الصباح العربي
الإثنين، 25 مايو 2020 04:33 مـ
الصباح العربي

الرياضة

خروج المدرب المصرى من الحجر الصحى بعد شفائه من كورونا

الصباح العربي

أعلن مسئولو مستشفى الحجر الصحي بإسنا، خروج الدكتور وليد عبد الله، مدرب حراس مرمى فريق المدينة المنورة بعد أسبوعين وذلك بعدما تحولت نتيجة التحاليل الى سلبية أثناء فترة العزل، وتعافيه وتماثله للشفاء.

وأوضح مصدر مسئول بمستشفي الحجر الصحي لموقع "صدى البلد" أن الدكتور وليد قد تعافي وتماثل للشفاء تماما ،ولذلك قرر الأطباء المسئولون عن حالته خروجه من الحجر الصحي.

وأشار المصدر إلي أن الحالة الصحيه للدكتور وليد عبدالله تحسنت خلال الأيام الماضية وتم نقله من العناية المركزة وعدم احتياجه لجهاز التنفس الصناعي .

واختتم المصدر حديثه بأن التحاليل الخاصة بالمدرب اثبتت سلبية النتائج الخاصة به مرتين على مدار 48 ساعة ليتعافى تماما ويغادر العزل.

وكان وليد عبدالله، مدرب حراس المرمى بنادي المدينة المنورة أحد أندية الدرجة الثالثة بمحافظة الأقصر، قادما إلي محافظة الأقصر بقطار النوم وعقب عودته شعر بآلام البرد، وذهب علي اثرها للطبيب الذي أعطاه أدوية ،ولكن لم تتحسن الحالة بل ازدادت سوءا ،ليتم تحويله للمستشفي، وبأخذ عينة وتحليلها بيّن اصابته بفيروس كورونا.

وبالتحقيق في الواقعة وتعقب خط سير عودته، تبين بأن عربة قطار النوم باليوم السابق لعودته كان يستقلها سائح أجنبي ،ومن المؤكد بأن عمال القطار لم يقوموا بتطهير الكابينة قبل أن يستقلها مدرب حراس المرمى ،لتعلن اصابته بكورونا وانتقاله لمستشفي العزل الصحي باسنا.

خروج المدرب المصرى الحجر الصحى شفائه كورونا

الرياضة

آخر الأخبار