الصباح العربي
الخميس، 20 يونيو 2024 01:13 مـ
الصباح العربي

الأخبار

السفير الألماني بالقاهرة: التعاون الثقافي والعلمي أساس العلاقات الوثيقة مع مصر

الصباح العربي

قال السفير فرانك هارتمان السفير الألماني بالقاهرة، إن التعاون الثقافي والتعليمي والعلمي أساس العلاقات الوثيقة بين مصر وألمانيا.

جاء ذلك خلال احتفالية المدرسة الألمانية لراهبات شارل بورومي القاهرة اليوم بالذكرى المائة والعشرين على تأسيسها بحضور ضيوف شرف رفيعي المستوى.

وأوضح هارتمان، أن المدارس الألمانية في مصر تلعب دورا مميزا، وأنه بالإضافة إلى المدارس الألمانية السبع في مصر- وهذا يفوق على سبيل المثال عدد المدارس الألمانية في الصين والولايات المتحدة الأمريكية– هناك أيضاً ٢٩ مدرسة شريكة أخرى.

وكشف عن عدد الدارسين في المدارس الألمانية في مصر اليوم والذي ييلغ ما يزيد عن ٤٥٠٠ طالب وطالبة، أغلبهم مصريون حيث ينشأوا ولديهم صلات تربطهم ببلدينا وبالتالي يصبحون من بناة الجسور المهمين الذين يساهمون في التفاهم والتبادل بين ألمانيا ومصر.

وتابع، "الكثير من خريجات المدارس الألمانية يشغلن اليوم مناصب مهمة في المجتمع لاسيما في مجالات العلوم والثقافة والاقتصاد والسياسة".

وأشار السفير الألماني إلى مقولة العالم جاليليو جاليلي "ليس بوسعك تعليم أحد أي شيء، بل فقط مساعدته على العثور على المعرفة داخل نفسه"، وهذا هو النهج الذي تتبعه المدرسة الألمانية لراهبات شارل بورومي بالقاهرة.

وأضاف، "التعليم هو شرط أساسي للتطور المجتمعي والثقافي والاقتصادي وللقدرة على تحمل المسئولية، فالتعليم يستطيع أن يجعل الإنسان متسامحا ويمكنه من تحمل المسئولية المجتمعية".

والمدرسة الألمانية لراهبات شارل بورومي تأسست في القاهرة في عام1904، مما يجعلها واحدة من أقدم المدارس الألمانية خارج ألمانيا في العالم.

السفير الألماني بالقاهرة التعاون الثقافي والعلمي أساس العلاقات الوثيقة مع مصر

الأخبار

آخر الأخبار

click here click here click here altreeq altreeq