الصباح العربي
الجمعة، 22 نوفمبر 2019 06:32 مـ
الصباح العربي

أخبار عربية

ولي عهد أبوظبي والرئيس لوكاشينكو يبحثان تعزيز العلاقات بين الإمارات وبيلاروس

الصباح العربي

عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، ورئيس جمهورية بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو، في العاصمة الإماراتية، اليوم الأربعاء، تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل تطويرها.

وبحسب وكالة أنباء الإمارات "وام"، استعرض الجانبان الفرص الواعدة لتنمية التعاون الثنائي، خاصة في جوانب الاستثمار والاقتصاد والتجارة والسياحة.
وتناولت المباحثات التطورات الإقليمية والدولية والأوضاع في منطقتي الخليج والشرق الأوسط؛ وتبادلا وجهات النظر بشأن عدد من الموضوعات والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وأكد الشيخ محمد بن زايد، خلال اللقاء، أن العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية بيلاروسيا، تتميز منذ انطلاقها عام 1992 بالتطور والحيوية على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية وغيرها؛ وأن هناك حرصا متبادلا على دفعها إلى الأمام واستثمار ما يتوفر لها من فرص ومقومات النماء والازدهار.

وأشار إلى أنه لمس، خلال زيارته الأخيرة إلى بيلاروس في أيلول/سبتمبر الماضي، اهتماماً وحرصاً واضحين من الرئيس لوكاشينكو على تطوير العلاقات مع الإمارات والنظر إليها بوصفها شريكا أساسيا لبيلاروسيا في المنطقة، وهو ما يدعم السعي المشترك للبلدين لمزيد من التوسع في العلاقات الثنائية خلال الفترة القادمة.

من جانبه عبر رئيس جمهورية بيلاروسيا عن تقديره الكبير لحفاوة الاستقبال التي يحظى بها في دولة الإمارات .

وأكد حرصه على تعزيز علاقات بلاده وتوسيع قاعدة مصالحها المشتركة مع دولة الإمارات، والتشاور المستمر مع قيادتها بشأن كل ما يحقق الاستقرار والسلام في المنطقة والعالم.

واجتمع، أمس، نائب رئيس الإمارات وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد، والرئيس البيلاروسي؛ وبحثا تطوير العلاقات الثنائية في المجالات المختلفة.

وأعلن الرئيس البيلاروسي، عن اهتمام بلاده بإنجاز مشاريع مشتركة مع الإمارات، وعلى وجه الخصوص، المشاريع الواعدة في مجالات النقل والخدمات اللوجستية والمجالات المالية.

وتم تأكيد أن أحد هذه المشاريع يقتضي بإنشاء مركز مالي دولي في العاصمة البيلاروسية مينسك، بمساعدة الجانب الإماراتي.

الصباح العربي, مصر, الكويت

أخبار عربية