي عام 1920م أعيد الإيوان القبلي والإيوانات: البحري والغربي من الإيوان الشرقي ، ثم أعيد بناء المفقود ، وأقيمت القبة الخشبية فوق المحراب ، وعمل له منبر جديد ، وتمت أعمال الإصـلاح وأفتتح للصلاة في عهد الملك فؤاد الأول ، وهو أحد ثلاثة مساجد ، أقامها هذا الأمير: الأول في الأزهر ، والثاني في بولاق .. والثالث في الحبانية

مسجد زين الدين يحيى ي بولاق

منوعات

link link link link link bneconomy elmydannews link 2030 link link link link link link link link link link link link link link