الصباح العربي
السبت، 19 سبتمبر 2020 01:35 صـ
الصباح العربي

أخبار عالمية

الرئيس الفرنسى يلتقي نتنياهو وعباس اليوم

الصباح العربي

يلتقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم، كلا من رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو ورئيس فلسطين محمود عباس، ويتوقف في القدس الشرقية، في اليوم الأول من زيارته للمنطقة.

ويزور ماكرون إسرائيل للمشاركة يوم غد الخميس، إلى جانب حوالى 40 زعيما دوليا في إحياء ذكرى تحرير معسكر أوشفيتز النازي، وهو اختار الوصول قبل يوم لإجراء هذه المحادثات التي ستتناول بالخصوص الملف الإيراني.

وإضافة إلى نتنياهو يلتقي الرئيس الفرنسي نظيره الإسرائيلي رؤوفين ريفلين ورئيس هيئة الأركان الأسبق بيني غانتس، زعيم المعارضة ومنافس نتنياهو على رئاسة الحكومة.

ويسعى ماكرون من خلال لقائه غانتس الى تجنب الظهور بمظهر المنحاز إلى أحد المرشحين الرئيسيين في الانتخابات المقررة في الثاني من مارس المقبل.

وبعد ظهر اليوم، يزور الرئيس الفرنسي الضفة الغربية المحتلة، حيث يلتقي رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في مدينة رام الله.

وكان الرئيس الفرنسي قد وعد عند وصوله لقصر الإليزيه بطرح خطة سلام بين إسرائيل والفلسطينيين، لكن هذه الفكرة لم تعد تراوده بتاتا، لا سيما وأن الولايات المتحدة تحاول طرح ما يسمى بـ"صفقة القرن"لتحقيق التسوية بين الطرفين.

وقال ماكرون للصحافيين الأسبوع الماضي "لن أذهب وبجعبتي خطة سلام أفرضها على الطرفين. سأناقش معهما ونرى".

وحرص الإليزيه قبل زيارة ماكرون إلى المنطقة على إرضاء كلا الطرفين، إذ انتقد "سياسة الأمر الواقع" التي تنتهجها إسرائيل في توسعتها للمستوطنات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين، ووعد في الوقت نفسه بأن يكون خطاب ماكرون أمام نصب فاد ياشيم الخميس حادا جدا في رفض معاداة السامية.

ويعيش في الضفة الغربية والقدس الشرقية نحو 600 ألف مستوطن على أراضي الفلسطينيين الذين يبلغ تعدادهم نحو ثلاثة ملايين.

الرئيس الفرنسى يلتقي نتنياهو عباس اليوم

أخبار عالمية

آخر الأخبار