الصباح العربي
الخميس، 21 نوفمبر 2019 11:40 مـ
الصباح العربي

منوعات

أغرب طاقم مضيفات طيران

الصباح العربي

تعتبر خدمة الطيران واجهة لكل بلد فلابد أن تشتمل على مضيفات لها مواصفات خاصة ومعينة، وهناك مقاييس خاصة لمضيفات الطيران تكون فيها المضيفة على أكمل وجه.

فاللمضيفة مهام كثيرة على الطائرة،.وتتسابق شركات الطيران على تقديم ارفع خدمات الضيافة عبر رحلاتها، وعلى سبيل المثال، بمجرد حجز طيران ناس ستكون متأكد انك تحصل على واحدا من أفضل أطقم الضيافة العربية على الإطلاق.

مواصفات المضيفات

أولا: شعر والمكياج

هنا من الأفضل لدى الكثير من شركات الطيران أن تكون تسريحة الشعر الخاصة بهم بسيطة للغاية ولا ترفع شعرها لمستوى معين، كما هو الحال بالنسبة للمكياج.

ثانيا: مهارات الدفاع عن النفس

يجب على المضيفة أن تقوم بالتدريب وأن يكون لديها مهارات الدفاع عن النفس وخبرة في السير على الوحل والماء.

ثالثا: طول الذراع

تطلب معظم شركات الطيران ارتفاعًا محددًا في ذراع الوصول، فيجب أن يكون الذراع قادرًا على الوصول إلى 210 سم بدون حذاء.

رابعا: وشم وثقب

معظم شركات الطيران لا تسمح بأي وشم أو ثقب مرئي عندما يرتدي طاقم الطائرة الزي الرسمي، ولا يسمح بتغطية أي وشم مرئي بمستحضرات التجميل أو اللصقات أو حتى المجوهرات.

خامسا: مهارات السباحة

يجب أن يكون المضيفات لشركات الطيران المختلفة، يمتلكون القادرة على السباحة على الأقل حوالي 20 مترًا، كما يجب أن يكون لديها خبرة في الوثب.

ويجب أيضا حمل جذع شجرة مقطوع، وتكسير الأطباق باستخدام اليدين والسقوط في المياه.

ولكن في عالم المضيفات هناك أشياء غريبة تفعلها بعض المضيفات أثناء الرحلة تبدو غريبة مثل:

أولا: رد زوجين مسنين من الطائرة:

تعرض مسبقا زوجان أمريكيان لإهانة شديدة على متن إحدى الرحلات الجوية المتجهة من واشنطن إلى لوس أنجلوس، حيث تم طردهما من الطائرة لسبب غير منطقي على الإطلاق، فبعد أن جلس الزوجان في الكراسي الخاطئة على طائرة شركة United Airlines، ظهر أحد الركاب وأكد لهما أن هذا المكان مخصص له.

ثانيا: المطالبة بإعطاء بقشيش للمضيفات

تفاجأ ركاب شركة فرونتير الأمريكية بأن الشركة تطلب منهم دفع "بقشيشاً" للمضيفات اللاتي يقدمن المشروبات على الطائرة، وتم إعطاء الراكب جهاز لوحي مكتوباً على شاشته "نقدر الإكراميات".

ثالثا:منع مسافر من الصعود إلى الطائرة بسبب وزنه الزائد

منعت شركة طيران "جيت ستار"، مسافراً قعيداً من الصعود على طائرتها بسبب زيادة وزنه بحجة أنه "ثقيل للغاية"!، على الرغم من سفره على نفس الطائرة من مدينة بالينا إلى سيدني في 22 يناير الماضي، ثم سافر من سيدني إلى ملبورن في 2 فبراير، بدون أي مشاكل مع طاقم الطائرة بسبب وزنه، بل كانت تتم مساعدته في الصعود إلى الطائرة بجر كرسيه المتحرك.

وتركت شركة الطيران إيان سميث -67 عاما -الذي كان من المفترض أن يسافر على خطوطها، لمدة 5 أيام في الفندق منتظراً أن يتم حل مشكلته ويسمح له بالصعود على الطائرة

رابعا: ترك 3 أطفال نائمين دخل مخزن للكراتين في المطار

ارتكبت شركة طيران Virgin Australia خطأ فادحاً بحق 3 أطفال كانوا يسافرون بمفردهم على متن إحدى رحلاتها من بريسبان إلى سيدني، حيث تركت الأطفال الثلاثة يبيتون على الأرض بين صناديق من الورق المقوى بسبب تغيير مسار رحلتها.

خامسا: نسيان مسافرة نائمة في الطائرة بعد وصولها

تعرضت إحدى المسافرات على متن طائرة Air Canada لموقف صعب للغاية، حيث استيقظت من النوم في مطار تورنتو لتتفاجأ بأنها أصبحت وحيدة تماماً على متن الطائرة، بعد أن غادر طاقم الطيران ونسي أن يوقظها فور الهبوط في المطار، مما أدى إلى إغلاق أبواب الطائرة عليها وتركها وحيدة في الظلام داخل الطائرة.

1d8332000ac66587ab17c8b94375f38c.PNG
927c22d53be4c1e95520e5fa4027810e.PNG
c7da2202001ef3739c67954b4c9dbb31.PNG
مضيفات طيران حجز طيران

منوعات