الصباح العربي
الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020 01:57 مـ
الصباح العربي

تكنولوجيا السيارات

كيا تكشف عن أيقونتها الجديدة سونيت السيارة الرياضية متعددة الأغراض المدمجة

الصباح العربي

كشفت شركة كيا موتورز عن سيارتها سونيت الجديدة عالمياً، التي تنمي إلى فئة السيارات الرياضية متعددة الاغراض المدمجة المخصصة للمدن عبر عرض تقديمي رقمي.

وجاء الإطلاق العالمي للسيارة سونيت الجاهزة للإنتاج بعد الكشف عالمياً عن تصميم خلال معرض دلهي للسيارات في فبراير 2020، وستبدأ مبيعات السيارة الجديدة قريباً في الهند، لتتبعها العديد من أسواق كيا العالمية.

وتجمع سونيت الجديدة كلياً شخصية كيا المثيرة في التصميم، مع مظهر فاخر مفعم بالشباب لتحقيق حضور مميز على الطرقات وتأتي سيارة سونيت بشكل ديناميكي ضمن هيكل مدمج شديد الثقة، وتتسم بمجموعة من الميزات الشكلية التي تجعلها تبرز بين السيارات الأخرى على مختلف الطرقات حول العالم. وهذا يتضمن شبك "أنف النمر" الأمامي المشهور من كيا، إلى جانب أضواء التشغيل النهارية بشكل "نبض القلب" ومصابيح LED، مع لوح أمامي مضاد للانزلاق تحتها. وتم تحسين مظهرها الرياضي العام عبر تصميم وبنية فريدين للدعامة الخلفية، تتوافق مع الزجاج الخلفي الملتف، كما يتكرر تصميم "نبض القلب" بمصابيح LED في الأضواء الخلفية.

زودت سونيت من الداخل بباقة من أنظمة المساعدة للساق وذلك من خلال واجهة مستخدم حسنة الترتيب والاتصالات وسهلة الاستخدام لكل من نظام المعلومات والترفيه والعدادات، إلى جانب مواد ممتازة في مختلف أنحاء المقصورة. وعلى الرغم من الأبعاد الداخلية الصغيرة نسبياً، فإن مقصورة سونيت توفر مساحة رحبة ومريحة لكل الركاب.

وسوف تتوفر سيارة سونيت بعدة خيارات لمجموعة نقل الحركة تناسب مختلف المتطلبات في هذه الفئة، حيث يتوفر خياران من محركات البنزين، وهما محرك "سمارت ستريم" (Smartstream) رباعي الأسطوانات بسعة 1.2 لتر ومحرك الحقن المباشر بالشحن الطوربيني (T-GDi) بسعة 1.0 لتر.

وتتوفر هذه المحركات بخمس خيارات لناحية ناقل السرعة، تتضمن ناقل السرعة اليدوي بخمس وست سرعات، وناقل السرعة الأتوماتيكي DCT سهل الاستخدام بسبع سرعات وناقل السرعة الأتوماتيكي بست سرعات، إلى جانب ناقل سرعة "سمارت ستريم" اليدوي الذكي (iMT) الجديد بست سرعات، والذي يمثل تطوراً تكنولوجياً كبيراً حققته كيا، حيث يوفر قيادة خالية من الإرهاق بفضل غياب دواسة القابض، مع الحفاظ على التحكم الممتاز الذي يرافق ناقل السرعة اليدوي التقليدي.

كما ستتوفر سيارة سونيت بطرازين، لتلبية متطلبات الشريحة الأوسع من العملاء، وذلك مع طراز GT-Line الذي يحسّن من الطابع الرياضي لسيارة سونيت من أجل محبي السيارات، عبر مختلف عناصرها التصميمية والتشغيلية، من الداخل ومن الخارج. وتضيف طرازات GT-Line جرعة رياضية إضافية لسيارة سونيت وتبرز حضورها الديناميكي على الطرقات.

إضافة إلى ذلك، تحتوي سيارة سونيت على عدة ميزات هي الأولى في فئتها، لتحقق درجات قصوى من الراحة والملاءمة والأمان ومتعة القيادة للعملاء. وتتضمن:

• شاشة لمس عالية الدقة بقياس 10.25 بوصة (26.03 سم) هي الأكبر والأفضل في فئة السيارات هذه مع نظام الملاحة وتحديثات الازدحام المباشرة

• منقي الهواء الذكي مع الحماية من الفيروسات

• نظام صوت "بوز" (BOSE) بسبع مكبرات صوت مع مضخم الصوت

• تهوية مقعدي السائق والراكب الأمامي

• إضاءة LED المتزامنة مع الصوت

• تشغيل المحرك عن بعد لكل من ناقلات السرعة الأتوماتيكية واليدوية عبر المفتاح الذكي (Smart Key)

• تحديثات الخرائط باستخدام الاتصال الدائم (OTA)

• وضعيات متعددة للقيادة وقوة الجر والتحكم بالاحتكاك للطرازات الأتوماتيكية

• الشاحن اللاسلكي للهواتف الذكية مع آلية التبريد

تعد سيارة كيا سونيت الجديدة كلياً دليلاً على تركيز كيا المستمر على ابتكار وتقديم المنتجات المكرسة للعملاء، حيث تستهدف الجيل الشاب المحب للتكنولوجيا من ذوي التطلعات الكبيرة والاتصالات المستمرة. وسيتم إطلاق سونيت في الهند خلال موسم الأعياد في البلاد، وبما يتوافق مع تعهد "كيا موتورز" الهند بتقديم منتج جديد كلياً كل ستة إلى تسعة أشهر.

في مقدمة السيارة، تمت إعادة تصور شبك "أنف النمر" - التصميم الذي تعرف به سيارات كيا – بما يلائم شخصية سيارة سونيت، وتحيط به أضواء التشغيل النهارية بشكل "نبض القلب" ومصابيح LED، وألواح منع الانزلاق الأمامية الأنيقة، التي تبرز طبيعة سيارة سونيت المتينة. وداخل "أنف النمر"، بنمطه الألماسي الأنيق المصنوع من الكروم، تبرز النقشات الشبكية المميزة التي تتميز بتصميمها الهندسي ثلاثي الأبعاد، والمستوحى من أبراج السلالم الشهيرة في الهند. كما يستلهم تصميم الشبك الأمامي السمات التاريخية الفريدة للهند في الرياضيات والعلوم والهندسة المعمارية.

ويضفي المظهر الجانبي للسيارة طابعاً قوياً ورياضياً بفضل شكل غطاء المحرك والمصد، مع دفع الجزء الخلفي من غطاء المحرك إلى الوراء من أجل مظهر منتصب، مع الدعامة الأمامية شديدة الميلان وخط السقف المقوّس اللذين يعززان هذا المظهر. وفي الخلف، تضفي مصابيح LED الخلفية بشكل "نبض القلب"ـ مع زخرفتها الفريدة العاكسة، على سيارة سونيت حضوراً أكبر ومظهراً أوسع. كما تشمل المزايا الإضافية في الخلف تصميم مخرج العادم الرياضي المزدوج، ولوح منع الانزلاق الخلفي المزود بزعانف تشتيت الهواء.

وتعتبر أضواء سيارة سونيت ذات مظهر فريد يتميز عن كل السيارات الأخرى في ذات الفئة، فالأضواء الأمامية ذات الشكل الألماسي تؤطر "وجه" السيارة، مع أضواء التشغيل النهارية بشكل "نبض القلب" والغمازات المدمجة فيها، إلى جانب مصابيح LED الخلفية المماثلة لها، والتي تجعل شخصية سونيت الجامحة أكثر حيوية وبروزاً في تصميمها. وتستند السيارة على جنوط عجلات ذات مظهر حاد بقطع كريستالي وقياس 16 بوصة وشكل مستوحى من السباقات، ما يمنح سيارة سونيت مظهراً عاماً قوياً ومتيناً ورياضياً، مع حضور دينامكي يسهل تمييزه.

إضافة إلى ذلك، تتوفر سيارة سونيت بما يصل إلى ثماني خيارات أحادية اللون وثلاث خيارات ثنائية اللون للتصميم الخارجي.

كما ستتوفر سيارة سونيت بطرازين، مع طراز GT-Line رياضي الطابع، والتي يعد تعبيراً واضحاً عن شخصية كيا وتوجهاتها الفاخرة، ويلائم العملاء الذين يرغبون بجرعة إضافية من الطابع الرياضي والفخامة والأمان والحضور المميز في سيارة سونيت الخاصة بهم.

المقصورة الداخلية

تتميز سيارة سونيت بمقصورة متطورة وحيوية مع لوحة عدادات سلسة وواضحة لجذب العملاء الشباب دائمي الاتصال بمختلف الشبكات، وتتميز هذه المقصورة بمظهر حديث وديناميكي وجريء، مع مراعاة راحة السائق والركاب. ويساهم الترتيب الذكي للمقصورة في تحرير مساحة كبيرة للساقين والرأس والأكتاف لجميع الركاب، إلى جانب الصندوق الخلفي الكبير.

وتوفر لوحة التحكم المركزية الأنيقة والمبسطة إحساساً بالتطور التكنولوجي، مع سهولة استخدام العديد من ميزات سونيت الفريدة في فئتها. وتم إكساء مختلف أجزاء مقصورة سونيت بمواد عالية الجودة، مع لوحة التحكم ذات العديد من التفاصيل الفريدة. وتم تشطيب طرازات GT-Line بدرزات حمراء متباينة على عجلة القيادة والمقاعد ومسند الذراع في الباب، بينما تضيف عجلة القيادة ذات الشكل نصف الدائري المزيد من الجاذبية الرياضية.

كما تعد تهوية مقاعد السائق والراكب الأمامي فريدة من نوعها في هذه الفئة من السيارات، ما يعزز فلسفة "القدرة على الإدهاش" الخاصة بعلامة كيا.

وفي وسط لوحة التحكم، تتربع شاشة لمس عالية الدقة هي الأكبر في هذه الفئة بقياس 10.25 بوصة (26.03 سم) مخصصة لنظام الترفيه والمعلومات والملاحة، تؤكد على موقع كيا المتقدم في فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض المدمجة. إضافة إلى ذلك، تقدم لوحة العدادات بقياس 4.2 بوصة (10.66 سم) المعلومات الهامة للسائق بألوان مريحة ووضوح كبير، مثل تعليمات الملاحة المفصلة، ونظام "هايلاين" لمراقبة ضغط الهواء في الإطارات (TPMS)، واختيار وضعية القيادة والجر.

وتسعى سيارة سونيت إلى إسعاد كل ركابها، حيث توفر أجواء تشبه الحفلات الموسيقية، وذلك لكونها السيارة الوحيدة في فئتها التي تقدم الجودة الصوتية الخاصة بعلامة "بوز" (Bose)، من خلال نظام صوت ممتاز مؤلف من سبع مكبرات صوت مع مضخم صوت. كما تحتوي السيارة على إضاءة LED المتزامنة مع الصوت، والتي تقدم مستوى غير مسبوق من التخصيص في فئتها، بالإضافة إلى ميزة الشاحن اللاسلكي للهواتف الذكية مع آلية التبريد الحصرية بسيارة سونيت.

إضافة إلى ذلك، ولضمان سلامة السائقين وأحبتهم، تم تجهيز سيارة سونيت بنظام منقي الهواء الذكي مع الحماية من الفيروسات، حيث تتفرد سونيت بهذه الميزة عن السيارات الأخرى في فئتها، وتضع معياراً جديداً للتميز في هذه الفئة. ويحتوي نظام منقي الهواء الذكي على مستويين من تنقية الهواء: الأول هو تنقية الهواء باستخدام فلاتر HEPA التي تحقق مستوى N29 من التنقية، والمصنوعة باستخدام تكنولوجيا الترابط الأيوني النانوي لكبريتيد النحاس، لتزيل الشوائب والجراثيم من المقصورة، أما المستوى الثاني من تنقية الهواء فيتم تحقيقه باستخدام مصابيح LED ذات الأشعة فوق البنفسجية (UVC)، والتي أثبتت علمياً قدرتها على قتل الجراثيم والفيروسات. وهكذا لا يزيل هذا النظام الشوائب بكفاءة فحسب، إنما يقتل الجراثيم والفيروسات أيضاً أثناء تنظيفه للهواء.

مجموعة نقل الحركة والأداء

تأكيداً على "القدرة على الإدهاش" لدى كيا، تتوفر لسيارة سونيت مجموعة مبهرة من خيارات مجموعة نقل الحركة بالنسبة لفئتها. حيث تتوفر ثلاث خيارات محركات مختلفة وخمسة خيارات لناقل السرعة، ما يوفر خيارات كثيرة للمحرك وناقل السرعة تلائم أي عميل تقريباً في هذه الفئة من السيارات. وتتوفر سيارة سونيت بواحد من محركي بنزين؛ محرك "سمارت ستريم" رباعي الأسطوانات القوي بسعة 1.2 لتر، ومحرك الحقن المباشر بالشحن الطوربيني (T-GDi) بسعة 1.0 لتر، إلى جانب محرك الديزل بالحقن المباشر بالوصلة المشتركة (CRDi) شديد الكفاءة.

وتتوفر سونيت بخمس خيارات لناحية ناقل السرعة: ناقل السرعة اليدوي بخمس وست سرعات، وناقل السرعة DCT الأتوماتيكي سهل الاستخدام بسبع سرعات، وناقل السرعة الأتوماتيكي بست سرعات، إلى جانب ناقل السرعة "سمارت ستريم" اليدوي الذكي (iMT) الجديد بست سرعات. إضافة إلى ذلك، توفر طرازات سونيت الأتوماتيكية وضعيات متعددة للقيادة وقوة الجر والتحكم بالاحتكاك من أجل المزيد من الملاءمة وثقة السائق والأمان.

ويتوفر محرك الديزل بسعة 1.5 لتر بناقل سرعة يدوي بست سرعات، وناقل سرعة أتوماتيكي بست سرعات، الأمر الفريد من نوعه في هذه الفئة من السيارات حتى الآن، ما يمكّن سائقي طرازات الديزل من الاستمتاع بالقيادة بقدم واحدة، مستفيدين من راحة وملاءمة ناقل السرعة الأتوماتيكي.

كيا أيقونتها الجديدة سونيت السيارة الرياضية

تكنولوجيا

آخر الأخبار