الصباح العربي
الجمعة، 4 ديسمبر 2020 09:57 صـ
الصباح العربي

الاقتصاد

أبرز تصريحات وزيرة التضامن أثناء تفقدها لمحطة الهجارسة للمعالجة الثلاثية للصرف الصحي بسوهاج

الصباح العربي

١- المبادرة الرئاسية حياة كريمة تهدف لتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية بالقرى الأكثر فقرا وتوفير الخدمات الأساسية بها، ودعم الفئات الأولى بالرعاية للمساهمة في تحسين مؤشرات الحماية الاجتماعية والتشغيل وربط تلك المؤشرات بخطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠.

٢- المبادرة تهدف أيضا إلى الارتقاء بالمستوى الاقتصادي والاجتماعي والبيئي للأسر في القري الفقيرة وتمكينها من الحصول على كافة الخدمات الأساسية وتعظيم قدراتها في أعمال منتجة تساهم في تحقيق حياة كريمة لهم.

٣- كما تهدف المبادرة إلى تعظيم التعاون بين كافة مؤسسات الدولة الحكومية وغير الحكومية وتنظيم الصفوف نحو تحسين مؤشرات التنمية المستدامة في القري، وإتاحة فرص عمل للشباب في القري في مشروعات كثيفة العمالة وفي المشروعات متناهية الصغر ، فضلا عن التركيز علي بناء الانسان ومشاركة المجتمعات المحلية في إعلاء قيمة الوطن.

٤- المبادرة شهدت عدة تدخلات، لتحسين نوعية الحياة وأسلوب المعيشة "سكن كريم" ، وتحسين المؤشرات الصحية للسكان.

٥- المبادرة استعانت بقاعدة بيانات خرائط الفقر الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عام ٢٠١٨، وتم تحديد أفقر ١٠٠٠ قرية، مُرتبة حسب نسبة الفقراء بكل قرية، كما تتبنى المبادرة مفهوم الفقر متعدد الابعاد، وتسعى لرفع مستوى المعيشة بتحسين مؤشرات نوعية الحياة والصحة والتعليم.

٦- تم اختيار ١٤٣ قرية في المرحلة الأولى، ترتفع فيها نسبة الفقر عن ٧٠٪؜، وتم اختيار ٢٨٧ قرية في المرحلة الثانية؛ نسب الفقر تزيد فيها على ٦٨٪؜؛ حيث تقع معظم القرى في المرحلتين الأولى والثانية في الوجه القبلي والمحافظات الحدودية وهي محافظات" المنيا، اسيوط، سوهاج، قنا، الاقصر،أسوان، الوادي الجديد، مرسي مطروح".

أبرز تصريحات وزيرة التضامن أثناء تفقده ا لمحطة الهجارسة للمعالجة الثلاثية للصرف الصحي بسوهاج

الاقتصاد