الصباح العربي

الجمعة، 23 أغسطس 2019 10:43 مـ
الصباح العربي

دين وحياة

لجنة الفتوى: يجب على المصلي التحرك في هذه الحالة

الصباح العربي

قالت لجنة الفتوى التابعة لمجمع البحوث الإسلامية، إن هناك حركات مشروعة ومطلوبة أثناء الصلاة، بل إن بعضها يصل لدرجة الوجوب، وهناك تحرك أثناء الصلاة يُعد من السُنة النبوية الشريفة.

وأوضحت «البحوث الإسلامية» عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أنه حرصًا على تمام الصلاة وكمالها ؛ يفضل للمؤمن أن يحافظ على الخشوع، ويترك العبث قليله وكثيره والحركة أثنائها، إلا أن هناك تحرك مشروع ومطلوب؛ لمصلحة الصلاة ، وقد يصل الطلب لدرجة الوجوب ، كمن كان مستقبلا غير القبلة فعليه حينئذ أن يستقبل القبلة وجوبا .

واستشهد بما روي أن الناس كانوا يصلون في مسجد قباء في صلاة الصبح فجاءهم آتٍ فقال لهم: إن النبي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - قد أنزل عليه الليلة قرآن ، وأمر أن يستقبل القبلة فاستقبلوها، فانصرفوا إلى الكعبة وهم يصلون ، وقد يصل لدرجة السنة ، كالحركات التي يتوقف عليها كمال الصلاة، مثل للمكان الفاضل، أو الدنو في الصف إذا انفتحت الفرجة فدنا الإنسان إلى جاره لسد خلل الصفوف ومايشبه ذلك .

لجنة الفتوى يجب المصلي التحرك هذه الحالة

دين وحياة