الصباح العربي
الخميس، 28 أكتوبر 2021 02:18 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
الرياضة

خالد الغندور عن بكاء سعد سمير فى وداع الأهلى: لحظة حب وانتماء 

الصباح العربي

أبدى خالد الغندور، نجم الزمالك السابق، إعجابه بلقطة بكاء سعد سمير قائد الأهلى المعار إلى فيوتشر فى وداع زملائه بالقلعة الحمراء، وكتب الغندور عبر حسابه على فيس بوك، "دائما هذه اللحظات التي تنم عن الحب والانتماء للمكان اللي صنع تاريخك وشاهد على مرحلة تكوينك كلاعب بتكون لحظات تاريخية أحبها وأشجعها بعيدا، عن الأموال الطائلة التي تتحكم في معظم اللاعبين إلا من رحم ربي".

وأسدل الستار على رحلة سعد سمير داخل جدران القلعة الحمراء والتى انتهت بدموع الفراق ، بعدما أعلن النادى الاهلى رحيل قائده الفريق لنادى فيوتشر على سبيل الاعارة لمدة موسمين بداية من الموسم الجديد، حيث دخل اللاعب فى وصلة بكاء أثناء وداعه لزملائه فى القلعة الحمراء.

"دموع" سعد سمير أثارت ردود أفعال قوية داخل القلعة الحمراء وعبر منصّات التواصل الإجتماعي وأعتبرها كثيرون بمثابة دموع في عيون مُخلصة ووفيّة للاعب قدم الكثير للاهلي سواء بقدراته الفنية أو إخلاصه وحماسه داخل النادي لسنوات طويلة.

، وأشاد الاهلى بسلوك سعد سمير وانضباطه واحترامه الشديد لقيم وتقاليد النادي، مؤكدين أنه كان نموذجًا للالتزام سواء كان يشارك في المباريات أو خارج التشكيل، فضلًا عن دوره في تحفيز زملائه وخلق أجواء من الود والحب، التي كانت من أسرار نجاح المنظومة الكروية طوال الفترة الماضية.

وشارك سعد سمير فى 204 مباريات مع الأهلى بكل البطولات بإجمالى 16551 دقيقة لعب وسجل خلالها 13 هدفاً وصنع هدفا وتلقى 15 كارت أصفر وتعرض للطرد مرتين، وتوج مع القلعة الحمراء بسبعة بطولات للدوري الممتاز ولقبين لكأس مصر ولقبين للسوبر المحلى وأربعة ألقاب لدوري أبطال أفريقيا وثلاثة ألقاب للسوبر الأفريقى وخمسة القاب للسوبر المحلى بجانب كأس الكونفدرالية وبرونزية كأس العالم للأندية.

ولعب سعد سمير لنادى المقاولون العرب وشارك فى 14 مباراة فيما لعب للمصرى البورسعيدى 12 مباراة، ليكون إجمالى مبارياته 230 مباراة طوال رحلته مع الساحرة المستديرة.

سعد سمير من مواليد الاول من أبريل 1989 فى مدينة بنها بمحافظة القليوبية، بدأ سعد سمير حياته الرياضية كلاعب ألعاب قوى قبل أن ينتقل إلى نادى اتحاد الشرطة الرياضى، وساهم بقوة فى صعود فريقه الأول إلى دورى الدرجة الأولى وهو لم يتخط الـ17 من عمره.

انتقل سعد سمير بعد ذلك إلى نادى النصر الليبى ليعلب مع الفريق الأول، وفى عام 2009 انضم إلى النادى الأهلى قادماً من النصر الليبى، حيث كان يلعب فى منتخب الشباب والتحق بعدها للعب فى صفوف المنتخب المصرى الذى خاص دورة الألعاب الأوليمبية 2012

خالد الغندور بكاء سعد سمير وداع الأهلى لحظة حب وانتماء 

الرياضة

آخر الأخبار

link link