الصباح العربي
الإثنين، 27 سبتمبر 2021 06:58 صـ
الصباح العربي

link link link link link link
المرأة والصحة

احذر حارقات الدهون على المدى الطويل

الصباح العربي

يعاني الكثير من الناس من عملية الحرق البطيئة التي تعيق فقدان الوزن الزائد، لذا يلجأ البعض لتناول المكملات والمنتجات الحارقة للدهون لزيادة سرعة الحرق وبالتالي فقد الكيلوغرامات الزائدة بسهولة.

ومع ازدياد معدل السمنة عالميا بشكل كبير ومعاناة العديد من آثارها وتداعياتها السلبية، اتجه الكثيرون للمنتجات والأدوية والمساحيق الحارقة للدهون، لتعزيز عملية التمثيل الغذائي وتقليل امتصاص الجسم للدهون، وأيضا تحويل الدهون الموجودة بالجسم لطاقة، ولكن حارقات الدهون تسبب تداعيات صحية على المدى الطويل.

وحذر الطبيب أنجالي فتاك، مدير مركز ”Nutripulse“ وكبير أطباء التغذية السريرية من الأضرار الصحية التي تُخلفها حارقات الدهون بأشكالها المختلفة على المدى الطويل ومنها:

بعد مرور بضع سنوات من اعتياد الجسم على تناول حارقات الدهون، لن تصبح عملية التمثيل الغذائي قوية كما كانت في الفترات الأولى لتناول هذه المنتجات؛ لأن الجسم سيبدأ في اتخاذ وضعية الدفاع عن النفس ويُظهر رد فعل مغايرا تماما.

ومن الممكن أن يتفاقم الأمر وتظهر مشكلات المعدة والأمعاء والتي تُسبب أعراضا مزعجة، منها: الإمساك، والإسهال، بالإضافة للمشكلات الهرمونية.

الأرق:

تحتوي معظم المنتجات الحارقة للدهون على معدلات من الكافيين، والذي يؤدي لحدوث تغير في أنماط النوم والإصابة بالأرق، فضلا عن تسببه في رفع معدل ضربات القلب.

نوبات القلق:

تقوم حارقات الدهون برفع مستوى هرمون الكورتيزول المسؤول عن التوتر، وعلى المستوى البعيد يصاب من اعتاد على تناول هذه المنتجات بنوبات القلق والاكتئاب.

تلف الكلى والكبد:

بعض المنتجات الحارقة للدهون تحتوي على عنصر ضار وهو حمض ”usnic“ الذي على المدى الطويل يسبب تلف الكبد والكلى، وأيضا تؤدي نسبة البروتين الموجودة في هذه المنتجات لحدوث مشكلات صحية في الكلى.

ارتفاع ضغط الدم:

تعمل المنتجات الحارقة للدهون على تسريع عملية التمثيل الغذائي، وهذا يؤدي لتداعيات صحية خطيرة، مثل: ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب، وعلى الأشخاص الذين يتناولون هذه المنتجات الإسراع لطلب المساعدة الطبية إذا ظهر لديهم أحد هذه الأعراض.

ينصح الدكتور أنجالي بتناول حارقات الدهون الطبيعية، مثل: الألياف، والشاي الأخضر، والقهوة، والأطعمة التي تحتوي على البروتين؛ لأن ”الصناعية“ لا تخلو من المخاطر الصحية، لكن ”الطبيعية“ لن تلحق بصحتك الضرر.

احذر حارقات الدهون المدى الطويل

المرأة والصحة

آخر الأخبار

link link link link link link link link