الصباح العربي
الثلاثاء، 29 نوفمبر 2022 04:34 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
المرأة والصحة

6 نصائح لتتناولي طعامك بشكل طبيعي

الصباح العربي

تجتمع كل المتناقضات على مواقع التواصل الاجتماعي، تتابعين صفحات ليشفات محليين وعالميين، يعرضون عليك تعلّم ما لذ وطاب، بعض السيدات يمسكن ورقة وقلماً، ويبدأن بالكتابة كي لا ينسين المقادير، وكثيرات يصورنها، ثم تفاجئك صفحة لاختصاصي تغذية أو رشاقة، أو أمر ما كيفما اتفق، لكن جميعهم يحدثونك عن مخاطر ارتفاع الأنسولين في الجسم، هم يبدؤون بعرض معلوماتهم بما ينفعك وما يضرك.. وفجأة تنتقل مقاطع الريلز بك إلى مشاهد ساحرة لأطباق طعام في مطعم افتتح حديثاً أو يحتفل بيومه السنوي!

الاختصاصية أروى التركيت

الاختصاصية أروى التركيت: يٌعرَّف الأكل الحدسي بأنه ديناميكية تكامل العقل والجسد بين الغريزة والعاطفة والتفكير العقلاني

أنت بالتأكيد ستلجئين إلى تناول الطعام لأسباب عاطفية؛ ذلك يعني أنك مثل نحو 90% من الأشخاص في العالم، كما تخمّن الكويتية أروى التركيت، المرشدة المتخصصة بالتغذية الحدسية، تتابع قائلة: «الأمر طبيعي تماماً.. لقد نشأنا ونحن نربط المشاعر بالطعام. ونحن أطفال كنا نهدأ بالرضاعة من حليب أمهاتنا، وكلما كبرنا ارتبطت الاحتفالات مثل أيام الميلاد أو العيد بالطعام. وإذا كان الوالدان يستخدمان الحلويات والأيس كريم كمكافأة «كوننا أطفال مهذبين».. نحن نعلم كيف انتهى الأمر بالكثير منّا!.

حرفياً تصف أروى هذه الحالة بأنها تناول الطعام لأي سبب غير الشعور بالجوع الحقيقي؛ حيث يلعب الطعام دوراً في صرف انتباهنا عن المشاعر الصعبة التي نحاول تجنبها، تتساءل أروى: «لماذا يصبح الأمر غير «طبيعي»؟ تجيب قائلة: «لأننا بعد أن نتناول الطعام لأسباب عاطفية نشعر بشعور أسوأ، وهي التخمة والانتفاخ، أما عاطفياً فنشعر بالذنب والخجل».

وتأسف أن الكثيرات يعتقدن أن الحد من تناول الأطعمة أو ممارسة الدايت هو الحل، ولكنه، برأيها، يجعل المشكلة أسوأ. وتنصح اللواتي يرغبن في الحفاظ على صحتهن، باتباع نظام الأكل الحدسي، وهو مصطلح صاغته في أواخر التسعينيات من القرن الماضي إيفلين تريبول، أخصائية تغذية، وإليز ريش، وهي معالجة تغذية في عيادة خاصة في بيفرلي هيلز بكاليفورنيا.

يُعرَّف الأكل الحدسي بأنه «ديناميكية تكامل العقل والجسد بين الغريزة والعاطفة والتفكير العقلاني»، تعلّق أروى: هو «طريقة حياة تركز على الاتصال الذاتي»؛ حيث لا يمكن اعتبار الأكل الحدسي وسيلة لفقدان الوزن. وعلى الرغم من أن البعض قد يفقدن الوزن، إلا أن أخريات ربما يكتسبنه بسبب تغيير أسلوب الحياة، في حين ستظل الكثيرات محافظات على ثبات أوزانهن تقريباً.

مبادئ الأكل الحدسي

تصالحي مع الطعام، وأعيدي بناء الثقة بينك وبينه

لا تحسبي السعرات الحرارية أو تجبري نفسك على التمرينات الرياضية القاسية، مثل اللواتي يجرين لأميال، من دون أن يستمتعن بالركض.

انتبهي إلى ما يخبرك به جسمك من أجل تلبية حاجاتك الجسدية والعاطفية. فأنت الوحيدة التي تعرفين جوعك، وما الطعام أو الوجبة التي ترضيك.

ارفضي عقلية الأنظمة الغذائية لإنقاص الوزن، وتخلصي من كتب ومجلات تقدم لك الأمل الزائف بفقدان الوزن بسرعة وسهولة وبشكل دائم، وتشعرك كما لو أنك فاشلة.

احترمي جوعك، وتناولي طعامك وفقاً لمبادئ الأكل الحدسي، وما يمدك بالطاقة اللازمة.

تصالحي مع الطعام، وأعيدي بناء الثقة بينك وبينه، فالغذاء ليس عدوك، ولست بحاجة إلى حظر أطعمة معينة إذا كنت تتبعين حدسك؛ لأنك إذا تناولت أطعمة كانت ممنوعة، فستفرطين بها وتشعرين بالذنب الشديد.

دعي مركز الشرطة في أعماق نفسيتك يعمل بإتقان، ويستهدف الانتقادات السلبية والعبارات الميؤوس منها وقرارات اتهام من الآخرين تثير الشعور بالذنب.

كوني قنوعة، واستمتعي بما تأكلينه؛ لأن هذا سيساعدك على الشعور بالرضا، وستحددين كمية الطعام بنفسك.

استمعي لإشارات جسدك التي تخبرك أنك لم تعودي جائعة، فالطعام لن يغير مشاعرك إذا كنت حزينة، بل عليك في النهاية التعامل مع مصدر المشاعر.

احترمي جسدك، وكوني واقعية، ولا تبالغي في انتقاد حجم جسمك أو شكله، كل الأجساد تستحق الاحترام.

احترمي صحتك وذوقك بينما يجعلك تشعرين بالرضا. تذكري أنك لست مضطرة لتناول الطعام بشكل مثالي لتكوني صحية. ولن تصابي فجأة بنقص في المغذيات أو تصبحي غير صحية من وجبة خفيفة واحدة على سبيل المثال. ما تأكلينه باستمرار مع مرور الوقت هو المهم. التقدم، وليس الكمال، هو المهم.

نصائح لتتناولي طعامك بشكل طبيعي؟

لا تعطي الحق لنفسك في تناول الطعام لأسباب نفسية أحياناً

ابدئي وجبتك عند الشعور بالجوع، ولا تأكلي بسرعة لعدم توافر الوقت، وإذا أكلت فاشبعي، لكن لا تفرطي حتى الشعور بالتخمة.

اختاري طعاماً تحبينه، على أن يكون مغذياً وشهياً في الوقت نفسه.

لا تعطي الحق لنفسك في تناول الطعام لأسباب نفسية أحياناً، لكن هذا لا يمنع أن يحصل، ولو مرتين بالشهر، لا تكوني قاسيةً على نفسك.

أكملي قطعة الحلوى لأنها شهية وأنت تستمتعين بها، كما يمكن تناول قسم منها فقط.

يمكنك تناول 3 وجبات في اليوم مع وجبتين خفيفتين (سناك)، أو وجبتين مع وجبة واحدة خفيفة، وذلك حسب ما يناسب جسمك، وقدر راحتك.

لا تنسجي أفكاراً وتجعلي للطعام أهمية كما هي كل محطات حياتك، بل كوني حكيمة من الداخل، ولا تأخذي بالمؤثرات الخارجية.

6 نصائح لتتناولي طعامك بشكل طبيعي

المرأة والصحة

آخر الأخبار

anahwa alayaam المشهد اليمني الموجز الدولة الدولة الأموال bneconomy mahttmsr elamwal 2030 anbaaalyoumeg anbaaalyoumeg الميدان نيوز