الصباح العربي
الجمعة، 3 أبريل 2020 11:57 صـ
الصباح العربي

الاقتصاد

وزير الطاقة السعودي: التقارير حول دراسة الرياض الانسحاب من ”أوبك+” هراء

الصباح العربي

نفى وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، صحة تقرير إعلامي زعم بأن الرياض تدرس مغادرة مجموعة "أوبك+" الذي يضم روسيا، مؤكدا تمسك بلاده بالعمل الجماعي ضمن المجموعة.
وأضاف الوزير في حديث لوكالة "رويترز" أن ما جاء في التقرير التي نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، بهذا الخصوص، "سخيف ومحض هراء".

وأضاف الوزير السعودي: "وقعنا جميعا على ميثاق أوبك+ وسنواصل العمل بطريقة جماعية. نحن على تواصل مستمر وحوار مع جميع شركائنا في أوبك وأوبك+".

وجاءت تصريحات وزير الطاقة السعودي بعد أن نقلت "وول ستريت جورنال" عن مصادر "مطلعة" لم تسمها، أن المملكة تدرس الانسحاب من تحالف "أوبك+" في الوقت الذي يسهم فيه تفشي فيروس "كورونا" الجديد في الصين في انخفاض الطلب العالمي على النفط.

ونسبت الصحيفة إلى هذه المصادر أن السعودية والكويت والإمارات تعتزم إجراء محادثات لبحث إمكانية خفض الإنتاج معا، بما يصل إلى 300 ألف برميل يوميا.

كانت لجنة منبثقة عن "أوبك+" أوصت ،في وقت سابق هذا الشهر، المجموعة بتعميق قيودها الإنتاجية 600 ألف برميل يوميا إضافية للتصدي لهبوط الطلب على النفط الناتج عن تفشي الفيروس الجديد، لكن روسيا لم تعط موافقة نهائية بعد على التخفيضات المقترحة، مشيرة إلى بقاء ضبابية الوضع.

وفي 13 فبراير، أعلن المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، أن روسيا ستتخذ قرارا بهذا الشأن في الوقت المناسب، وذلك بعد أن تحدث ممثلو شركات النفط الروسية، إثر اجتماع أجروه مع وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، عن دعمهم لتمديد صفقة "أوبك+" حتى نهاية الربع الثاني من العام الجاري فقط، وذلك مع بقاء الشروط القائمة.

ويوم الثلاثاء، أفاد بيسكوف أيضا بأن نوفاك يواصل عمله مع نظرائه حول صفقة "أوبك+".

وزير الطاقة السعودي الرياض الانسحاب أوبك+

الاقتصاد