الصباح العربي
الأربعاء، 19 يناير 2022 10:09 مـ
الصباح العربي

link link link link link link
ميديا وتوك شو

بالفيديو.. خلعت قميصها.. احتفال جنوني من زوجة فالفيردي بهدفه الحاسم في شباك برشلونة

الصباح العربي

احتفلت مينا بونينو، زوجة فيدي فالفيردي لاعب ريال مدريد بشكل جنوني عقب تسجيل زوجها الهدف الحاسم في شباك برشلونة بنصف نهائي كأس السوبر الإسباني الذي أقيم على ستاد الملك فهد الدولي بالعاصمة السعودية الرياض أمس الأربعاء.

وفي الشوط الإضافي الأول، استغل فيدي فالفيردي هجمة مرتدة متقنة من زملائه ليضع الكرة في شباك تيرشتيغن مسجلا الهدف الثالث لريال مدريد، إذ كانت انتهت المباراة في وقتها الأصلي بالتعادل 2-2.

وأظهر فيديو زوجة فالفيردي وهي تتابع المباراة في منزلها ـ على ما يبدو ـ ثم انفجارها احتفالا بالهدف الثالث لريال مدريد الذي سجله زوجها بخلع قميصها والقفز للأعلي بضع مرات.

وعلقت مينا بونينو على هدف فالفيردي الحاسم ”يعلم الله الجهد الذي تبذله“.

وغاب فالفيردي كثيرا عن مباريات ريال مدريد هذا الموسم سواء لتراجع مستواه أو للإصابات، خاصة في ظل تعاقد النادي الإسباني مع الفرنسي كافامينغا.

تأهل إلى النهائي

وأنهى فالفيردي هجمة مرتدة رائعة في الشباك في الوقت الإضافي ليمنح ريال مدريد الفوز 3-2 على غريمه التقليدي برشلونة في مواجهة مثيرة بقبل نهائي كأس السوبر الإسباني لكرة القدم في السعودية أمس الأربعاء.

وتأهل ريال مدريد إلى النهائي يوم الأحد المقبل وسيواجه الفائز بمواجهة أتليتيك بيلباو حامل اللقب وأتلتيكو مدريد بطل الدوري الإسباني في الرياض.

وافتتح فينيسيوس جونيور التسجيل لصالح ريال مدريد من هجمة مرتدة في الشوط الأول، لكن لوك دي يونغ عادل النتيجة قبل الاستراحة بعد خطأ من مدافع ريال مدريد إيدر ميليتاو.

وأعاد كريم بنزيما التقدم لريال مدريد بعد مرور 25 دقيقة من الشوط الثاني من متابعة لكرة مرتدة أمام المرمى، لكن ضربة رأس من البديل أنسو فاتي، الذي كان يشارك في مباراته الأولى منذ نوفمبر/ تشرين الثاني، أرسلت المباراة إلى وقت إضافي.

وسجل ريال مدريد هدف الانتصار من هجمة مرتدة أخرى، حيث مرر رودريجو كرة عرضية منخفضة داخل المنطقة، وخدع فينيسيوس دفاع برشلونة بمحاولته التسديد لكنه ترك الكرة إلى فالفيردي الذي وضعها بسهولة في المرمى.

ودخل ريال مدريد المباراة وهو المرشح للفوز لكن متصدر الدوري الإسباني عانى أمام برشلونة.

وكان من المفترض أن يشهد الملعب حضور 50 في المئة من سعته بسبب إجراءات مكافحة فيروس كورونا لكنه بدا ممتلئا عن آخره بجماهير حضرت أول نسخة من قمة الفريقين خارج إسبانيا.

وأبلغ كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد مؤتمرا صحفيا ”لعبنا بفاعلية في الهجمات المرتدة وأحرزنا ثلاثة أهداف رائعة“.

واعتمد ريال مدريد على الدفاع والانطلاق في هجمات مرتدة لفينيسيوس جونيور وبنزيما.

وسيطر فريق المدرب تشابي هرنانديز المتطور على الشوط الثاني والوقت الإضافي وشكل عثمان ديمبلي خطورة دائمة على دفاع ريال مدريد الذي غاب عنه ديفيد ألابا بعد إصابته في الإحماء قبل المباراة.

بالفيديو خلعت قميصها احتفال جنوني زوجة فالفيردي بهدفه الحاسم في شباك برشلونة

ميديا وتوك شو

آخر الأخبار

link 2030