الصباح العربي
الأربعاء، 1 أبريل 2020 01:07 صـ
الصباح العربي

الحوادث

إحالة ذابح خالته وزوجها في روض الفرج للجنايات 

الصباح العربي

قررت نيابة حوادث شمال القاهرة الكلية، برئاسة المستشار كمال الشناوي، رئيس النيابة، اليوم الأربعاء، بإحالة المتهم بذبح خالته وزوجها المسنين بروض الفرج بسبب رفضهم إقراضه مبلغ مالي للمحاكمة الجنائية العاجلة ووجهت له تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد.
وكشف قرار الاحالة قيام المتهم مؤمن. م. م 34 سنة، حاصل على دبلوم بقتل المجني عليهم سميح. م. ع 68 سنة بالمعاش، وزوجته هدى. م. م 61 سنة، ربة منزل عمدا مع سبق الإصرار والترصد، بسبب خلافات بينهم وتبين ان المتهم بيته النية وعقد العزم على قتل المجني عليهم لرفضهم إقراضه مبلغ من المال لشراء الأقراص المخدرة وفي سبيل ذلك ووضع مخططا لقتلهم.
وتبين من التحقيقات ان المتهم توجه لمنزل خالته، وطلب منها مبلغ مالي لكنها رفضت فنشبت مشادة كلامية بينهما خرج على اثرها زوجها وطرد المجني عليه من المنزل، فأخرج المتهم سلاح أبيض "سكين" ووجه عدة طعنات للمجني عليهما، حتي فارقا الحياة وقام الاستيلاء على "شاشة LCD، 2 هاتف محمول، مبلغ 350 جنيها، ماكينة حلاقة كهربائية" وفر هاربا.
واقر المتهم خلال التحقيقات بقتل المجني عليهما، وأضاف أنه عقب نشوب خلافات بينه والمجنى عليها الثانية حول الإرث "العقار محل سكنها" ورفضها بيعه، ونظرًا لمروره بضائقة مالية وعلمه بثراء المجني عليهما واحتفاظهما بمبالغ مالية بمسكنهما، فخطط للتخلص منهما، وسرقتهما، وفي سبيل ذلك توجه للعقار سكنهما، وطلب منهما مبلغ مالي إلا انهما رفضا فقام بالتعدي عليهما بسلاح أبيض "سكين" كان بحوزته محدثا ما بهما من إصابات، والتي أودت بحياتهما، وأضاف المتهم عقب قتلهم وخوفا من افتضاح أمري قمت ببعثرة محتويات الشقة لإبعاد الشبهة عني، وأخفيت السلاح المستخدم.
وكشفت أقوال نجل شقيق المتوفاة "محمد ف م" 54 سنة، شيف، بأنه لدى توجهه لشقة المتوفيين للاطمئنان عليهما وجد باب الشقة مفتوح، واكتشف مقتلهما، ونفى علمه بملابسات الحادث، ولم يتهم أو يشتبه فى أحد بارتكاب الواقعة، وتأيدت الواقعة بشهادة جارهم "خالد ع ح" 58 سنة، صاحب محل بقالة.
البداية عقب تلقي مباحث قسم شرطة روض الفرج بلاغا من الأهالي بالعثور علي جثتي رجل وزوجته مصابين بطعنات في جسديهما،على الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان البلاغ، وبسؤال الاهالي تبين أن أحد أقارب المجني عليهما توجه إلى الشقة، عقب اتصاله بهما هاتفيا وعدم استجابتهما، وبوصوله وجد باب الشقة مفتوحًا، وبالدخول عثر على الجثتين، كما تبين وجود بعثرة في الشقة.
تم تحرير محضر بالواقعة، وإحالته إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

الحوادث