الصباح العربي
الأحد، 16 مايو 2021 11:14 صـ
الصباح العربي

link link link link link link
المرأة والصحة

كيفية اتخاذ القرار الصحيح بدون ندم

الصباح العربي

اتخاذ القرار هو عملية صعبة، خاصة إذا كان هذا القرار فارقاً في حياة الإنسان مثل قرار دخول جامعة معينة أو التخصص في وظيفة معينة أو قرار الزواج أو قرار الإنجاب أو حتى قرار الإنفصال عن الشريك، كل تلك القرارات الصعبة تحتاج إلى وقت وتفكير ومجهود كبير حتى تتأكدي من أنك قمت بالخطوة الصحيحة التي من المفترض عملها واتخاذ القرار الصحيح بدون ندم، أغلب القرارات في حياتنا تعتمد على التفكير الجيد ودراسة أبعاد القرار وما يترتب عليه بعد ذلك من إيجابيات وسلبيات حتى لو كان هذا القرار يخص شيء غير مهم في حياتك، لذا تعلمي دراسة القرار قبل اتخاذه، سنحاول مساعدتك في ذلك في هذا المقال.

كيفية اتخاذ القرار الصحيح
هناك عدد من الخطوات الأساسية التي يقوم عليها في النهاية اتخاذ القرار بشكل صحيح، تتمثل تلك الخطوات في:

تحديد المشكلة
حددي أولاً ما هي المشكلة التي تواجهك أو ما هو الأمر الذي تودين فيه اتخاذ القرار، وعامل الوقت مهم جداَ حيث يمكنك تحديد الوقت الذي يمكنك فيه اتخاذ القرار حتى يتاح لك اتخاذ القرار بشكل صحيح وبدون ندم فيما بعد.

إيجاد الحلول المقترحة
بعد تحديد المشكلة ودراسة أبعادها من جميع الزوايا وتحديد الوقت الذي ستقومين من خلاله باتخاذ القرار سيكون عليك أن تحددي مجموعة الحلول المطروحة أمامك ودراسة كل حل من ناحية الإيجابيات والسلبيات، مثل تحديد أولوياتك بشأن ميزانية المنزل حتى الوصول إلى افضل خطة توفر لك ميزانية معتدلة للسير بها طوال الشهر.

اختيار أفضل الحلول
بعد طرح أكثر من حل ودراسة أبعاد كل حل على حدة يتم اختيار الحلول التي تحتوي على الاكثر إفادة والأقل ضرراً، لذلك فمن الضروري القيام باختيار الحل المناسب، اكتبي قائمة بالحلول المطروحة ثم ابدأي في استبعاد الحلول الأكثر ضرراً، وفي النهاية سيكون الخيار بين واحد من حلين أو ثلاثة حلول يمكنك منهم اختيار الأفضل.

اتخاذ القرار وتقييمه
بعد الوصول إلى القرار الأفضل أو الحل الأفضل والذي يحتوي على أكبر كمية من الإيجابيات وأقل كمية من السلبيات يمكنك بعد ذلك القدوم على خطوة تنفيذ القرار واتخاذه حتى تبدأي في تقييم تلك الخطوة وهل كانت صائبة أم لا، فاختبار القرار المتخذ هو أمر مهم ولكن هناك عدد من القرارات لا يمكن اختبارها أو التراجع فيها لذلك فالخطوة السابقة تعد هي أهم خطوة.

مهارات اتخاذ القرار
هناك بعض المهارات التي يجب أن تتحلي بها في حالة القدوم على اتخاذ قرار خاصة القرارات المهمة والفارقة في حياتك ومن أهمها:
تحليل الأمور بشكل جيد والتفكير الصحيح بدون زيادة الوقت المطلوب في التفكير، فالتفكير الكثير أحياناً يؤدي إلى نتائج عكسية، بعض القرارات تحتاج إلى سرعة في اتخاذها وبعضها يحتاج إلى بعض التفكير فحاولي موازنة أمورك بين التأني وعدم الإندفاع وبين الحذر من زيادة الوقت اللازم للتفكير في القرار.
دراسة الحلول ومعرفة أبعادها من كافة النواحي، فقرار شراء سيارة جديدة على سبيل المثال يجعلك تفكري في المال الذي ستنفقيه في شراء تلك السيارة وهل سيتبقى معك أي مدخرات أم لا، وهل النفقات سوف تزيد بعد شراء السيارة أم ستكون على نفس المستوى وهكذا.
إعمال العقل وعدم طغيان العاطفة خاصة في القرارات التي تتعلق بالزواج أو الإنفصال أو اختيار شريك الحياة من بين أكثر من شخص، فالعقل هنا يلعب دوراً هاماً في الشكل الذي ستكون عليه حياتك فيما بعد، ادرسي إيجابيات الشخص وسلبياته وأنت ميزان نفسك في الصفات التي يمكنك التعايش معها.
نصائح أثناء اتخاذ القرار المصيري
لا تتخذي أي قرار وأنت تحت أي نوع من انواع الضغوط سواء تحت تهديد من شخص أو في حالة انفعال شديد أو تحت ضغط نفسي وعصبي حتى لا تندم بسبب اتخاذ لقرار غير سليم متأثرة بتلك الانفعالات.
لا مانع من استشارة أهل الخبرة من الأشخاص ذوي الثقة والذين قد يعطون لك أنسب الحلول بشأن قرارك، لا تشارك قراراتك الهامة مع أحد من الأصدقاء والمقربين ولكن اختاري ذوي الخبرة والأشخاص الذين هم مصدر ثقة بالنسبة لك كالأم على سبيل المثال أو طبيبك النفسي.
قبل البدء في تنفيذ القرار ادرسي الحلول البديلة واختاري منها الأقرب والأهل فإذا لم تجدي فامضي في قرارك.
لا تخافي وكوني جريئة في اتخاذ قرارك فأنت درست كافة الحلول واتخذت قرارك بتأن ولم تجدي أمامك الا هذا الحل فابدأي في تنفيذه.

كيفية اتخاذ القرار الصحيح بدون ندم

المرأة والصحة

آخر الأخبار