الصباح العربي
الجمعة، 30 أكتوبر 2020 04:14 صـ
الصباح العربي

الرياضة

 الأهلى يقسو على الودادالمغربي بثنائية نظيفة فى ذهاب نصف أبطال أفريقيا 

الصباح العربي

نجح الأهلي في عبور فريق الوداد المغربي، بهدفين دون رد، في المباراة التي جمعت الفريقين في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، على ملعب محمد الخامس.

بدأ الأهلي المباراة بضغط عال عن طريق مروان محسن ومحمد مجدي أفشة وتكلل الضغط بهدف بعد خطأ دفاعي فادح من يحيى جبران، أحد أهم مدافعي الوداد، واستغل "أفشة" الخطأ بطريقة رائعة وسجل الكرة على يسار رضا التكناوي حارس الوداد، ليعلن أول أهداف الأحمر في المباراة في الدقيقة الرابعة.

بدأ الوداد، في الضغط من ناحية محمد هاني، ونجح في الحصول على خطأ من مكان جيد، ولكن لعب أيمن حسونة الكرة بطريقة غريبة فوق عارضة محمد الشناوي لتمر بسلام.

وكاد الوداد، أن يعدل النتيجة بعد كرة خطيرة من بديع أووك، وتسديدة من خارج منطقة الجزاء، ولكن احتسب حكم الراية تسللا، وأنقذ محمد الشناوي، كرة خطيرة قبل أن تصل لـ جباجبو مهاجم الوداد.

وفي الدقيقة 60، احتسب سيكازوي ركلة جزاء لصالح الأهلي، بعد تسديدة من "أجايي" لتصطدم الكرة في يد جبران، ليحتسب سيكازووي الذي لم يتردد ولم يلجأ لتقنية الفيديو ركلة جزاء الثانية في المباراة والذي نجح في تسجيلها علي معلول على يمين التكناوي.

وكاد مروان محسن، أن يباغت الوداد بالهدف الثالث بعد استلام رائع داخل منطقة الجزاء، وسدد كرة قوية ولكن جاءت أعلى عارضة رضا التكناوي.

وأجرى موسيماني التغيير الثاني بخروج مروان محسن ودخول الأنجولي جيرالدو.

وفي الدقيقة 70، كاد أن يسجل الوداد هدف التقليص بعد تسديدة من إسماعيل الحداد، وكاد أن يخطأ محمد هاني في مرماه ولكن خرجت للركنية.

وواصل الوداد الضغط على الأهلي من أجل تقليص النتيجة وسدد بديع أووك كرة خطيرة ولكن خرجت للركنية.

وكاد الأهلي أن يسجل الثالث بعد توغل من الأنجولي جيرالدو، ومرر كرة رائعة ولكن نجح دفاعات الوداد في إخراج الكرة.

وفي الدقيقة 76، سدد بديع أوووك كرة مباغتة وخطيرة ولكن نجح محمد الشناوي "أخطبوط الأهلي" خلال المباراة في إخراج الكرة للركنية.

وفي الدقيقة 85، أجرى موسيماني التغيير الثالث بخروج حسين الشحات ودخول بدلًا منه أحمد الشيخ.

ووضع الأهلي قدمًا في دور النهائي بفضل هدفي أفشة ومعلول، ليحتاج فقط للتعادل السلبي في القاهرة أو الخسارة بهدف دون رد أو الخسارة بهدفين مقابل هدف.

ونجح موسيماني في كسر عقدة الوداد، بعد الفوز على الفريق المغربي بثنائية، في ذهاب نصف النهائي.

وسقط موسيماني أمام الوداد المغربي مرتين، كانت المرة الأولى في ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا 2017، وفاز صن داونز الجنوب أفريقي على ملعبه ذهابا بهدف دون رد، إلا أن الوداد عاد وفاز بملعبه بنفس النتيجة، قبل أن تبتسم ركلات الترجيح للفريق المغربي ويفوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

وجاء سقوط موسيماني، في المرة الثانية خلال منافسات نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا 2019، حيث فاز الوداد المغربي على ملعبه بهدفين مقابل هدف، وتعادل صن داونز سلبيا في لقاء الإياب ليودع منافسات البطولة.

ويسعى موسيماني، لكسر عقدة مواجهاته مع الوداد المغربي، ولكن تلك المرة من بوابة الأهلي، لاسيما أنه يعلم أن قيادته للمارد الأحمر للتتويج باللقب الأفريقي التاسع في تاريخه، سيكون خير بداية له بالقلعة الحمراء وبمثابة الضربة الأولى لحصد بطولات أخرى محلية وأفريقية.

وبشكل عام لعب موسيماني ضد الوداد عشرة مباريات، فاز في ثلاثة منها وتعادل في مثلها وخسر أربع مباريات، وجمعيها وهو على رأس الجهاز الفني لصن داونز، إلا أن الوداد يعتبر عقدة للمدرب الجنوب أفريقي، لأن المباريات التي تفوق فيها الفريق المغربي كانت في الأدوار الإقصائية وودع فيها صن داونز منافسات دوري أبطال أفريقيا.

 الأهلى الودادالمغربي ذهاب نصف أبطال أفريقيا 

الرياضة