الصباح العربي

الخميس، 23 مايو 2019 05:04 مـ
الصباح العربي

الأخبار

ختام فعاليات التدريب العسكري المصري اليوناني القبرصي ميدوزا 8 

الصباح العربي

شهد الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، والفريق أول "ايفانجيلوس أبوستولاكس" وزير الدفاع اليونانى، و"سافلس أنجليدس" وزير الدفاع القبرصى، المرحلة الرئيسية للتدريب.

وشاركت في التدريب حاملتا المروحيات أنور السادات وجمال عبد الناصر طراز "ميسترال" وعدد من القطع البحرية والفرقاطات وسفن المرور والإنزال والغواصات وصائدات الألغام ولانشات الصواريخ وعدد من الطائرات متعددة المهام "إف 16" وطائرات الهليكوبتر والاستطلاع والنقل وطائرات الإنذار.

وبدأت المرحلة الرئيسية بوصول القائد العام للقوات المسلحة يرافقه وزير الدفاع القبرصي إلى متن إحدى الفرقاطات اليونانية المشاركة بالتدريب، وكان فى الاستقبال وزير الدفاع اليونانى، حيث استمع الوزراء إلى عرض تفصيلى تضمن تدريبات "ميدوزا" السابقة، بالإضافة لعرض ملخص للأنشطة والفعاليات التى تم تنفيذها فى مراحل التدريب المختلفة، أعقبه الانتقال إلى حاملة المروحيات أنور السادات والقيام بجولة تفقدية للميسترال والتقاط صورة تذكارية مع القوات المشاركة فى التدريب.

وتابع الوزراء أعمال استقبال طائرات الأباتشى على متن الحاملة وإقلاع طائرات الشينوك اليونانية المحملة بعناصر الإسقاط المظلي مع قيام صائدات الألغام بمسح ممرات الإبرار، كما تابعوا وصول قوات الإسقاط والإبرار جوًا وبحرًا إلى الساحل.

ونفذت القطع البحرية المشاركة تمرينًا للرماية بالذخيرة الحية على الأهداف السطحية، أظهر مدى ما تتمتع به القوات من دقة ومهارة عالية وقدرة على العمل المشترك.

وتضمنت الأنشطة عملية إبرار بحرى على الساحل لعناصر من القوات الخاصة بواسطة اللنشات السريعة لتأمين شاطئ ضد التهديدات الإرهابية، وشاركت طائرات الهليكوبتر بتنفيذ الإسقاط والإبرار الجوى للمجموعات القتالية من قوات المظلات مع تقديم المعاونة الجوية بواسطة الهليكوبتر المسلح لقوات المشاة الميكانيكى التى تم إبرارها على الساحل بواسطة وسائط الإبرار المحملة على حاملة المروحيات.

وشاركت المقاتلات متعددة المهام في تنفيذ هجمة جوية لتدمير العناصر المعادية وتأمين الشاطئ واستكمال تدمير الأهداف المكتشفة.

وكانت المراحل الأولى للتدريب تضمنت تنفيذ العديد من الأنشطة، منها القيام بتخطيط وإدارة أعمال قتال بحرية وجوية مشتركة ضد التهديدات والتدريب على أعمال الاستطلاع الجوى والبحرى واعتراض الأهداف المعادية وتنفيذ عدة تشكيلات إبحار كذلك التدريب على أعمال البحث والإنقاذ وتبادل البلاغات والمعلومات بين الوحدات والقطع البحرية وأعمال الاعتراض البحرى والدفاع ضد التهديدات غير النمطية أثناء الإبحار ومكافحة الهجرة غير الشرعية والقرصنة البحرية.

كما تم تنفيذ تدريب مسبق لعناصر القوات الخاصة البحرية لكل من مصر واليونان وقبرص على أعمال الاقتحام والتفتيش للسفن المشتبه بها، والتغلب على الموانع، وكذلك تنفيذ العديد من المحاضرات النظرية والعملية التى تساهم فى توحيد المفاهيم المشتركة للقوات المنفذة.

ونقل الفريق أول محمد زكى، تحيات وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسى، القائد الأعلى للقوات المسلحة، لوزراء الدفاع والوفود والقوات المشاركة في التدريب، مرحبًا بهم فى بلدهم الثانى مصر، مؤكدًا عمق العلاقات العسكرية التى تربط بين البلدان الثلاثة.

وأشار إلى حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التدريب الذى يهدف إلى تبادل الخبرات والمهارات.

وأشاد بمستوى التنسيق والتعاون بين مصر واليونان وقبرص فى مختلف المجالات، معربًا عن تطلعه أن تشهد المرحلة القادمة مزيدًا من التعاون والتكامل بما يحقق حماية الأهداف والمصالح المشتركة ويعزز جهود التنمية والاستقرار ومكافحة الإرهاب.

كما أشاد وزيرا دفاع اليونان وقبرص بالأداء القتالى المتميز للقوات المنفذة للتدريب، والذي يعكس مدى التنسيق بين القوات المسلحة المصرية واليونانية والقبرصية، مؤكدين حرص بلديهما على توسيع آفاق الشراكة والتعاون العسكرى مع مصر والعمل المشترك لدعم ركائز الأمن والاستقرار ومواجهة التحديات التي تستهدف المنطقة فى ظل العلاقات المتميزة التى تربط بين القيادات السياسية للدول الثلاث.

حضر المرحلة الرئيسية، الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، والفريق أحمد خالد، قائد القوات البحرية، وعدد من كبار قادة القوات المسلحة المصرية واليونانية والقبرصية، ومراقبين للتدريب من عدة دول، وعدد من دارسى الكليات والمعاهد العسكرية.

ختام فعاليات التدريب العسكري المصري اليوناني القبرصي ميدوزا 8 

الأخبار