الصباح العربي
الجمعة، 4 ديسمبر 2020 03:12 صـ
الصباح العربي

المرأة والصحة

احذر من زيادة السموم في جسمك

الصباح العربي

رغم محاولات تجنب التعرض إلى السموم بقدر الإمكان واتباع الخطوات السليمة، إلا أنه مع ذلك نتعرض للسموم من نواح مختلفة سواء من خلال الهواء والماء والطعام وغيره.

وفي حين أنها ليست بالضرورة أن تكون خطيرة، إلا أن خطر هذه السموم يكمن في تراكمها ببطء في الجسم وتأثيرها عليه سلبا بمرور الوقت وبطرق لا ندركها، لذا نوضح من خلال مجلة با-با ميل علامات تشير إلى زيادة نسبة السموم في الجسم:

تشوش الدماغ

التشوش هو عبارة عن قلة تركيز وضعف بسيط في الذاكرة، والشعور بذلك باستمرار ودون سبب يعد إحدى علامات زيادة نسبة السموم في الجسم.

وينجم ذلك عن حدوث تهيج بسبب المواد الكيميائية والسموم التي تعرضت لها، وتؤدي هذه السموم إلى نقص الفيتامينات والمعادن والهرمونات الضرورية التي يحتاجها الجسم.

الرائحة الكريهة

من أبرز العلامات على زيادة نسبة السموم في الجسم، إذ تعد طريقة طبيعية يستخدمها الجسم لمحاولة التخلص من العناصر السامة، وهذه العناصر عادة ما تنتج غازات وروائح غير عادية.

ألم المفاصل والعضلات

ليس بالضرورة أن يكون مرض ما هو السبب، فألم المفاصل والعضلات قد يشير إلى ارتفاع مستويات السموم في الجسم، إذ إن هذا الألم يعد علامة على وجود التهاب في الجسم لا تدركه.

وأشار خبراء إلى أن ذلك يحدث عادة عند التركيز على الوجبات السريعة والتي ترفع مستويات المواد الكيماوية ومركبات الفثالات في الجسم.

وكذلك بعض المواد الضارة لها تأثير مباشر على العضلات والمفاصل ويمكنها -أيضا- تحفيز مستقبلات الألم في العضلات.

انخفاض الطاقة

ملاحظة انخفاض الطاقة والشعور بالإجهاد دون مبرر ورغم النوم الجيد يأتي من بين أبرز العلامات على تراكم السموم في الجسم، وقد سبق ووجد خبراء علاقة وثيقة بين الإجهاد المزمن والتعرض للسموم من أشياء مثل: المبيدات، والمعادن، والمذيبات.

ومع زيادة نسبة السموم في الجسم، يجهد كل من الكلى والكبد من أجل التخلص من هذه السموم، وكثيرا ما يسبب هذا الجهد الكبير في تراكم أكثر للسموم؛ ما يؤدي إلى إجهاد وانخفاض في الطاقة، كما تؤثر السموم على كفاءة الغدة الكظرية.

مشاكل جلدية

يعد الجلد من أكثر أجزاء الجسم تأثرا بالسموم، فتعرضه المستمر للسموم يساهم في إصابته ببضع مشاكل تتنوع بين الحبوب والإكزيما والطفح الجلدي وغيره، ويؤثر على الجلد -أيضا- المنتجات الكيميائية مثل: الشامبو، والصابون، وغسول الجسم، وغيرها من منتجات بسبب احتوائها على مواد ضارة.

زيادة الوزن

عكس ما يتوقعه الكثيرون، قد يكون تراكم السموم في الجسم هو السبب وراء زيادة الوزن وليس شيئا آخر، وذلك لأن السموم تؤثر سلبا على مستوى هرمونات معينة وخاصة تلك المسؤولة عن الحفاظ على الوزن.

كما أن بعض السموم يتم تخزينها في دهون الجسم، وهي محاولة من الجسم نفسه لإبعاد السموم من الدورة الدموية والأعضاء الحيوية الرئيسة.

الإمساك

إضافة إلى كل ما سبق من علامات، يأتي الإمساك من بين الدلائل التي قد تزيد سموم الجسم نتيجة التركيز على الأطعمة المصنعة.

احذر زيادة السموم جسمك

المرأة والصحة